فيديو (معرض أحمد الجابر) يروي قصة النفط في الكويت

الكاتب : فهد شموه | المشاهدات : 1,306 | الردود : 1 | ‏5 يناير 2018
  1. فهد شموه

    فهد شموه إدارة المنتدى

    3,479
    63
    48
    ذكر
    Production Engineering Mechanics
    ☀Q8 دار الفخــر والعــز☀

    معرض أحمد الجابر للنفط والغاز
    يروي قصة النفط في الكويت

    المعرض يروي قصة إكتشاف النفط قبل أكثر من 70 عاماً، وقد صُمِّم على شكل صدفة الأمونيت والتي تعتبر أحد مكونات النفط.

    ويضم المعرض تسعة مرافق منها دور عرض ومسرح وقاعات متعددة الإستعمالات.


    لمشاهدة الفيديوهات برجاء الضغط على الروابط أدناه:

















    معرض الشيخ أحمد الجابر يروي قصة العصور الجوراسية الأولى ومستقبل الطاقة عبر التكنولوجيا الحديثة


    CvExQkDVIAAu-8x.jpeg
    صورة للمعرض الجديد

    Screenshot_20180105-143028.jpg
    صورة للمعرض القديم

    تعتمد دولة الكويت في اقتصادها 99 في المئة على النفط، وأغلب المواطنين يعلمون أن الصناعات النفطية والغاز من أهم الصناعات في البلاد، غير أنهم لا يتمتعون بالقدر الكافي من المعلومات من حيث كيفية البحث عن الآبار وطرق حفرها ونقلها إلى المخازن والمصافي وكيف يتم تصديرها إلى الخارج وما هي أنواع المشتقات النفطية وكم من صناعة تدخل فيها هذه المشتقات. ووجد معرض شركة نفط الكويت الذي يعتبر من أبرز معالم الدولة، كي يروي قصة تاريخ النفط في البلاد ويشرح كيف تكون الصناعات النفطية بداية من البحث عن الآبار ونهاية إلى تصدير النفط، وذلك بوجود صور ومجسمات يحتويها المعرض. وقد أنشئ معرض شركة نفط الكويت في منتصف خمسينيات القرن الماضي ومنذ ذلك الحين خضع إلى ما يقارب ست عمليات تجديد وتوسعة لتمكينه من أداء وظيفته بالشكل المطلوب، لاسيما أن من ضمن زواره شخصيات مهمة كرؤساء الدول والحكومات ناهيك عن زيارة الطلبة له في جميع مراحلهم التعليمية. إلا أنه ومع مرور الزمن دخلت العديد من التطورات والتكنولوجيا الحديثة التي بدورها غيرت طبيعة الزائرين، الأمر الذي جعل الشركة ترى إنشاء معرض جديد يواكب التكنولوجيا الحديثة ويكون قادرا على تأدية دوره على أكمل وجه، حتى يعكس اتساع عمليات الشركة وتنامي دورها وخططها الاستراتيجية، التي تهدف من خلال معرض الشيخ المغفور له أحمد الجابر الصباح (المعرض الجديد) إلى إبراز الجانب الحضاري في دولة الكويت لعامة الزائرين سواء كانوا من داخل البلاد أو القادمين من خارجها، كما أن الشركة تهدف إلى نشر الثقافة النفطية في البلاد لكي تكون لدى العامة معلومات كافية عن تاريخ الصناعة النفطية في دولة الكويت خصوصا الطلبة منهم لاسيما أن الدولة ستحتاج إلى كادر من العمالة الكويتية في المستقبل. «النهار» التقت مدير مجموعة العلاقات العامة والاعلام عبدالخالق العلي الذي يترأس الفريق المكلف بمشروع المعرض الجديد والمسمى معرض الشيخ أحمد الجابر الصباح ومن خلال الحوار يشرح العلي لـ «النهار» جميع الجوانب المتعلقة بالمشروع من حيث كيفية إنشائه وما مدى أهميته، وهذه تفاصيل الحوار:

    في البداية دعنا نأخذ فكرة بسيطة عن المعرض الحالي متى أنشئ؟ وما أهميته؟

    المعرض الحالي تم إنشاؤه في عام 1957 ويعتبر علامة بارزة من علامات دولة الكويت وهو مركز إعلامي متميز للصناعة النفطية في الدولة.

    وقد عملت شركة نفط الكويت عدة تغييرات فيه فمنذ إنشائه جرت ما يقارب ست عمليات تجديد وكان آخرها في العام الماضي وهو يبرز أعمال الشركة بوسائل إيضاحية لزوارها من الشخصيات المهمة كرؤساء الدول والحكومات وغيرهم وكذلك لطلبة المدارس من مختلف مراحلهم الدراسية ومن ضمنهم طلبة هندسة البترول في جامعة الكويت والزوار عامة. ويعرض مجسمات وأدوات حية توضح طريقة عمليات حفر الآبار النفطية في الكويت، كما أنه يعرض أدوات الحفر من رؤوس وأنابيب وأدوات أخرى بالإضافة إلى وجود مجسمات لناقلات النفط كما يوضح كيف يتم تدفق النفط من الحقول إلى مراكز التجميع. وأضيف بعد التحرير جزء جديد يتعلق بإطفاء آبار الحرائق وما هي الفرق التي شاركت في الاطفاء وكيفية طريقة اطفاء كل فرقة منها.

    استراتيجية 2020 الطموحة

    ● ما هي أهمية إنشاء معرض جديد بالرغم من وجود المعرض الحالي؟

    ■ مع مرور الزمن دخلت الكثير من التطورات الحديثة والتكنولوجيا التي بدورها غيرت نظرة الزائرين للمعرض بعد اطلاعهم على معارض حديثة الإنشاء تواكب العصر الحديث أثناء سفرهم إلى دول متقدمة في التكنولوجيا، لذلك ارتأت شركة نفط الكويت أهمية وجود معرض جديد يتم تطويره بشكل جيد يتواكب مع التكنولوجيا الحديثة حتى يعكس توجهات الشركة في تطبيق التكنولوجيا في جميع مجالات عملها بأحدث الوسائل والدراسات الممكنة في سبيل تحقيق استراتيجية 2020 الطموحة.

    فكرة منظمة وعلمية

    ● منذ متى تم تبني فكرة إنشاء المعرض الجديد؟

    ■ كانت فكرة إنشاء معرض جديد في منتصف التسعينيات ولكن لم تؤخذ بعين الاعتبار لأنها كانت محاولات فردية لم تثمر شيئا، ولكن تم أخذ فكرة هذا الموضوع بشكل جدي ومنظم وعلمي في عام 2005، وتم تشكيل فريق ذي خبرات وتخصصات مختلفة وضع خطة عمل تحدد أهداف المعرض الجديد بدراسة دقيقة ومطورة تضمن توصيل صورة واضحة للزوار عن تاريخ صناعة النفط والتكنولوجيا الحديثة المستخدمة في هذه الصناعة وما هي نوعية زواره وما هي الأفكار التي يمكن أن يحتويها المعرض.

    مستشار خاص

    ● هل استعانت الشركة بمستشار خاص لهذا الصرح؟

    ■ تمت الاستعانة بمستشار معماري خاص في مشاريع كبرى وهو الذي بلور فكرة المعرض الجديد من حيث التصميم في الشكل وما يحتويه من مختلف الأجنحة وكيف تكون رحلة الزائر داخل المعرض ومازال التعاون مستمرا مع المستشار حتى توصلنا إلى الشكل النهائي للمبنى.

    المجسمات مصممة بطريقة منظمة

    ● ما هي الأعمال التي تقومون بها الآن؟

    ■ نعمل في تصميم المجسمات وتصميم الأقسام المختلفة داخل المعرض بحيث تكون هذه الأقسام والمجسمات بطريقة منظمة لتكون عبارة عن رحلة يستطيع الزوار من جميع المستويات الاستفادة منها استفادة علمية كاملة ليخرج الزائر بحصيلة وافية عن محتويات المعرض.

    نشر الثقافة النفطية لجميع المواطنين

    ● وما هي الأهداف من وراء إنشاء هذا المعرض؟

    ■ بما أن الدولة تعتمد في اقتصادها 99 في المئة على النفط لذا فإن من الأهداف المهمة للمعرض ايصال رسالة وعي وتثقيف للمواطن الكويتي بما يتعلق بأسماء الحقول وأنواع النفط حيث ان هناك النفط الخفيف والثقيل كما يوضح مواصفات هذه الأنواع كذلك يبين وسائل التكنولوجيا الحديثة المستخدمة في صناعة النفط التي تعكس للزائرين التطور الحضاري الذي وصلت إليه هذه الصناعة في الكويت. وقد روعي استقطاب الطلاب من جميع المراحل الدراسية في الكويت لزيارة هذا المعرض لتثقيف الطلبة بهذه الصناعة من جهة وجذب انتباههم من جهة أخرى بغرض تشجيعهم على التخصص في هذه الصناعة التي يعتمد عليها الاقتصاد الوطني، كما أنه سيكون صرحا حضاريا في الدولة يعكس تاريخ صناعة النفط والغاز في الكويت ومدى التقدم التكنولوجي الذي وصل إليه القطاع، ومركزا لاستقبال ضيوف الدولة الرسميين، إضافة إلى أنه سيكون مركز جذب لمختلف قطاعات المجتمع لمدينة الأحمدي.

    المعرض الجديد يواكب تطورات الشركة

    ● كيف تمت الموافقة على إنشاء المعرض الجديد ؟

    ■ تم الاجتماع مع إدارة الـ (koc) وقد أوضحنا أننا بحاجة إلى معرض جديد خاص في القطاع النفطي يواكب تطورات الشركة وخططها الاستراتيجية، ويعتمد على أحدث التقنيات والتكنولوجيا في المعارض.

    تقديم المعلومة بشكل ترفيهي

    ● ما هي الوسائل الجديدة التي ستدخل المعرض الجديد؟

    ■ تم اعتماد الوسائل الجاذبة التي تمكن توصيل المعلومة إلى الزائرين وخصوصا الطلبة منهم وتثبيت ذلك في ذاكرتهم في إطار قالب تفاعلي جذاب يعتمد على مؤثرات خاصة تجعل من زيارة المعرض تجربة فريدة من نوعها تستقر بالذاكرة، وذلك عندما يستخدم الزائر معظم حواسه.

    كذلك تمت مراعاة الحرص على المزج ما بين عمليتي التثقيف والترفيه في قالب جذاب ومشوق وتقديم المعلومة بشكل ترفيهي.

    وقمنا بمباشرة المشروع بشكل علمي مرتب ومنظم بعد زيارتنا إلى بعض المعارض في دول العالم مثل معرض هيوستن للنفط والغاز ومعرض النفط والغاز في النرويج وبعض المعارض في لندن للاستفادة من تجاربهم وتجنب الأخطاء التي وقعوا فيها.

    الاستفادة من الدول المتقدمة

    ● ماذا استفاد الفريق المكلف بإنشاء المشروع من زيارته إلى المعارض الأخرى؟

    ■ قد استفدنا من هذه الزيارات من تدارك الأخطاء التي وقعت فيها هذه الدول وتم تطوير الأفكار والتصاميم منذ البداية وتم مراعاة أن يكون تصميم المبنى يتناسب مع تصميم النماذج والأجهزة المستخدمة داخل المعرض وذلك بالتنسيق مع الفريق المتكامل القائم على هذا المشروع.

    مكونات المعرض ومساحته

    ● ما هي مكونات المعرض؟ وكم تبلغ مساحته؟

    ■ المكان ليس معرضا فقط بل هو مركز متكامل للمؤتمرات والفعاليات ويوجد به مسرح حديث يتسع لـ 250 مقعدا وصالات تدريب ومكاتب إدارية وكافتيريا وقاعات متعددة الأغراض وهي ضرورية في حالة وجود المناسبات حيث لا نحتاج في المستقبل للذهاب إلى فنادق أو مكان مخصص لهذه المناسبات.

    وأيضا يوجد فيه مدخل لكبار الشخصيات من مختلف شخصياتهم ومستوياتهم بعيدا عن الزحام، إضافة إلى وجود مواقف سيارات تتسع الى ما يقارب 250 سيارة ومواقف لذوي الاحتياجات الخاصة وأخرى لحافلات المدارس ناهيك عن المواقف الخاصة بكبار الزوار. ومساحته الإجمالية تقريبا 50000 متر مربع وتم مراعاة مجال التوسعة في المستقبل.

    فكرة حيوية

    ● من أين استوحى الشكل الخارجي لمبنى المعرض؟

    ■ المبنى عبارة عن فكرة حيوية أخذت شكل صدفة بحرية، وذلك لأن من ضمن النظريات أن نشأة النفط قبل انقسام القارات عبارة عن تحلل المواد العضوية للديناصورات والكائنات الحية الدقيقة نتيجة الضغط والحرارة إلى المادة النفطية الحالية.

    كذلك تمت مراعاة الجوانب البيئية من ناحية الهواء والغبار ومدى تأثيره على المبنى، أما ساحة المدخل فهو عبارة عن صخرة كبيرة يخرج منها ماء يمتد على أرضية سوداء اللون ترمز إلى النفط.

    العصور الجوراسية الأولى

    ● كيف تكون رحلة نشر الثقافة النفطية داخل المعرض الجديد؟

    ■ أثناء دخولك ساحة المعرض سترى أمامك صخرة كبيرة في وسط حوض يخرج منها ماء يمتد متفرعا إلى داخل المعرض وبأرضية سوداء ليرمز للنفط.

    بعد ذلك ستستقبلك شاشة كبيرة فريدة من نوعها في العالم ولا يوجد منها إلا في النرويج، وفي هذه الأثناء سيتم أخذ اسمك من قبل أحد الموظفين المتواجدين عند المدخل حينها تبدأ الرحلة، بنزولك إلى سرداب يوحي لك بوجود وسائل تكنولوجيا حديثة وكأنك تنزل إلى داخل بئر نفطي وهو القسم الأول من الرحلة والمختص «بأصل النفط» حيث يوضح لك هذا القسم ما هي بدايات تكوين ونشأة النفط قبل انقسام القارات في العصور الجوراسية الأولى، وذلك بالتعرف على النظريات المختلفة في نشأة النفط عند تحول الديناصورات والكائنات الدقيقة من المواد العضوية تأثرا بالحرارة إلى النفط، وبعدها ينتهي القسم الأول من الرحلة ليبدأ القسم الثاني المتعلق بتاريخ نشأة الكويت، بعد أن تخطو خطوات قليلة.

    تاريخ الصناعة النفطية في الكويت

    ● ماذا عن القسم الثاني؟

    ■ أما القسم الثاني من الرحلة فهو يشرح تاريخ الصناعة النفطية في شركة نفط الكويت والمرتبط أساسا بتاريخ نشأة الكويت وهذا القسم مليء بالمعلومات النفطية ويوضح عبر التكنولوجيا الحديثة كيف يتم البحث عن النفط وما هي الوسائل الحديثة التي تستخدم في حفر الآبار النفطية.

    حيث توجد خريطة زجاجية على شكل دولة الكويت وهنا يتم تزويدك بالمعلومات النفطية التي تريد معرفتها في كل جزء موجود على الأراضي النفطية بالكويت وذلك بعد لمسك لأي جزء أردته في الخريطة الزجاجية التي أمامك وتتكلم عن معلومات نفطية خاصة عن الموقع الذي لامسته سواء كانت مواقع حقول أو عن تراكيب داخلة في صناعة النفط أو عن الآبار أو عن التركيب الجيولوجي لهذه المنطقة التي تمت ملامستها، وكل ذلك يتم بطريقة تكنولوجية حديثة بحيث تشعر وكأن الموقع الذي أردته قريبا منك جدا، وهذه الوسائل التقنية استنبطت من الزيارات التي قام بها أعضاء الفريق القائم على إنشاء هذا المعرض للدول المتقدمة في التكنولوجيا الحديثة. ومن ثم تنتقل مباشرة إلى القسم الثالث والخاص بالمنتجات النفطية والمصافي.

    المنتجات النفطية

    ● وماذا عن القسم الثالث؟

    ■ وفي القسم الثالث تشاهد عبر شاشات ثلاثية الأبعاد والوسائل السمعية والبصرية التفاعلية الحديثة ومراحل انتاج النفط بدءا من خروجه من البئر حتى وصوله للناقلات للتصدير أو إلى المصافي حيث سترى كيفية عمل تكرير النفط وكيف تستخرج مشتقاته سواء كان الكيروسين أو الزيت أو المنتجات النفطية الأخرى، وكل هذا تراه عن قرب، إضافة إلى وجود وسائل تقنية حديثة وترفيهية تجعلك تبدو وكأنك وسط ناقلة نفط يمكنك إرسائها على الرصيف وتحملها النفط. والقصد من استخدام هذه التقنيات الحديثة هو جذب الجميع للتعرف على كيفية استخراج النفط وإلى أين يذهب وما هي أنواعه؟ وكيف يتم تكريره؟ والأهم من هذا سيتعرف الزائر على إحدى الرسائل المهمة التي تبث من خلال المعرض ألا وهي أن النفط دخل تقريبا في كل الصناعات التي تتعلق بالحياة اليومية، وفي النهاية ستجد مصعدا كهربائيا أمامك يقلك إلى القسم الرابع من هذه الرحلة وهو برج المشاهدة ويقع في أعلى المبنى وبعد أن يقلك المصعد الكهربائي ستجد نفسك أعلى مكان في المبنى وهو ما سمي ببرج المشاهدة نتيجة لارتفاع مبنى المعرض وإطلالته على المخازن (السناتر) وعلى المصافي وعلى مينائي الأحمدي الشمالي والجنوبي الذي يمكنك من مشاهدة عملية تحميل النفط على البواخر مباشرة كما ستشاهد من خلاله عملية تكرير النفط في المصافي لاسيما وأنه تم اختيار موقع المعرض بعد دراسة لتمكين الزائرين من الإطلاع عن قرب وبوضوح على كل جانب من الجوانب المتعلقة بصناعة النفط سواء كان في النهار أو في الليل وحتى في الحالات التي تنعدم فيها الرؤية بإدخال الوسائل التكنولوجية السمعية والبصرية وفي النهاية لا تخرج من المعرض إلا ومعك حصيلة من المعلومات تعطيك القدرة الكافية على استيعاب الصناعة النفطية من حفر الآبار إلى تصدير النفط وأبطال النار وبعد النزول من المصعد الكهربائي تنتقل الى القسم الخامس وهو من أهم الأقسام الموجودة في المعرض وسمي بقسم أبطال النار تكريما لدور فريق الإطفاء الكويتي والفرق الأخرى التي شاركت في إطفاء حرائق الآبار النفطية في الكويت بعد التحرير، وهو يبرز دور الطاقات البشرية في الكويت في مواجهة الكوارث والتضحيات التي قدمتها فرق اطفاء حرائق النفط والتحديات التي واجهتها، وذلك سيجري عرضه في إطار رؤية فنية وتكنولوجية تجعلك تقترب من الأجواء الواقعية للحرائق النفطية من خلال المؤثرات التي تشعرك بالحرارة الناتجة عن الحريق وكذلك الروائح المنبعثة منه، وتوجد مجسمات حقيقية لاطفاء حرائق البترول في الخمسينيات وبذلة لأحد الاطفائيين التي استخدمت في اطفاء حرائق الآبار بعد تحرير الكويت وقبل الخروج من المعرض تدخل القسم السادس والأخير والذي يوضح أن كمية النفط التي تنتجها الدولة في اليوم الواحد تبلغ مليوني برميل ويشرح إلى أي مدى تصل هذه الكمية لو ملئت باحد المجسمات الموجودة في المعرض على شكل مبان وناطحات سحاب لتبين للزائر المدى الذي يصل إليه معدل الانتاج اليومي، وعندها تنتهي الرحلة بهذه الدورة التي قمت بها خلال الأقسام الستة ومعك معلومات كافية عن الثقافة النفطية وقبل الخروج تحصل على شهادة باسمك من المعرض بأنك دخلت دورة ثقافة نفطية .

