فريج سعود ...

الكاتب : المنسي | المشاهدات : 698 | الردود : 4 | ‏21 فبراير 2008
  1. المنسي

    المنسي موقوف

    295
    0
    0
    موضوع اكثر من رائع .. مع اني لا اتفق مع الكاتب في بعض النقاط ..لاكن للامانه عجبنتي عقلانيته





    ونحن على ابواب الاحتفال بالاعياد الوطنية لبلدنا العزيز البلد الذي كرامتنا وعزتنا وفخرنا وديعة في خزائنه

    ونحن على ابواب الاحتفال الوحيد الذي لا يوجد من يعترض عليه ولا ثوابت تمنعنا من الفرح بايامه

    ونحن على ابواب تسجيل ذكرى جديدة من ذكريات المجد لبلد المجد والعز والعطاء دار العز الكويت

    ونحن على ابواب تذكر اجمل ايام الوطن التي تلت اسوء اشهر المحنة

    ونحن على اعتاب ايام نتذكر فيها كيف ان كل كويتي رمى بكل مخلفات العنصرية والطائفية وكل انواع التفرقة بين ابناء الوطن الواحد

    ونحن على اعتاب التذكر الجميل لايام سيئة لم يجمّلها الا كيف ان كل كويتي رجع الى كويتيته الاصيلة ايام ما قبل التلفزيون بو الوان

    في تلك الايام حدثت معجزة واكاد اجزم انها معجزة كيف ان المواطنون بين ليلة وضحاها رموا بكل الموروثات السيئة للتحزب والتطرف وغيرها من سلوكيات بغيضة كانت تفرق الناس وتدفعهم الى النتافر والتباعد الى اقصى نقطتين متباعدتين يحصل الغزو العراقي فيرجع المواطنون الى الاخوّة الحقيقية اخوّة التكافل والتوحّد والخوف على بعض و الايثار وانتقاص اللقمة للجار

    فكان اذا دخلت قوة عسكرية عراقية الى بيت من البيوت من اجل اسر رجاله وبعثهم الى ارض البعث انذاك ترى رجال البيتين المتجاورين المتضادين قبل الغزو المتحابين خلاله يختبؤون في غرفة واحدة ويقفزون من بيت الى بيت في قفزة واحدة تحرسهم وتحيطهم عناية وحماية واحدة وهي عناية وحفظ الرب الواحد فكان عز و وجل يحمي ويحفظ الرجلين الكويتيين السني والشيعي من عدوه وعدوهم ولم يفرق ربنا بين المواطنَين بناءً على ان الاول يكتف يديه عندما يصلي له والثاني يُسبلهما

    وبعد تلك الايام الجميلة والموحشة بنفس الوقت يأتي شخص ميت مقبور في لحده مشغول في حساب ربه له على كل يوم عاشه وعلى كل لفظ لفظه وكل ذرة خير او شر عملها يأتي هذا الميت ليرجع الاحياء الى العداء

    ما بالكم يا اهل الكويت ويا ابنائها الا تعقلون الا تفهمون الا بالحق تنطقون ؟

    صحيفة وقناة يجمع الجميع على أنها رعناء هدامة , للطائفية شعّالة على التفرقة تقتات على البلبلة تزداد عندها الاعلانات وكلكم او اغلبكم يجمع على انها سيئة مجرمة عفنة وفي نفس الوقت كلكم يتأثر بما اثارته واستطاعت ان تكون راي عام وجو عام حسب ما تشتهيه وتطلبه

    اكاد اجزم ان من لم يقرأ هذه الصحيفة ولم يشاهد هذه القناة خلال اليومين الفائتين واكتفى بقرائة غيرها انه غير الذي لم يقرأ ويتابع الا هذه المريضة

    هي تزداد غناً وثراءً وقوة ًوانتشاراً وانتم تزدادون فرقةً وضعفاً وبغضاً لبعضكم البعض

    هي رصيدها في ازدياد وانتم ضحاياكم ايضا في ازدياد

    لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

    حقائق تجلّت بعد هذه الزوبعة في فنجان هذا الوطن

    الحقيقة الاولى

    اننا على شفا حفرة واننا قابلون للانفجار في اي لحظة واننا من سذاجتنا تثيرنا صحيفة كلنا يعرف حقيقتها

    وان الوحدة الوطنية شعار نطالب غيرنا بتطبيقه وننسى انفسنا على تذكره وكأننا لسنا معنيين به

    الحقيقة الثانية

    إن سكوت حكومتنا الرشيدة عن نشر الحقيقة كاملة والتستر على اعدائها واعدائنا لمدة عشرين سنة ادى الى حب بعضنا لاعدائنا جهلا

    وسكوتها عن حقوق مواطنيها في الكثير من المواقف جعلنا مطية تركبنا المتردية والنطيحة فنحن يا حكومتنا لا نستحق ذلك ابدا فكرامتنا من كرامة وطننا

    سؤال موجه لك يا حكومتنا الشهيدة او الرشيدة

    لو ان ذوو المغدورين بالجابرية ارادوا ان يأخذوا حقوقهم ممن غدر بأبانئهم وقتلهم في اليوم الثاني لفك حصار الطائرة المنكوبة الجابرية فالى من كانوا سيتجهون ؟ والى من كانوا سيلجأون في المطالبة بحقهم ؟ ومن من كانوا سيطلبون الاقتصاص لأبنائهم ؟

    اعتقد انكم كنتم ستحيلونهم الى الحكومة الجزائرية او الى محكمة العدل الدولية اليس كذلك ؟

    الحقيقة الثالثة

    ان الحكومة الكويتية اتخذت طريق عقد الصفقة مع الخاطفين بهدف حماية ابنائها في الطائرة المخطوفة وهو الهدف الاهم والاقل خسارة

    وان الموس قد بلعته حكومتنا انذاك ولكن السؤال المطروح هو

    هل كانت الصفقة مع الخاطفين لمدة عشرين سنة ؟ وهل من بنودها الا تفضحوا فاعلها ومن ورائه الى ان يرث الله الارض ومن عليها ؟

    اراكم تفضحون في اليوم الثاني كل من يهرب بيره او يسرق موبايل او يتاجر بالاسيويات بالصور الملونة وفي نفس الوقت تتسترون على من يقتل ابنائكم ويحاول قتل اميرنا واميركم

    الحقيقة الرابعة

    ان اكثر التنظيمات السياسية تنظيما وقوة واطولها عمرا اذا سقطت تسقط من عل ويكون سقوطها قويا مدويا

    وانكم يا ساده يا كرام لا تقيمون للوطن وزنا فهو حسب الظاهر اخر اهتماماتكم

    والا لو وضعتم حفل التأبين للمشبوه في تورطه باكبر جريمة اختطاف طائرة في التاريخ في كفة وما سيترتب على هذا العمل من ايذاء لابناء هذه الوطن في كفة اخرى

    ترى كفة من سترجح ؟

    للاسف فقد رجحت عندكم كفة حفل التابين الذي اردتم به مجاملة حكومات وتنظيمات ليست تابعة لكويتكم

    الحقيقة الخامسة

    ان فكرة اقامة عزاء وتأبين لشخص متهم بنسبة على الاقل واحد بالمئة بقتل ابناء بلدكم والتكلم بإيجابية في هذا التأبين عن هذا الشهيد الحاج المطلوب لكثير من الدول بتهمة القتل له ايجابيات لا يعلمها الا الله وانتم

    ولكن كان له سلبيات بل موبقات طالت بيت الحسين وومحبيه وشيعته كلهم

    فيا ليتكم على الاقل قد اقمتم عزائكم في مقر تحالفكم او حزبكم وتحملتم مسؤولية اقامتكم لهكذا نوع من التأبين المريب لوحدكم ولم تُدخلوا اطرافا غيركم في قضية ليست بقضيتهم ولا هم راضون عنها ولا يعرفون حتى شهيدكم اللبناني

    الحقيقة السادسة

    ان هذا الحاج الشهيد اكثر المطلوبين لامريكا واسرائيل لم يستطع احد الوصول اليه وقتله الا في سوريا مما يعني بالنتيجة ان الاستخبارات السورية اما ان تكون ضعيفة مما سبب اختراق استخبارات اجنبية لها او انها الاقوى بالعالم لانها استطاعت ان تفعل ما لم تفعله استخبارات امريكا واسرائيل طبعا الاقوى بالحيلة

    الحقيقة السابعة

    ان لقب شهيد الذي ذكره الله في كتابه واعطاه من المنزلة الرفيعة ما يجلعه في مصاف النبيين والصديقين والشهداء والصالحين اصبح اليوم يوزع بالمجان بل يُخرج من الجيب ويلبّس لمن يرتضيه العباد من دون اي تعب او حتى تردد

    حسبي الله عليكم خربتوا علينا فرحة العيد وزيادة المعاشات والعطلة ورش الرغوة وطيحتوها بجبدي

    http://freejsaud.blogspot.com/2008/02/blog-post_19.html
     
  2. HUMMER

    HUMMER بـترولـي خـاص

    يعطيك العافيه اخوي المنسي عالموضوع
     
  3. المنسي

    المنسي موقوف

    295
    0
    0
    لله يعافيك اخوي هامر و انشالله الله يعيننااعلي لم شمل الكويت مره ثانيه :)
     
  4. القحطاني

    القحطاني بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    4,717
    0
    0
    الله يعطيك العافيه على الموضوع

    تقبل مروري:)
     
  5. dehen_3ood

    dehen_3ood بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    عسى الله يواليك العافيه على هالاختيار الجميل في النقل
    تسلم وماتقصر ..
    وتسلم أنامل الكاتب على هالحجي إللي يبرد الجبد !!
    لي متى واحنا انتطاحن؟ لي متى واحنا صايرين مثل القنبلة الموقوته ناطرين الشارة بس؟
    نسينا أيام الغزو؟ نسينا وقفتنا وتلاحمنا مع بعض وقت الشدايد !!
    بذيج الأيام كانت الأرض اهي الشي الوحيد إللي اتفقنا عليه ونبيه وأصرينا عليه
    اشفينا ما نتعض؟ اشفينا ننسى بسرعة والكل يدبج بصوب !!
    شي يحز بالنفس ويحر ويفقع المرارة بعد :(
    صج حسبي الله على من خرب فرحتنا
    وحسبي الله على كل من حط عينه على هالديرة وحاسدها
    وعسى الله يحفظج يا الكويت
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة