مؤسسة البترول تشكل مجلسا استشاريا عالميا: اعتراف بقصور في كفاءة كوادرها أم وفرة في فوائضها المالية؟

الكاتب : الفيصل | المشاهدات : 675 | الردود : 4 | ‏29 يناير 2008
  1. الفيصل

    الفيصل بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    السلام عليــــــــكم



    مؤسسة البترول تشكل مجلسا استشاريا عالميا: اعتراف بقصور في كفاءة كوادرها أم وفرة في فوائضها المالية؟


    [​IMG]


    أعلنت مؤسسة البترول الكويتية عبر نشرتها الالكترونية الاسبوعية الصادرة عن د ائرة العلاقات الاعلامية عن تشكيل مجلس استشاري عالمي مهمته تقديم الاستشارات إلى الرئيس التنفيذي والأعضاء المنتدبين ومجالس إدارة المؤسسة وشركاتها التابعة بشأن الاستراتيجيات والسياسات النفطية والاقتصادية والمالية والتطورات العالمية المرتبطة بأعمال المؤسسة، مع صقل القرار الإداري مشيرة إلى أن أعضاء المجلس سيجتمعون اليوم وغدا في أولى اجتماعاتهم.
    و«الوطن» تلقت تساؤلات حول هذا المجلس وكانت أبرزها التساؤلات الواردة أدناه:
    ـ1 ما دور اعضاء مجلس الإدارة في مؤسسة البترول الكويتية الذين يتقلدون مناصب مهمة في البلد بسبب خبراتهم المالية والاستثمارية والنفطية مثل فوزي السلطان وبدر السعد وعبدالملك الغربللي، وفيصل الكاظمي والشيخ خليفة ناصر الصباح الحاصل على دكتوراه في اقتصاديات النفط وجاسر دخيل الجاسر، وبالطبع فاروق الزنكي وسامي الرشيد ذوي الخبرة النفطية اللذين ثم اختيارهما على هذا المبدأ؟
    ـ2 ماذا عن المجلس الأعلى للبترول وما دوره في حال قرر المجلس الاستشاري الجديد مشروعا مهما والمجلس لم يوافق عليه لأسباب سياسية؟
    ـ3 كم يبلغ راتب أعضاء هذا المجلس سواء المحليون أو الأجانب؟
    ـ4 لماذا نادت المؤسسة خلال الفترة الماضية بالدماء الجديدة وبعد ذلك نراها استعانت بالقياديين القدامى وقررت اعطاءهم رواتب أعلى بجانب رواتبهم التقاعدية؟
    ـ5 هل تشكيل اللجان ومجالس استشارية والاستعانة بالمستشارين يأتي بسبب الفوائض المالية لدى المؤسسة التي تضعها في الاستشارات وتنسى المشاريع المهمة؟
    ـ6 ما الخطط الجديدة التي تضعها إدارة المؤسسة لترقى بموظف المؤسسة وشركاتها التابعة؟
    ـ7 لماذا سياسة التقليص و«شد الحزام» في قرارات يضعها الرئيس التنفيذي ويصفها بأنها مصاريف ليس لها داع، سؤالنا هل الاستعانة بمستشارين مسألة لها داع؟
    ـ8 بعض المستشارين يعملون بشركات نفطية خاصة وهذا يسمى تضارب مصالح فهل تم التأكد من عدم وجود مثل هذا التضارب وكيف يتم ذلك ولمصلحة من إذا ثبت وجود تضارب في المصالح؟
    ـ9 الرئيس التنفيذي «كتوم» إعلاميا ولكن الملاحظ أن هذه السياسة تختلف من النفط تجاه القطاع الخاص والاستعانة بالعاملين فيها حيث تكون السياسة علنية، وهنا يبرز التساؤل: أين الخوف على مصلحة الشعب، وهل التاجر قبل المواطن أم العكس هو الصحيح؟
    والجدير بالذكر أن أعضاء المجلس هم الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية السابق هاني حسين والرئيس الحالي سعد الشويب والخبراء من الخارج مايكل ووروك وروبرت مابرر، وثيو والتي، محمد أسعد باتان وجون ليولن.




    الوطــــن
     
  2. dehen_3ood

    dehen_3ood بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    قواك الله يا الفيصل على موافاتنا بالأخبار أول بأول

    ونأمل أن تسفر هذه الاجتماعات على نتائج مثمرة من خلال وضوح رؤية تطور المهارات وتشجع الطاقات وتبرز الابداعات لتقديم أعلى مستويات الأداء وضورورة وجود أجوبة واضحة لتلك التساؤلات المطروحة !!!!!!
     
  3. الفيصل

    الفيصل بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    اللـــــــــــه يقويــــــــــج


    وان شاء الله تكون نتائج هذا الاجتماع مثمره


    وشاكرج على المرور
     
  4. Element_X

    Element_X بـترولـي نشيط جدا

    مشكور اخوي الفيصل على الموضوع الحلو وانا اقول الله يستر من الجاى لانه والله وهذه شى محد يدرى فيه انه كان بنيه سعد شويب باغلاق او بنسف المؤسسه وكان يبي يتعاقد مع شركه اجنبه تحل مكان المؤسسه وذلك بسبب المشاكل اللى حدثت فى الفتره الاخيره اللى شوهت سمعه المؤسسه ولكن الحمدالله فى جولته اللى فاتت لشرق اسيا فوجئ سعد الشويب من عملاء المؤسسه فى الخارج بمدح المؤسسه على جهودها فهذه الشئ اللى وضع حد لسياسه سعد الشويب وخلاه يعيد النظر بقراره
     
  5. brilliant

    brilliant المـراقب الـعـام

    8,477
    0
    0
    Engineer
    Kuwait
    والله الوطن اسالتها معقوله رغم انها لا تخلو من الخبث
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    3
    المشاهدات:
    18,686
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    966
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    2,311
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    15,689
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    660

مشاركة هذه الصفحة