الشويب..نحرص على بناء مستقبل متميز لمؤسسة البترول عبر مشاريع استثمارية واعدة

الكاتب : الفيصل | المشاهدات : 350 | الردود : 0 | ‏20 فبراير 2008
  1. الفيصل

    الفيصل بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    السلام عليـــــــكم




    الشويب..نحرص على بناء مستقبل متميز لمؤسسة البترول عبر مشاريع استثمارية واعدة



    [​IMG]


    اكد الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية سعد الشويب يو أمس الحرص على بناء مستقبل متميز للمؤسسة في اسواق الطاقة العالمية عبر مشاريع استثمارية واعدة في قطاع البترول ومشتقاته سيكشف عن تفاصيلها قريبا. جاء ذلك في تصريح ادلى به الشويب لوكالة الانباء الكويتية (كونا) هنا اثر حفل الاستقبال السنوي الذي اقامه مكتب لندن للتسويق العالمي التابع للمؤسسة لزبائنه وممثلي الشركات النفطية العالمية لاسيما الاوروبية منها وذلك على هامش الاسبوع العالمي للطاقة المقام في العاصمة البريطانية لندن حاليا. وقال الشويب الذي يزور لندن على رأس وفد كبير يضم مسؤولين رفيعي المستوى في المؤسسة لاسيما في قطاع التسويق العالمي ان المؤسسة "تعمل الان لبناء مستقبل وهو المستقبل الذي يتمثل في زيادة حجم منتجات الطاقة التى توفرها مصانع المؤسسة". واضاف انه لدى المؤسسة مشاريع واعدة في مجال النفط ومشتقاته منها الاستثمار في منطقة اسيا والذي سيشمل مختلف المجالات النفطية من بينها الاستثمار في المصافي والمنتجات البتروكيماوية وهو الامر الذي شأنه ان يزيد من حجم منتجات المؤسسة من الطاقة ومن ثم زيادة دخل الدولة. وحول اللقاءات السنوية مع ممثلي كبرى الشركات العالمية قال الشويب ان الهدف منها يتركز بشكل اساسي على تعزيز التواصل بين مؤسسة البترول الكويتية وزبائنها والتعبير عن تجديد التعاون واستمراره نحو علاقات اكثر تميزا في المستقبل. واضاف ان اغلب الشركات المشاركة في الاسبوع العالمي للطاقة والتي حضرت ايضا حفل الاستقبال الذي اقامه مكتب لندن هم من زبائن المؤسسة اذ ان هذا اللقاء يجمع بين المنتجين والمستهلكين وتقدم خلاله اوراق عمل حول سبل دعم وتنشيط التعاون في ما بينهم في قطاع الطاقة. وقال ان ما يميز مؤسسة البترول الكويتية في هذا المجال والمتمثل في قطاع التسويق العالمي هو الاداء المتميز والسمعة الطيبة والعلاقات العميقة التي تترجم عبر الزيارات المتبادلة او عبر مثل هذه اللقاءات السنوية واشار الى مدى تقدير الزبائن وحرصهم على المشاركة في لقاءات الاستقبال التي تقيمها المؤسسة بشكل خاص وهو ما يعكس عمق العلاقات الطيبة بين هؤلاء الزبائن وبين الكوادر الكويتية الشابة العاملة في المكاتب التسويقية الخارجية للمؤسسة. واشار الشويب الى جولته التي قام بها اخيرا في عدد من الدول الاسيوية للقاء زبائن المؤسسة من شركات الطاقة في منطقة اسيا مضيفا انه خرج بانطباع ايجابي كبير حول متانة العلاقات بين مكاتب المؤسسة في الدول الاسيوية وزبائنها في تلك المنطقة. وبين انه لمس شعورا مماثلا لدى زبائن المؤسسة الاوروبيين خلال زيارته الحالية للندن والذين اعربوا عن حرصهم على هذه العلاقات وتطلعهم لمزيد من التعاون. ونوه في هذا الاطار بدور مكتب المؤسسة في لندن الذي قال انه يقوم بدور كبير في بيع نحو 80 في المئة من الكميات التي تنتجها المصانع والمصافي الكويتية في اوروبا والتابعة لشركة البترول الكويتية العالمية.



    وزارة النفط
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة