مقال نحن من ورطناهم

الكاتب : نفطي كويتي | المشاهدات : 1,748 | الردود : 0 | ‏26 سبتمبر 2016
  1. نفطي كويتي

    نفطي كويتي بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    2,016
    12
    38
    لا عيب من أن نخطئ من جهل ولكن يجب علينا ان نتعلم من اخطائنا
    اننا لم نتعلم
    أدب التعامل الأخلاقي مع الرأي الآخر.
    أدب التعامل الاجتماعي مع الرأي الآخر
    أدب التعامل السياسي مع الرأي الآخر

    لم نتعلم كيف نحارب الفساد في مجتمعنا سياسيا واجتماعيا بأخلاقنا وبطريقة عمليه وصحيه سليمه

    تحدثنا بان الفساد لا يكمن في شخص رئيس الحكومه بشخصه انما الفساد في المنظومه السياسيه ككل ( حكومه ومجلس )

    ولكن في وسط الفوضى والصراخ لا تفهم الكلمات ..

    فذهب رئيس الحكومة وظل الفساد ..

    ذلك لأننا هاجمنا الجزء وتركنا الكل ..

    أشرنا الى مكامن الفساد ولكن البعض نظر الى اصابعنا ..

    تركنا مطالبنا الاصلاحيه الاساسية واصبحنا نتتبع القضايا الفرعية حتى تشتت افكارنا وقضايانا
    فقد نتفق في قضيه والاكيد اننا سنختلف في قضايا اخرى

    نحن من ورطنا هؤلاء الشباب بتشجيعهم على التمادي بالاخطاء عندما جعلناهم يعتقدون بأن لغة الشتم

    هي لغة الحوار الحقيقيه بين الاصلاحيين من جهه ومن نراهم سبب من اسباب الفساد او حتى من يخالفهم بالرأي .. فليس كل من في الطرف الاخر فاسد كما ليس كل من في الطرف الاول مصلح

    نحن من اقنعناهم بأن الحريه اكثر هي ان تشتم اكثر ..

    الى أن وصل الامر التعدي رأس السلطه .

    فحينها تكون رمزا للحرية وللإصلاحيين

    حتى احتار العاقل في ان يدافع عن الخطأ أو يسكت وهو يرى التعسف ضد من أخطأ

    اليوم نتباكى عليهم ونحن من اجرم في حقهم

    لا الحكومه ولا النيابه من اجرمت ... التطبيل والتهليل لهم هو من جرهم الى السجون

    ضيعت شباب في عمر الزهور .. حتى ضاعت احلام الشباب من مستقبل وظيفي وتكوين اسره فوجد نفسه بين جدران السجون وفتاة خرجت من احلامها حالها حال كل فتاة لتجد نفسها خلف قضبان السجون وان تلبس في يديها اساور من فولاذ ( الكلبجات ) بدل ان تلبس في يديها اساور من ذهب وفضه

    البعض ما يزال يعيش اوهام واحلام الربيع العربي وهنا نقول لهم بأن

    الربيع العربي انتهى والرغبة في التغيير بالطريقه الفوضويه قد انتهت صلاحيتها ويجب على من لم يستفيق من تلك الدوامه ان يعي ذلك جيداً

    ان اسلوب الاصلاح يجب ان يواكب فجر اليوم وأن ينسى اسلوب الامس

    ان الحوار والجلوس مع جميع الاطراف والقوى السياسيه هو الحل الامثل لمشالكنا

    لا بالشتم تحل الامور



    واخيرا

    شاهدت مقابله لصاحب السمو حفظه الله يتحدث فيها عن ابنائه المواطنين ويذكر فيها بأن لايوجد مواطن كويتي نايم في الشارع او متغرب .

    وهنا اناشده واتمنى ان تصل كلماتي الى قلبه قبل مسامعه وهو اب الجميع يا صاحب السمو يوجد مواطنون في السجون بسبب الديون ... ومواطنون يذهبون للعلاج في الخارج بسبب سوء المستوى الصحي في الكويت

    ومواطنون يتغربون للدراسة في الخارج بسبب عدم وجود جامعه تستوعبهم في الكويت

    مشاكل المواطن كثيره لا تعد ولا تحصى وان كنا في خير والحمد لله ولكن حبنا للكويت هو ما يدفعنا الى الرغبه في الاصلاح اكثر

    والله الموفق
    جاسم العذاب
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة