تصريح نقابة نفط الكويت تعلن تصديها لخطط الرئيس التنفيذي لهدم الشركة

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 3,421 | الردود : 0 | ‏28 أغسطس 2019
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,601
    270
    83
    ذكر
    الكويت
    نقابة نفط الكويت تعلن تصديها لخطط الرئيس التنفيذي لهدم الشركة : ايقاف استهداف حقوق العمال والتلاعب الخطير بحقوقهم او التصعيد بلا سقف

    8548E08E-A315-4668-9ED4-97335EA1D45D.jpeg

    اعلنت في بيان ان حقوق العمال خط احمر

    اعلنت نقابة العاملين بشركة نفط الكويت رفع وتيرة التصعيد مع الرئيس التنفيذي لشركة نفط الكويت عماد سلطان ورئيس مؤسسة البترول هاشم هاشم واعتبار قرارات الدمج والتقليص في الدوائر داخل الشركة والاضرار بالمراكز القانونية للموظفين وقتل طموحات المستقبل لهم في عهدهم من الاخطاء الكارثية حيث يعتبر هذا العهد هو اسوأ عهود الادارة بدليل التراجع المخيف في الانتاج وعدم ضمان حقوق العاملين بشكل غير مسبوق في اكبر شركة نفطية في البلاد .

    وقالت النقابة في تصريح صحفي ان هاشم و سلطان تعمدا الأضرار المباشر بمصالح العاملين بشركة نفط الكويت والتي تعد قاطرة التنمية في هذا البلد حيث أعادا تطبيق قرارات صدرت منذ عامين ورفضها العمال بعد الانتقاص الواضح لحقوقهم مثل نظام 360 للترقيات والذي كان الهدف منه التأخير المتعمد الى ان يكمل بعض المحسوبين سنوات الخدمة للترقية .

    وتابعت النقابة في بيانها ” بعد ذلك اصدر سلطان قرارا اداريا بدمج الفرق والمجموعات لتوسيع دائرة الJob Family وتدوير اهل الكفاءات طالما انهم ليسوا من الدوائر المقربة لهم او من المحسوبين عليهم وإبقاء بعض المواقع شاغرة !!!

    واكدت النقابة ان هذا التخبط الاداري والظلم البين في عهد هاشم و سلطان هدفه الاستحواذ على المناصب الادارية في شركة نفط الكويت والامثلة كثيره والادلة متعددة واخرها في التعاميم الاخيرة التي اصدرتها ادارة الشركة .

    وشددت النقابة على ان ” هذا النهج ما كنّا نحذر منه في السابق باستحداث بعض الدوائر والفرق لترضية أشخاص معينين مؤكدة ان الرئيس التنفيذي الحالي اقر بعض الفرق من مجموعته – حينما كان نائبا للرئيس – واليوم يحاول إلغاءها وكأن الشركة تدار بأسلوب ” عزبة ” خاصة دون وجود اي خطط او استراتيجيات واضحة , وهو ما اثر سلبا على إنتاجية نفط الكويت وبدلاّ من ان يتطور ويزداد الانتاج انخفض في كثير من الأحيان وأصبح في افضل الأحوال ” محلك سر “.

    واوضحت النقابة ان ادارة المؤسسة والشركة الحالية وبعد اعترافها الواضح بالقصور في الانتاج كان عليها الجلوس مع المختصين في الشركة لتلافي هذا القصور وتصحيح المسار الخاطئ في الادارة لزيادة معدلات الانتاج بدلا من الانشغال بترقية المقاولين للاستحواذ على المزيد من المناقصات وتجاهل ما وصلت اليه الامور من اوضاع مأساوية وتلاعب خطير بحقوق ومصائر العاملين.

    وختمت النقابة بيانها بمطالبة وزير النفط وكل من لديه حس وطني من المسؤولين بالتدخل لإيقاف هذا التخبط الذي قد يكون سببا في انهيار الثقة بين العاملين وادارات الشركة ، ودعت النقابة الى تشكيل لجنة تحقيق عاجلة في الكوارث التي شهدتها الشركة في هذا العهد وتعيين قيادة تستطيع النهوض بأكبر شركة نفطية في البلاد والا فستبدأ مرحلة خطيرة من التصعيد بلا سقف – وهو ما لا نتمناه – ولكن وجب التأكيد للجميع على أن حقوق العمال خط احمر لن نسمح المساس به او التهاون فيه وسنتخذ كافة الاجراءات القانونية ضد هذا الظلم والتعسف.
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    780
  2. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,001
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,065
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    892
  5. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    540

مشاركة هذه الصفحة