    معرض الشيخ أحمد الجابر في 2010

    ● متى سيوضع حجر الأساس للمبنى؟ وكم سيستغرق بناؤه؟

    ■ ستبدأ الشركة القائمة على العمل في منتصف العام القادم ومدة تشييد المشروع ستستغرق عاما ونصف العام أي بمعنى سيكون المعرض جاهزا لاستقبال زواره في مطلع عام 2010 إن شاء الله.

    مصير المعرض الحالي

    ● ماذا سيكون مصير المعرض الحالي؟

    ■ سينضم إلى تراث شركة نفط الكويت وستتم المحافظة عليه والنظر لاحقا في كيفية استغلاله والاستفادة منه، وسيحول إلى متحف ليبقى شاهدا على مرحلة زاخرة أدى خلالها وظيفة حيوية على مدى سنوات طويلة.

    المواعيد

    ● ما هي مواعيد استقبال الزوار بعد الانتهاء من تشييد المعرض؟

    ■ مواعيد الاستقبال ستكون ضمن ساعات العمل المحددة وفي فترات العطلة والأعياد، كما أنه سيستقبل عموم الزوار من مختلف أعمارهم وأجناسهم.

    أبرز المعارض

    قال مدير مجموعة العلاقات العامة والاعلام عبدالخالق العلي ان الفريق المكلف بمشروع معرض المغفور له الشيخ أحمد الجابر الصباح زار دولا عديدة متقدمة واطلع على تجاربها في هذا المجال، وأن المعرض سيكون واحدا من أبرز المعارض المتميزة في العالم.

    جولة داخل المعرض

    بعد الانتهاء من الحوار قمنا بجولة داخل معرض شركة نفط الكويت الحالي برفقة العلي ورئيس فريق عمل العلاقات العامة محمد خليل محمود وكبير آمري فريق عمل العلاقات العامة حسن محمد الشمري .

    وتفضل العلي بشرح الصور والمجسمات الموجودة في المعرض.

    حجر ألماس

    من ضمن المجسمات الموجودة في المعرض رؤوس حفر الآبار والمصنوعة من الحديد الصلب، وذكر العلي أن بعض أنواع هذه الرؤوس توجد فيها أحجار من الألماس لكي تخترق الصخور الصلبة.

    شخصيات زارت الأحمدي والمعرض

    بعض الشخصيات التي زارت مدينة الأحمدي ومعرض الشركة، هم جلالة ملك ماليزيا عام 1965، وفخامة رئيس جمهورية تركيا الجنرال الكنعان ايفرن عام1982، ورئيسة وزراء بريطانيا السابقة مارغريرت تاتشر عام 1991، والرئيس الفنزويلي كارلوس الدرس ببرس عام 1977، والرئيس التونسي الحبيب عام 1965، والملكة اليزابيث الثانية ملكة بريطانيا 1979، الرئيس الأميركي السابق جورج بوش عام 1992، والرئيس السوري الراحل حافظ الأسد.



     
  2. فهد شموه

    فهد شموه إدارة المنتدى

    3,479
    63
    48
    ذكر
    Production Engineering Mechanics
    ☀Q8 دار الفخــر والعــز☀
    معرض أحمد الجابر للنفط والغاز

    Ahmad Al Jaber Oil & Gas Exhibition
    يؤدي المعرض دوراً هاماً لشركة نفط الكويت من خلال تعريف الجمهور بالثقافة النفطية، سواء في دولة الكويت أو في جميع أنحاء العالم، وذلك بدءًا من تكون النفط إلى اكتشافه وتكريره و تصديره وجميع الطرق التي تساعد فيها المنتجات النفطية في جعل حياتنا أفضل، ويهدف المعرض للرد على أي أسئلة قد تكون لدى الجمهور حول النفط والغاز والوظائف الهامة التي يؤديانها في حياتنا اليومية.

    The Exhibition plays an important role for KOC by telling the history of oil, both in the State of Kuwait and throughout the world. From the formation of oil to its discovery and all of the ways that oil products help, make our lives better. The exhibition serves to answer any questions the public may have about oil and gas and the important functions they play in our modern lives​

    لمشاهدة الفيديو برجاء الضغط على الرابط أدناه:


    شركة نفط الكويت
    KOC
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,817
  2. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    3,386
  3. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,435
  4. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,562
  5. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    737

مشاركة هذه الصفحة