بيان بيان صادر عن المجلس التنفيذي للتجمع العمالي في ذكرى وفاة القيادي العمالي عاشور عيسى عاشور

المحرر النفطي

فريق الإعلام
بيان صادر عن المجلس التنفيذي للتجمع العمالي في ذكرى وفاة القيادي العمالي عاشور عيسى عاشور

للقيادات النقابية و العمالية في الكويت تاريخ طويل من النضال و العمل من أجل تحقيق مطالباتهم و الحفاظ على حقوقهم.

في هذه الأيام تمر علينا ذكرى وفاة المرحوم عاشور عيسى عاشور أحد أبرز القيادات العمالية في القطاع النفطي وكان المرحوم أحد قيادات إضراب عام ١٩٥٢ الذي أمتد لثلاثة أيام و كانت أبرز مطالبات الاضراب هي زيادة الرواتب وتحسين ظروف و بيئة العمل و إلغاء التمييز ضد العمالة الكويتية حيث كان عمال الشركات النفطية قبل التأميم يعانون الأمرين بسبب الظلم و التهميش الذي طالعن و تكلل الاضراب بالنجاح و تحققت مطالب العمال بعد ذلك.

وبسبب هذا الاضراب تم فصل المرحوم عاشور عيسى عاشور و أعتقل لمدة ٤٠ يوما ووضع في مرحاض بهدف الاذلال و إفشال الإضراب، إلا أن المرحوم و زملاءه لم يثنيهم ذلك عن التمسك بمطالبهم و مبادءهم.

و كان من أبرز قادة ذلك الاضراب
فهد عطية، خالد الرومي، صالح الجيران، خليفة عبدالكريم، مسعود السعد، أحمد المضيان.

ختاماً، لقد ‏تعلمنا من التاريخ النقابي و العمالي أهمية تكاتف وترابط العمال أمام كل من يقف ضد حقوقهم و مكتسباتهم، بإختلاف طوائفهم وإنتماءاتهم ولنا في قادة إضراب عام ١٩٥٢ خير مثال.

الكويت في ٨ يوليو ٢٠٢٢

تويتر:

إنستغرام:

 
أعلى