مجلسنا وسياسة (الفركشة)!!!!!!!!!

الكاتب : القائد | المشاهدات : 295 | الردود : 3 | ‏26 فبراير 2008
  1. القائد

    القائد بـترولـي خـاص

    2,089
    0
    0
    (فركش) كلمة يرددها المخرجين عندما يفشل تصوير احد الافلام او ان الوقت انتهى , وهذا حال اخوانا الافاضل بمجلس الامة فكلما طلع قرار لمصلحة المواطن قابلوه بالوعيد والتهديد والصراااااخ ليش مادري مع ان اهم اللي مقدمين الاقتراح , بانسبة لزيادة الرواتب فقد اكتشفت انهم يفتقدون سياسة الاخذ ومن ثم المطالبة , ياخي اذا مو عاجبتكم زيادة الرواتب خلاص اخذوا هالزيادة وبعدين طالبوا بتعديلها , لكن انكم تقابلون اي موضوع بالتهديد والوعيد فأنا اعتقد ان هذا يدفع للتازيم مرة اخرى بين المجلس والحكومة وبالنهاية المواطن يدفع الثمن ليش مادري؟؟؟؟؟ من متابعتي لمجلسنا الحالي وجدت انهم بصراحة هم من يدفعون للتازيم تجاه الحكومة بصراحة اول مرة احس هالاحساس !!!كل ما قدموا اقترااح نجد التازيم يبدا منهم يفتقدون لسياسة المفاوضة او سياسة (خذ وبعدين طالب ) وهذي من فنون السياسة وفن اخذ المكتسبات , الحين وافقوا للمواطنين على زيادة 120 وبعدين طالبوا بتعديلها , لا تلجأؤؤن للتصعيد كفانا تازييم وتصعيد خل نقرا اخبار مفرحة بالجرايد والا تراا( فركش) !!!!!!!!!!!!!!!!!!
     
  2. ابو العتاهية

    ابو العتاهية بـترولـي نشيط

    112
    0
    0
    صدقت اخوى المجلس هو اللى حايسنا لو اللة يفكنا منة جان احنا بخير
     
  3. جونم جقرم

    جونم جقرم بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    8,202
    0
    0
    منــدوب نفطـي (: ---> 66698897
    خـيـمـة فـُـوق طـِـعـسـ
    يااا رجل مطبقيين المثل الي يقوول >>>>> يبي يكحلهاا عمااهاا
    أعضائنا الموقريين يبوون يطاالبوون بال 50 فووق ال 120
    وطبعاا الحكوومة الرشيده أدور بس أي موضووع عشاان تووقف الزياادة
    ورااح يقوولك بنسوي درااسة جديده وثاانية عشاان تنضااف هذي بطرف ذيك
    وبيدش فيها البنك الدولي وشووف كم مليوون بينصرف عشاان الدرااسة و و و و و و ...... ألخ
    والي بنقووله الله المستعــــــــــــــــــان
     
  4. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    صحيح يا مشاري ،

    خل نضمن الزيادة و تتعدل الأساسيات و بعدين توضح الرؤية أكثر
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة