تصريح ‏تصريح صحفي صادر عن أمين السر في التجمع العمالي محمد طلال البلوشي حول أزمة الدرجات الوظيفية العالقة للعاملين في القطاع النفطي الخاص

المحرر النفطي

فريق الإعلام
‏تصريح صحفي صادر عن أمين السر في التجمع العمالي محمد طلال البلوشي حول أزمة الدرجات الوظيفية العالقة للعاملين في القطاع النفطي الخاص من حملة شهادات الثانوية و المتوسطة في شركة البترول الوطنية

تعددت قضايا عمال عقود المقاولين (النفطي الخاص) ولعل من أبرزها قضية (الدرجات الوظيفية) في شركة البترول الوطنية المتوقفة منذ أكثر من 7 سنوات والعمال عالقون على نفس الدرجة الوظيفية من حملة الشهادات الثانوية و المتوسطة بسبب تشتت وإهمال بعض المسؤولين.

و اليوم وبعد ما يقارب الأربع سنوات عملنا وزملائي العمال على حل هذه القضية مع المسئولين في دائرة الصيانة في مصفاة ميناء عبدالله وباقي المواقع على نطاق واسع وصولاً إلى الرئيس التنفيذي الحالي ونائب الرئيس سابقاً، حيث كنا صفاً واحداً متفقين على أن هذه المشكلة تمثل إنتقاص واضح لأحد حقوقنا الأساسية كعمال، و بعد التواصل مع القائمين على مكتب الرئيس التنفيذي لإيجاد حلول وإنهاء هذه المعاناة، نبشر الجميع بأن الأمور ستسير على النهج الصحيح بجهود و سواعد العمال و بالتعاون مع بعض المسؤولين مثل مدير إدارة الصيانة في مصفاة ميناء عبدالله السيد/ جاسم عيسى المهنا و فريقة (رؤساء الفرق) ممن أتخذوا موقفاً مشرفاً مع إخوانهم لتذليل العقبات.

نوجه الشكر اولاً للعمال الذين تكاتفوا من أجل إسترجاع الحقوق المسلوبة والشكر موصول أيضاً لكل من سعى لإسترجاع حقوق العمال والحفاظ على مكاسبهم و نتعهد بأننا سنكون دائماً في صف العمال ونذود عن أي مطلب مستحق لهم و سنستمر في السعي للمزيد من المكتسبات العمالية

الكويت في ٢٠ يناير ٢٠٢٢

تويتر:

إنستغرام:

 
أعلى