بيان صادر عن التجمع العمالي بمناسبة يوم العمال العالمي

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 1,128 | الردود : 0 | ‏1 مايو 2020
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,652
    278
    83
    ذكر
    الكويت
    بيان صادر عن التجمع العمالي بمناسبة يوم العمال العالمي

    يحل علينا يوم العمال هذا العام وسط ظرف استثنائي محلياً وعالمياً تواجه فيه الطبقة العاملة تفشي ڤايروس كورونا المستجد واشتداد الهجوم الرأسمالي على الطبقة العاملة ، وكما تعودنا أن نحيي في مثل هذا اليوم ذكرى نضالات الطبقة العاملة عبر التاريخ حول العالم، ونؤكد على استمرار النضال والكفاح حتى تظفر الطبقة العاملة بما تصبو إليه.. بالحرية، وبالعدالة الاجتماعية، وبالتقدم.

    واذ تأتي المناسبة العمالية العالمية "الأول من مايو" بالتزامن مع اشتداد أزمة النظام الرأسمالي في ظل الجائحة ولتزيد أكثر من معاناة الطبقة العاملة في الكويت عبر تجاوزات التجار و تهاون الحكومة المتخاذلة معهم، فمنذ بداية الأزمة وتجار الأزمات يحاولون إستغلالها لزيادة مكاسبهم وتعويض خسائرهم، ويحاولون تحميل العمال و الفئات الشعبية من المتقاعدين وغيرهم من ذوي الدخول المنخفضة نتائج الخسائر التي نتجت عن الأزمة، كما تبرز الانتهاكات بحقوق العمالة الوطنية والعمالة الوافدة بشكل سافر بالقطاع الخاص وبتجاوز على القوانين المحلية والدولية، بالإضافة إلى عدم مراعاة المخاطر التي يواجهونها العمال بهذا الظرف وعدم توفير سبل الوقاية والسلامة والصحة المهنية، الأمر الذي ساهم في تفشي الوباء بين العمالة بسبب عدم مراعاة الظروف الإنسانية لها، مما زاد العبء على جهاز الدولة، وزاد في عدد حالات الإصابة بين العاملين في الصفوف الأولى.

    إن ما تواجهه الطبقة العاملة بهذا الظرف من محاولات تستهدف الانتقاص من جهودها ومكتسباتها وحقوقها يتطلب من جميع العمال التكاتف والوحدة والالتفاف حول النقابات ومؤسسات المجتمع المدني، كما ندعو الحركة النقابية العمالية بضرورة القيام بدورها والتحرك لمواجهة الهجمة على حقوق العمال والتصدي لها، وهذا ما يتطلب التضامن وتنظيم الصفوف والوحدة للوقوف في وجه تجار الازمات الذين لن يتركوا فرصة لاستغلالها للانتقاص من الحقوق والمكتسبات، ويتطلب العمل للدفع بتحميل تجار الأزمات لتكاليف تصحيح الوضع الذي تسبب بأضرار تهدد وجود الناس خاصة بأننا لا نزال في خضم الأزمة ولا نعلم مدى ضررها وآثارها على صحة وسلامة الناس ومدى قدرة أجهزة الدولة التي تواجه الأزمة على التماسك.

    ونود بهذه المناسبة أن نتوجه بالتحية للعاملين في الكويت وفي جميع أنحاء العالم الذين يكافحون هذا الوباء ومواجهة تجار الأزمات ونعلن تضامننا الكامل مع المتضررين الذين حُمِّلوا أوزار النظام الرأسمالي و مشكلاته وتمنياتنا بالشفاء لجميع المصابين كما نعبر عن خالص تعازينا لأسر الضحايا.

    الكويت في الأول من مايو ٢٠٢٠

    التجمع العمالي on Twitter


    Instagram Link
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,382
  2. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,399
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    8,460
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    3,850
  5. UNIONKGOC
    الردود:
    6
    المشاهدات:
    12,385

مشاركة هذه الصفحة