تصريح الوزير والعضو السابق دعم نقابة النفطي الخاص

yousef dashte

بـترولـي نشيط جدا
دعا السلطتين إلى التجاوب السريع

تصغير الخطالخط الاساسيتكبير الخط
خورشيد: نحو إقرار حقوق العاملين بالقطاع النفطي
24/9/2011**الآن - المحرر المحلي**4:35:37 pm

صلاح خورشيد
طالب وزير التجارة والصناعة ووزير التخطيط وعضو مجلس الامة السابق صلاح خورشيد ، أعضاء السلطتين التشريعية والتنفيذية باقرار المطالب والحقوق المشروعة* للمواطنين الكويتيين العاملين في القطاع النفطي الخاص ، مشيرا الى ان الاصل في ذلك هو أن هذا المطالب مشروعة وفقا للقوانين والانظمة التي اقرها مجلس الامة وعلى الحكومة تنفيذها.

وقال خورشيد في تصريح له : أنه من غير المعقول ترك مطالب وحقوق 5000 مواطن ومواطنة يعملون في ا القطاع النفطي الخاص دون بت عاجل من صاحب القرار ، موضحا انه على السلطتين* تشجيع العمل في القطاع الخاص ، وتخقفيف الضغط عن بند الرواتب من الميزانية العامة للدولة من خلال دعم عمل المواطنين في القطاع الخاص وتحقيق الامن الوظيفي لهم.

وزاد خورشيد : إن القانون يدعم مطالب العاملين الكويتيين في القطاع النفطي الخاص ، مشيرا الى القانون 28 لعام 1969 ، والذي يساوي بين العمالة الوطنية في القطاع النفطي ، هذا بالاضافة الى ضرورة تطبيق قوانين دعم العمالة الوطنية والزام الشركات المتعاقدة مع الحكومة بتطبيق نسب العمالة الوطنية وتنفيذ القانون وتوفير مزيد من الحماية للعمالة الوطنية.

وقال الوزير وعضو مجلس الامة السابق : للعاملين في هذا القطاع المهم والحيوي حقوق مشروعة وأتمنى على نواب مجلس الامة والحكومة أن تعطي موضوعهم أولوية، ونحث وزير البترول الدكتور محمد البصيري على ادراجهم ضمن الزيادات التي أعلن عنها مؤخرا ، وأن يباشر بتنفيذ القانون الذي يدرجهم ضمن فئة العاملين في القطاع النفطي بشكل عام.

وأشاد خورشيد بالطرح الفني - الراقي الذي قدمته نقابة العاملين في القطاع النفطي الخاص، مضيفا أنه على المؤسسات التشريعية والتنفيذية التعاون معهذا الطرح العقلاني بالمطالبة وخاصة انه مطروح من قبل متخصصين في النقابة ، مشيرا الى ان العاملين في القطاع النفطي الخاص يخففون عن كاهل الدولة ، وعلى وزير النفط ورؤساء وأعضاء مجالس ادارات الشركات النفطية في الدولة حمايتهم والمساهمة في تحقيق الامن الوظيفي من خلال تطبيق القانون على الشركات المتعاقدة مع مؤسسة البترول.

ودعا الوزير السابق المعنيين الى سعة الصدر وعدم الضيق ذرعا بمطالب أبناء هذا القطاع ، مشددا على ضرورة الاستماع الى مطالبهم ومحاورتهم والوقوف على سبل اقرار حقوقهم المشروعة وتنفيذ الوعود التي تعطى ، مضيفا انه من حق النقابة بل ومن واجبها المطالبة لتعديل الاوضاع المعيشية لاعضائها في ظل الظروف الحياتية اليومية والتي تشهد ارتفاعا ملحوظا في اسعار السلع الضرورية لمتطلبات الحياة اليومية.
 

rig

بـترولـي نشيط جدا
كثرت التصاريح عن موضوعنا ومن زمان واحنا نقرا ونشوف تصاريج نواب وغيره بس ماشفنا شي بارض الواقع

نشكر سعادت الوزير لكن احنا في أنتظار عمل فعلي مو بس حبر علي ورق

وشكراا علي نقل الخبر
 

مواضيع مشابهة

أعلى