مقال اين نقابتنا العزيزة عن هموم ومشاكل الموظفين !!!!

الكاتب : 4649 | المشاهدات : 1,288 | الردود : 0 | ‏7 مايو 2019
  1. 4649

    4649 بـترولـي نشيط جدا

    199
    0
    16
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    في الحقيقة استغرب مثل كثير من الزملاء صمت النقابة المطبق منذ نجاحها قبل اربع شهور ,, كما استغرب أي وجود لهم في مواقع العمل , فبعد نجاح النقابة لم نعد نرى أي من أعضائها الكرام .
    هناك الكثير والكثير من المشاكل والهموم التي تحتاج وقفة النقابة , وعلى سبيل المثال لا الحصر ( مشاركة النجاح والتي بعثت النقابة رسالة تهديد الى وزير النفط بخصوصها , وبالتأكيد سيرضخ لهذا التهديد والوعيد ) ولكن يبدو انه تأخر في الرد على رسالة النقابة , او انه رد ولكن النقابة لم تقم بنشر رده . نحتاج توضيح .
    ثانياً : موضوع تصاريح الهاتف ( كل يوم رسالة تهديد من مدير العمليات وكأنه يلمح لأمر ما او يهيئ لأمر ما )
    ثالثاً : الأب قريد للكونترولر وللسوبر فايزر ولمشغل غرفة التحكم , وإلغاء الدرجة الشخصية , وقبل اشهر قال احد أعضاء النقابة ان الموضوع شبه منتهي , ومع ذلك ما شفنا شيء .
    رابعاً : زحمة البوابات الأزلية في مصفاة الأحمدي خصوصاً في عطلة نهاية الأسبوع , حيث يتم تحويل جميع عمال المقاول الى بوابة دخول موظفي الشركة , مما يسبب ازدحام رهيب . ومازال الوضع مستمر منذ بداية مشروع الوقود البيئي دون أي تصريح واحد من النقابة , وكأنهم ما يداومون معانا وما يشوفون الزحمة.
    خامساً : حسبة ال 22 حيث سمعنا ان هناك قضايا واحكام لبعض الجهات , فما دور نقابتنا ؟
    سادساً : كثرة تعيين الأجانب حيث أصبحت الشركة وخصوصاً العمليات غالبيتها أجانب , وللأسف أبناء الكويت مو لايقين وظائف . وللأسف ان القانون ينص على ان الأصل تكويت القطاع النفطي الا اننا نرى العكس , والمفترض تكون هناك قضايا ضد الشركة بسبب تعيينات الأجانب .
    سابعاً : نهاية الخدمة لمن تعين بعد 2003 وعدم احتساب العمل الإضافي , مما يعد عدم مساواة مع الزملاء الاقدم .
    ثامناً : تطبيق قانون نهاية الخدمة على المعينين الجدد بحد اعلى 27 الف في حين ان الأجني على القانون القديم ونطالب بمساواتنا بالأجنبي ( صار المواطن يطالب بمساواته بالأجنبي ) .
    طبعاً هناك الكثير والكثير من القضايا ولكن نتركها لمقال أخر , أملين ان نرى تحرك من النقابة ومن الموظفين للضغط على النقابة للتحرك ونفض الغبار عنها .
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة