قانون الـتأمينات وصندوق المؤسسة وما يشوب بعض قوانينه من غموض

نفطي كويتي

بـترولـي خـاص
أعضاء الشرف
مهما طالت فترة العمل سواء في القطاع العام أو في القطاع الخاص فنهاية ذلك هو التقاعد نظرا لوصول الموظف للعمر القانوني

أو الرغبة في التقاعد المبكر أو لظروفه الصحية ، وهذه سنة الحياة، إن كل شيء نهاية

وموضوعنا هنا عما يشوب قانون التأمينات وصندوق المؤسسة من غموض فكثير من المتقاعدين لا يعلم عن الراتب الحقيقي اللي راح يستلمه الا بعد التقاعد

فعندما يقرر الموظف بالتقاعد يذهب لمؤسسة التأمينات ويسألهم عن الراتب الذي سيحصل عليه بعد التقاعد ويفعل مثل ذلك مع صندوق المؤسسة الخاص للقطاع النفطي ويقوم الموظفين المعنيين بتبليغه بالراتب شفهياً

ولكنهم لا يبلغون السائل عن أي خصومات سيتم خصمها إما بسبب العمر أو التقاعد بغير تاريخ تعيينه

وما أراه أن من الواجب على أي مؤسسة التنسيق مع مؤسسة التأمينات بحيث يتم إبلاغ الموظف المقدم على التقاعد براتبه الحقيقي بعد التقاعد قبل أن يوقع على ورقة التقاعد

وهنا اردت تنبيه زملائي وكل من له رغبة بالتقاعد بأن يستفسر

عن العمر وعن تاريخ التقاعد فكل امر فيهم له حسبة من الخصم

فعلى ما أظن بأن من كان عمره اقل من 54 سنه له حسبة والعمر أقل من 45 سنه له حسبة ومن تقاعد بغير تاريخ تعيينه له حسبة أخري قد يفقد فيها الراغب في التقاعد مبلغ ما الراتب بعضهم 60 دينار والبعض الأخر فوق ال 100 دينار من الراتب المتفق عليه شفهيا ً وكل شخص حسب وضعه الخاص ولا علم لي بنسبة الخصم بالتحديد
لماذا لا يعطون الموظف ورقة رسمية يكتب فيها ماسيحصل علية من راتب التقاعد سواء من التأمينات او صندق المؤسسة الخاص بالقطاع النفطي لماذا يتم إبلاغه شفهيا ..؟
كل ما كتبته بناء عن تجارب سابقة لبعض أخوان لي وزملاء في العمل تقاعدوا وحصل لهم ما تم ذكره بالأعلى

ولا أعلم حقيقةً إن كان هنالك تنسيق بين النقابات وأعضاء مجلس الأمة بخصوص هذا الشأن أم لا ولكنني

أتمنى من أعضاء اتحاد البترول المحترمين التنسيق مع أعضاء مجلس الأمة ومؤسسة التأمينات والقائمين على صندوق المؤسسة لوضع ألية أكثر شفافية ووضوح حتى يكون المتقاعد على بينه ولا ينصدم بخصم هنا أو هناك ولا يعلم السبب الا بعد ما يرتفع ضغط الدم عنده
فمن أبسط حقوقه أن يعرف سيحصل عليه من الراتب الحقيقي قبل أن يقدم على التقاعد ...
جاسم العذاب
 
أعلى