مقال منبر العمال المضيء

الكاتب : فراس السالم | المشاهدات : 1,507 | الردود : 0 | ‏18 يوليو 2020
  1. فراس السالم

    فراس السالم كاتب

    26
    18
    3
    ذكر
    منبر العمال المضيء

    تحية طيبة للزملاء في القطاع النفطي جميعاً، تشهد الساحة العمالية العديد من القضايا الساخنة و المواضيع المهمة خاصة في أزمة كورونا و أسعار النفط الأخيرة التي عصفت باقتصاد البلاد و أثرت على عوائد خزينة الدولة بشكل جلي و واضح للجميع.

    أثبت العامل الكويتي صلب معدنه في هذه الأوقات العصيبة و في جميع مواقع العمليات و أن ما تحدثنا عنه سابقاً في العديد من المناسبات و المقالات ليس مجاملة للعنصر الوطني المعطاء فمع عجز المقاولين العالميين و المحليين تحضير عمالتهم من الخارج قام العامل الكويتي بتغطية الأعمال المطلوبة منه على أكمل وجه و استطاع ان يؤدي عمله على أكمل وجه حسب متطلبات و مصالح البلاد العليا حيث أوفت بجميع التزاماتها تجاه منطمة أوبك و اتفاقية خفض الانتاج بل و استطاع القطاع النفطي و ابناءه استئناف الانتاج بالمنطقة المقسومة بنجاح بعد ٥ سنوات من الايقاف و مستمر في العمل تحت هذه الظروف الصحية الصعبة التي عصفت بأكبر الدول الصناعية بالعالم و نتيجتها أغلقت المصانع و المطارات الا ان النفط الكويتي لا زال يُصدر للخارج ولله الحمد.

    أعتدنا نحن كعاملين في القطاع النفطي على مواجهة تلك الآراء المختلفة و الأصوات المزعجة في مختلف وسائل الاعلام التي لا طالما شككت بقدراتنا و جدوى وجودنا و التي ترى مصالحها فوق مصلحة الوطن و المواطن و العنصر البشري الكويتي و التي تحاربنا ليل نهار لتنتهز كل فرصة لتسلب جزءاً مما هو مستحق لنا ولو كانت كلمة ثناء لا تكلفهم ديناراً واحداً.

    في هذه الأزمة كان ردنا في ميدان العمل فبعد تعطل جميع مرافق الدولة و جلوس الجميع في بيوتهم كنا بالصفوف الأولى، و حققنا انجازات استراتيجية للبلاد و فلم يحصل هناك نقصاً في الغاز المعبأ للمنازل ولا وقود السيارات في محطات الدولة ولا انقطاع للكهرباء بسبب نقص بالوقود ولا تراجع او اغلاق للحقول بسبب نقص عمالة بل ساهمنا في انشاء المستشفيات الميدانية شمال و جنوب البلاد و تبرع القطاع النفطي باقامة نقاط لرجال المرور و لم ينقص طائرات أكبر خطة اجلاء في تاريخ البلاد وقوداً فكل هذا تم بمساهمة من أبناء القطاع النفطي الأوفياء لبلدهم.

    ختاماً سيذكر التاريخ مشاريع و مساهمة القطاع النفطي في هذه الأزمة الصحية و مع عودة بقية القطاعات للعمل بعد الاجازة الطويلة سيشعر الجميع بما بذله ابناء القطاع للتكيف مع هذه الاوضاع الجديدة في مقار أعمالهم.

    م. فراس عادل السالم
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    6,778
  2. المحامي د. بدر سعد العتيبي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,094
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,941
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    767
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    3,761

مشاركة هذه الصفحة