الــــزوجة والأســـــد..

الراي

بـترولـي نشيط
جاءت امرأة في إحدى القرى لأحد العلماء وهي تظنه


ساحرا وطلبت منه أن يعمل لها عملا سحريا بحيث


يحبها زوجها حبا لا يرى معه أحد من نساء العالم




ولأنه عالم ومرب قال لها: إنك تطلبين شيئا ليس بسهل


لقد طلبت شيئا عظيما فهل أنت مستعدة لتحمل التكاليف ؟




قالت : نعم




قال لها : إن الأمر لا يتم إلا إذا أحضرت


شعرة من رقبة الأسد .




قالت: الأسد ؟




قال : نعم .




قالت : كيف أستطيع ذلك والأسد حيوان مفترس ولا


أضمن أن يقتلني أليس هناك طريقة أسهل وأكثر أمنا ؟




قال لها : لا يمكن أن يتم لك ما تريدين من محبة الزوج


إلا بهذا وإذا فكرت ستجدين الطريقة المناسبة


لتحقيق الهدف .


ذهبت المرأة وهي تضرب أخماس بأسداس تفكر في كيفية


الحصول على الشعرة المطلوبة فاستشارت من تثق بحكمته


فقيل لها أن الأسد لا يفترس إلا إذا جاع وعليها


أن تشبعه حتى تأمن شره .


أخذت بالنصيحة وذهبت إلى الغابة القريبة منهم وبدأت


ترمي للأسد قطع اللحم وتبتعد واستمرت في إلقاء اللحم


إلى أن ألفت الأسد وألفها مع الزمن .


وفي كل مرة كانت تقترب منه قليلا إلى أن جاء اليوم الذي


تمدد الأسد بجانبها وهو لا يشك في محبتها له فوضعت


يدها على رأسه وأخذت تمسح بها على شعره ورقبته بكل


حنان وبينما الأسد في هذا الاستمتاع والاسترخاء لم يكن


من الصعب أن تأخذ المرأة الشعرة بكل هدوء .


وما إن أحست بتمكلها للشعرة حتى أسرعت للعالم الذي


تظنه ساحرا لتعطيه إياها والفرحة تملأ نفسها بأنها الملاك


الذي سيتربع على قلب زوجها وإلى الأبد .




فلما رأى العالم الشعرة سألها: ماذا فعلت حتى استطعت أن


تحصلي على هذه الشعرة؟




فشرحت له خطة ترويض الأسد، والتي تلخصت في معرفة


المدخل لقلب الأسد أولا وهو البطن ثم الاستمرار والصبر


على ذلك إلى أن يحين وقت قطف الثمرة .


حينها قال لها العالم : يا أمة الله ..... زوجك ليس أكثر


شراسة من الأسد .. افعلي مع زوجك مثل ما فعلت


مع الأسد تملكيه .


تعرفي على المدخل لقلبه وأشبعي جوعته تأسريه


وضعي الخطة لذلك واصبري
 

Mr. Engineer

بـترولـي مميز
حلاته ماكلها الأسد، جان شنو يسوي الحكيم، يطق أصبع :D

لا جد، كل مرأة تستطيع الحصول على ما تشاء من زوجها ولكن بالهداوة و ليس بالحنة و الصراخ!!



تحياتي
 

نفطي كويتي

بـترولـي خـاص
أعضاء الشرف
اي والله لو ماكلها الاسد جان ما طلعنا بحكمه

مع كل هالحكم وما كو فايده منهم
;)
مشكور علي الموضوع
 

صخرة رسوبية

بـترولـي خـاص
حلاته ماكلها الأسد، جان شنو يسوي الحكيم، يطق أصبع :D

لا جد، كل مرأة تستطيع الحصول على ما تشاء من زوجها ولكن بالهداوة و ليس بالحنة و الصراخ!!



تحياتي

والله العظيم اكثر من مرة على بالي (ذبابتك) شي صجي على شاشتي
 

engineera

بـترولـي مميز
اي والله لو ماكلها الاسد جان ما طلعنا بحكمه

مع كل هالحكم وما كو فايده منهم
;)
مشكور علي الموضوع


:mad:عدال يا الرييايل ...هم انتو نفس الشي انتو كل تحذيرات على علب السجاير وتقرونها وانتو ادخنون الباكيت
 

brilliant

المـراقب الـعـام
هههههههههههههههه

حلوه القصه تعلموا يالحريم

احلا شي فيها ان الرجل مثل الاسد :cool:
 

SAD_SHU

بـترولـي خـاص
جاءت امرأة في إحدى القرى لأحد العلماء وهي تظنه


ساحرا وطلبت منه أن يعمل لها عملا سحريا بحيث


يحبها زوجها حبا لا يرى معه أحد من نساء العالم




ولأنه عالم ومرب قال لها: إنك تطلبين شيئا ليس بسهل


لقد طلبت شيئا عظيما فهل أنت مستعدة لتحمل التكاليف ؟




قالت : نعم




قال لها : إن الأمر لا يتم إلا إذا أحضرت


شعرة من رقبة الأسد .




قالت: الأسد ؟




قال : نعم .




قالت : كيف أستطيع ذلك والأسد حيوان مفترس ولا


أضمن أن يقتلني أليس هناك طريقة أسهل وأكثر أمنا ؟




قال لها : لا يمكن أن يتم لك ما تريدين من محبة الزوج


إلا بهذا وإذا فكرت ستجدين الطريقة المناسبة


لتحقيق الهدف .


ذهبت المرأة وهي تضرب أخماس بأسداس تفكر في كيفية


الحصول على الشعرة المطلوبة فاستشارت من تثق بحكمته


فقيل لها أن الأسد لا يفترس إلا إذا جاع وعليها


أن تشبعه حتى تأمن شره .


أخذت بالنصيحة وذهبت إلى الغابة القريبة منهم وبدأت


ترمي للأسد قطع اللحم وتبتعد واستمرت في إلقاء اللحم


إلى أن ألفت الأسد وألفها مع الزمن .


وفي كل مرة كانت تقترب منه قليلا إلى أن جاء اليوم الذي


تمدد الأسد بجانبها وهو لا يشك في محبتها له فوضعت


يدها على رأسه وأخذت تمسح بها على شعره ورقبته بكل


حنان وبينما الأسد في هذا الاستمتاع والاسترخاء لم يكن


من الصعب أن تأخذ المرأة الشعرة بكل هدوء .


وما إن أحست بتمكلها للشعرة حتى أسرعت للعالم الذي


تظنه ساحرا لتعطيه إياها والفرحة تملأ نفسها بأنها الملاك


الذي سيتربع على قلب زوجها وإلى الأبد .




فلما رأى العالم الشعرة سألها: ماذا فعلت حتى استطعت أن


تحصلي على هذه الشعرة؟




فشرحت له خطة ترويض الأسد، والتي تلخصت في معرفة


المدخل لقلب الأسد أولا وهو البطن ثم الاستمرار والصبر


على ذلك إلى أن يحين وقت قطف الثمرة .


حينها قال لها العالم : يا أمة الله ..... زوجك ليس أكثر


شراسة من الأسد .. افعلي مع زوجك مثل ما فعلت


مع الأسد تملكيه .


تعرفي على المدخل لقلبه وأشبعي جوعته تأسريه


وضعي الخطة لذلك واصبري

هذي اكيد راحت للاسد الي في توقيعي
حريم حتى الاسد ماسلم منهم
 

ABDULLAH

قــلــم بــتــرولــي
أعضاء الشرف
موضوع جميل

يصلح لمن فيها بعد نظر و قصدي مرض بعد النظر ، حيث أنها لا ترى أمامها ( زوجها الأسد المقنع في البيت :) )

شكرا للراي
 

وردة حيدر

بـترولـي مميز
الموضــــــــــــــــوع عجيب و قمة في الروعة



و الردود عليــــــــــــــــه أعجب و أعجب



عســـــــــــــــاكم عالقوة
 
أعلى