مقال الاستثمار في أبناء القطاع النفطي

الكاتب : فراس السالم | المشاهدات : 822 | الردود : 0 | ‏12 مارس 2019
  1. فراس السالم

    فراس السالم بـترولـي جـديـد

    25
    18
    3
    ذكر
    الاستثمار في أبناء القطاع النفطي


    مع الإعلان عن المشاريع النفطية الكبيرة التي تنوي مؤسسة البترول الكويتية الاستثمار فيها وترسيتها خلال الفترة المقبلة، يأتي على بالنا عشرات الآلاف من العاملين الكويتيين الذين يعملون بهذا القطاع الأهم اقتصادياً في البلاد.
    نتمنى أن نرى مزيداً من الاستثمار في تطوير قدرات الموظف الكويتي في القطاع، خصوصاً العاملين الكويتيين الذين في المواقع والميادين المختلفة؛ فخطة الدولة الاستثمارية كبيرة وتحتاج تأهيلاً مناسباً للكوادر الوطنية على مستوى المشاريع المخطط لها، لنعتمد على خبراتنا الوطنية في إدارة وتشغيل هذه المشاريع مستقبلاً.
    يأتي في مقدمة هذه المشاريع مشروع ميناء الغاز المسال ومجمع البتروكيماويات التابع لشركة كيبيك وزيادة القدرة الإنتاجية لشركة نفط الكويت من الغاز الحر وعمليات التنقيب والإنتاج البحري لشركة نفط الكويت ومشروع حقل الدرة المشترك للشركة الكويتية لنفط الخليج، فهذه تتطلب استثمارات كبيرة في تهيئة الكوادر الوطنية، نظراً إلى حجمها، مقارنة بما لدينا حالياً، فهي تمثل توسعاً كبيراً لهذه المجالات على مستوى نشاط مؤسسة البترول محلياً، وستخلق آلافاً من فرص العمل للشباب الكويتي الطموح القادر على توليها بإذن الله تعالى.
    التوسع في مشاريع الغاز والبتروكيماويات يعتبر من أهم المتغيّرات بعد أزمة أسعار النفط في عامي 2016 و2017، فشركات النفط العالمية أصبحت تنوّع المخاطر مع تكثيف الاستثمارات بهذه الإنشطة، بالإضافة إلى خفض تكلفة استخراج النفط الخام، من خلال شراكات طويلة الأمد أو استحواذات على شركات خدمية للاستفادة من حقوق الملكية الفكرية لاختراعاتها والتكنولوجيا والخبرات الموجودة لديها والوصول إلى أقصى درجات التكامل داخل الكيان الواحد.

    المطلوب منا في الفترة المقبلة هو إعداد خطة بعيدة المدى للقادمين للعمل مستقبلاً بهذه المشاريع وتهيئة التعليم والتدريب لهم خلال فترة دراستهم في المعاهد التطبيقية والجامعات وعند التعيين، لكي تتسنى لنا الاستفادة بالشكل الامثل، وعلى أكمل وجه من استثمارنا بأبناء القطاع النفطي القادمين والحاليين الذين سينتقلون لقيادة هذه المشاريع فور اكتمالها، فلا يختلف اثنان على ان تطوير القدرات الوطنية هدف استراتيجي تنموي مهم جدا لأي بلد، خاصة اذا ما كان يتعلق بصناعة وطنية مربحة.

    م. فراس عادل السالم

    الاستثمار في أبناء القطاع النفطي
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة