تصريح نقابة مؤسسة البترول: افتحوا التوظيف للمواطنين في القطاع النفطي

المحرر النفطي

فريق الإعلام
استغربت تطفيش الكفاءات
نقابة مؤسسة البترول: افتحوا التوظيف للمواطنين في القطاع النفطي

c34937047b.jpg


استغرب أمين سر مجلس إدارة نقابة العاملين في مؤسسة البترول الكويتية علي الكندري عدم فتح باب التوظيف في القطاع النفطي أمام المواطنين من حملة الشهادات الجامعية والثانوية والتخصصات المهنية من خلال تدريبهم وتأهيلهم في دورات تدريبية داخلية، بالإضافة لأصحاب التخصصات الفنية النادرة، استعدادا للمشاريع النفطية العملاقة التي ستنفذها الكويت خلال المرحلة القادمة في الوقت الذي تتزايد فيه البطالة وتتراكم فيه طلبات التوظيف في ديوان الخدمة المدنية، مما يشكل حملا ثقيلاً على الشباب الكويتي الطموح في العمل بالقطاع النفطي الراغب في خدمة الوطن في الوقت ذاته، ويتحتم على الديوان أن يوفر القدر الكافي من فرص العمل للشباب في القطاع العام.
وطالب الكندري أصحاب القرار من السلطتين التشريعية والتنفيذية بالالتفات إلى القطاع النفطي لسد الشواغر الحالية والنقص الذي يعانيه القطاع بعد هروب الكفاءات الوطنية منه مستبقين التهديد الحكومي لهم بتطبيق البديل الاستراتيجي والنيل من حقوقهم ومكتسباتهم الوظيفية.
وختم بقوله: في الوقت الذي نجد فيه القطاع النفطي يغلي من الداخل بسبب الصراعات الخفية بين بعض القيادات النفطية من جهة وبين الوزير د.علي العمير من جهة أخرى، نستغرب البهرجة الإعلامية والتسابق في التصريحات عبر وسائل الإعلام لقيادات نفطية تسعى الى تلميع صورتها لدى القيادة السياسية بعد فشلها في ادارة القطاع النفطي بخسائرها المالية في المشاريع السابقة، متمنيا ألا تكون المشاريع العملاقة مستقبلاً نسخة طبق الأصل من الداو «وألما وغالية وبانكاه» في ظل وجود هذه القيادات!

القبس
 
الأعلى