تصريح آخر مستجدات البديل الاستراتيجي

الكاتب : mmk | المشاهدات : 1,151 | الردود : 0 | ‏24 نوفمبر 2015
  1. mmk

    mmk بـترولـي جـديـد

    9
    4
    3
    العمر: الهدف من البديل الاستراتيجي ليس تحقيق العدالة وزيادة الحوافز وانما يرمي إلى تخفيض الكلفة المالية على ميزانية الدولة.

    image.png

    انتقد عضو لجنة تنمية الموارد البشرية البرلمانية جمال العمر، غياب الرؤية الحكومية بشأن تطبيق مشروع قانون البديل الاستراتيجي وانعكاسه على قطاعات العمل العام، الامر الذي دعا الى طرح فكرة تطبيقه بشكل اختياري.
    وقال العمر في تصريح صحافي امس «تم الانتهاء من اجتماع اللجنة والاستماع إلى عرض عام من الفريق الحكومي حول مشروع قانون البديل الاستراتيجي والشرائح المشمولة بهذا النظام».
    وبين أن تصور مشروع القانون المطروح يرمي الى توفير التكلفة على الموازنة العامة وليس تحقيق العدالة في سلم الاجور والمرتبات.
    واعتبر العمر ان نظام البديل الاستراتيجي يعد نظاماً ادارياً اكثر منه نظاماً معنياً بالاجور والمرتبات، مشيراً الى ان الفريق الحكومي ابدى تحفظه خلال الاجتماع حول حصول %80 من الموظفين بالقطاع العام على تقدير امتياز، وهو ما يكون له انعكاس على موازنة الحكومة وزيادة المرتبات.
    وأعرب العمر عن اعتقاده بأن الهدف من البديل الاستراتيجي ليس تحقيق العدالة وزيادة الحوافز وانما يرمي إلى تخفيض الكلفة المالية على ميزانية الدولة.
    واشار الى ان اللجنة طلبت من ممثلي الفريق الحكومي الجلوس مع بعض الجهات التي تعتقد انها ستتضرر من اقرار البديل الاستراتيجي، وكذلك اصحاب بعض الوظائف التي تتطلب كفاءة معينة، خصوصا لمعرفة ملاحظاتهم والاستماع إلى وجهة نظرهم كالعاملين بالقطاع النفطي.
    ولفت العمر الى أنه بإقرار البديل بصيغته المطروحة ستتعرض قطاعات كثيرة بالدولة الى هجرة معاكسة من القطاع العام ،لافتاً الى ان ممثلي الفريق الحكومي ليس لديهم رؤية واضحة بهذا الخصوص خلال الاجتماع وليس لديهم دراسة متكاملة عن وضع البديل الاستراتيجي وانعكاسه على قطاعات العمل.
    وكشف العمر انه خلال الاجتماع تم عرض فكرة ان يكون تطبيق البديل اختيارياً على العاملين بالدولة، مشيراً الى ان الفريق الحكومي يعتبر ان الاشكالية بالنظام القائم لسلم الاجور والمرتبات ونحن نعتقد ان الاشكالية بالادارة وليس النظام.

    القبس
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة