خبر حرمان القطاع النفطي من حقوقه ومكتسباته

الكاتب : king_salem | المشاهدات : 1,397 | الردود : 2 | ‏31 مايو 2015
  1. king_salem

    king_salem بـترولـي نشيط جدا

    217
    16
    18
    ( جريدة الانباء الصفحة الاولى عدد الاحد 31 مايو 2015 م ) - أحمد مغربي
    في الوقت الذي تناقش فيه لجنة الميزانيات في مجلس الأمة اليوم ميزانية مؤسسة البترول للسنة المالية 2015/2016، علمت «الأنباء» من مصادر نفطية مسؤولة ان وزارة المالية قررت في اجتماعها عقد مؤخرا مع قيادات مؤسسة البترول حذف المشاركة بالنجاح التي تصرف سنويا للموظفين في القطاع النفطي ابتداء من السنة المالية الحالية ، حيث تبين أن الوزارة قررت الامور التالية:
    ـ لا مشاركة نجاح في نهاية السنة المالية الحالية.
    ـ تخفيض كبير لمصاريف السفر للتدريب في الخارج والعمل الاضافي واقتصار العلاج بالخارج على حالات معينة جدا.
    ـ تخفيض 98 مليون دينار من ميزانية شركة نفط الكويت (اهم شركات القطاع)، بينها حذف مشاركة النجاح في الشركة بحجم 63 مليون دينار.
    ـ تخفيض كلفة انتاج برميل النفط الكويتي بنسبة 60% ليصل الى 500 فلس بدلا من 1.230 دينار حاليا.
    وقالت المصادر ان الاجتماع الذي عقدته وزارة المالية مع الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول نزار العدساني ونائب العضو المنتدب للمالية في المؤسسة خالد العجيل ومدير دائرة الموازنة والتكاليف عبدالمحسن العجمي شهد تقليصا كبيرا لميزانية المؤسسة والمصاريف السنوية والتي تم على أثرها حذف المشاركة بالنجاح نهائيا من موازنة المؤسسة وشركاتها التابعة للسنوات المقبلة.
    وكانت مؤسسة البترول أصدرت تعميما مؤخرا بوقف الصرف على بنود مصروفات التشغيل للمؤسسة وشركاتها التابعة حتى يتم إصدار قانون موازنة السنة المالية 2015/2016، وجاء في التعميم وقف صرف مكافأة المشاركة في النجاح وحفلات وهدايا قدامى العاملين والمخيمات الربيعية والأندية والمعاهد الصحية، وذلك لحين إصدار قانون ربط الموازنة التشغيلية المجمعة للمؤسسة وشركاتها التابعة.
    ووفقا للمستجدات الجديدة التي تشترطها وزارة المالية في الموازنة السنوية للمؤسسة وشركاتها التابعة فإن هناك خفضا كبيرا في مصاريف التدريب والعمل الإضافي والمصاريف التشغيلية في كل الشركات النفطية.
    وأشارت المصادر إلى ان وزارة المالية حذفت مبلغ 98 مليون دينار من ميزانية شركة نفط الكويت فقط، وذلك على النحو التالي: 14 مليون دينار تم تقليصها من ميزانية العمل الإضافي للموظفين بدلا من الرقم الفعلي البالغ 33 مليون دينار، كما في ميزانية 2014/2015، حيث ان وزارة المالية استندت إلى ميزانية العام قبل السابق 2013/2014، ولم تضع في الحسبان زيادة إعداد الموظفين في الشركة على مدار العامين الماضيين والتوسع في برامج الحفر والإنتاج.
    ترشيد الإنفاق
    وقالت ان ثاني البنود التي تم حذفها بالكامل من ميزانية شركة نفط الكويت (باعتبارها الأكبر من حيث عدد العمال والموظفين في القطاع النفطي) مبلغ 63 مليون دينار، كانت مرصودة للمشاركة في النجاح للعاملين في الشركة خلال السنة المالية 2015/2016.
    وذكرت انه تم حذف مبلغ 7 ملايين دينار كانت رصدتها شركة نفط الكويت للصرف على التدريب وسفر الموظفين للالتحاق ببرامج تدريب وتأهيل في كبرى الشركات النفطية العالمية مثل شركة شل وشلمبرجير واكسون موبيل، مشيرة إلى انه تم تقنين خدمات العلاج بالخارج بالإضافة إلى العلاج في مستشفى الأحمدي.
    وكشفت المصادر ان وزارة المالية طالبت مؤسسة البترول الكويتية بضرورة ترشيد الإنفاق وتقليص الصرف إلى مستويات متدنية بالإضافة إلى ضرورة تخفيض كلفة استخراج برميل النفط الكويتي من المكامن من خلال تخفيض المصاريف التشغيلية في القطاع النفطي، مع مراعاة استخدام احدث التقنيات والوسائل التكنولوجية في استخراج النفط والغاز.
    على صعيد متصل، أبدت المصادر تخوفها من عدم صرف مكافأة مشاركة بالنجاح للسنة المالية الماضية 2014/2015 للعاملين في القطاع النفطي، وذلك على الرغم من تسجيل المؤسسة وشركاتها التابعة أرباحا صافية تفوق المليار دينار.

    60 % خفضا لكلفة استخراج برميل النفط .. إلى 500 فلس
    بينت المصادر ان وزارة «المالية» طالبت شركة نفط الكويت بضرورة خفض كلفة الإنتاج بحوالي 60% لتهبط الكلفة من مستوى 1.230 دينار حاليا إلى 500 فلس فقط، واستندت في ذلك إلى ان مكامن النفط في الكويت سهلة الاستخراج، وعزت ارتفاع التكلفة المالية إلى الهدر في التشغيل والمصاريف.

    وذكرت المصادر ان تعليمات وزارة المالية في هذا الشأن لم تأخذ في الحسبان بعض المعطيات العلمية الحديثة مثل ان عصر النفط السهل انتهى ودخلت الكويت رسميا في عصر النفط الصعب والخطر مثل الحقول الجوراسية والنفط الثقيل.

    وأشارت إلى ان شركة نفط الكويت على سبيل المثال تقوم منذ فترة طويلة باستخدام الحفر العميق الذي يصل لطبقات أرضية سحيقة تبعد عن سطح الأرض بحوالي 3.5 كيلو مترات وتبلغ كلفة حفر البئر الواحدة 18 مليون دينار ويستغرق الحفر ما بين شهر و3 أشهر.
     
  2. Fawaz.kh

    Fawaz.kh بـترولـي نشيط

    118
    2
    18
    Operator
    Q8
    "الأسفلت شكثر نطلعه من تحت الارض وشوارعنا للحين محفره "
    احباط
     
  3. EE KNPC

    EE KNPC بـترولـي جـديـد

    6
    2
    3
    ذكر
    N/A
    Kuwait
    حسبي الله ونعم الوكيل
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    6,635
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    39
    المشاهدات:
    35,032
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,737
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    1
    المشاهدات:
    1,117
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    5,311

مشاركة هذه الصفحة