البترول الوطنية: ندرس تحديد السعر الأمثل للبنزين لترشيد الاستهلاك ووقف الهدر

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 557 | الردود : 0 | ‏28 ديسمبر 2014
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,465
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    أسعار البنزين الحالية تكلف الدولة مبالغ طائلة وتشجع على الافراط في الاستهلاك
    ندرس تحديد السعر الأمثل للبنزين لترشيد الاستهلاك ووقف الهدر



    أكد المتحدث الرسمي باسم شركة البترول الوطنية الكويتية المهندس خالد العسعوسي أن
    أسعار البنزين الحالية في الكويت من الاقل في العالم مشددا على عدم وجود قرار برفعها في الوقت الحالي.
    وقال العسعوسي الذي يشغل منصب نائب الرئيس التنفيذي للخدمات المساندة في (البترول الوطنية) في لقاء مع وكالة الانباء الكويتية (كونا) اليوم إن هناك دراسة لتحديد السعر الأمثل للبنزين في الكويت مضيفا أن أسعار البنزين الحالية تكلف الدولة مبالغ طائلة للدعم وتشجع على الافراط في الاستهلاك.
    وذكر أن الايرادات المتوقعة من بيع المنتجات النفطية المكررة خلال السنة المالية الحالية (2014/2015) التي تنتهي في 31 مارس المقبل تتخطى ال 42 مليار دولار أمريكي لافتا الى صعوبة توقع أرباح الشركة خلال هذه السنة بسبب تدهور أسعار النفط وعدم استقرار السوق النفطي.
    وعن آخر التطورات بشأن مشروع مصفاة الزور الجديدة أفاد بأن المشروع مقسم الى خمس حزم لكل منها اختصاص معين حيث الاولى خاصة بوحدات التصنيع الأساسية والثانية بوحدات التصنيع المساندة والثالثة بالمرافق ووحدات الخدمات في حين تختص الرابعة بحظيرة الخزانات وأخيرا تختص الحزمة الخامسة بالمرافق البحرية.
    وأشار الى طرح مجموعات الأعمال هذه من خلال ثلاث مناقصات في شهري أبريل ويونيو الماضيين من خلال لجنة المناقصات المركزية بتواريخ إقفال تتراوح بين ديسمبر 2014 وفبراير 2015 وتم توقيع عقد استصلاح أرض المشروع في 25 مارس 2014 "وهو أحد عقود الأعمال المهمة في المشروع ويجري حاليا العمل بهذا العقد كما تم اقفال الحزمة الرابعة والخاصة بالخزانات أخيرا".
    وحول ما أثير عن وجود خلاف على موقع المصفاة مع المملكة العربية السعودية الشقيقة قال العسعوسي إنه تم تخصيص أرض مشروع مصفاة الزور من قبل بلدية الكويت وليس هناك من خلاف مع الشقيقة السعودية حول الموقع.
    وعن إنشاء مصانع للبتروكيماويات داخل مشروع المصفاة لتحقيق التكامل وجدوى هذا التكامل وفق الدراسات التي تمت أكد أن (البترول الوطنية) ماضية قدما في تنفيذ مشروع مصفاة الزور كما هو مخطط على أن يتم التكامل لاحقا حسب تعليمات مؤسسة البترول الكويتية بشأن مشاريع البتروكيماويات مبينا أن هناك جدوى اقتصادية متوقعة من التكامل لكن غير محددة لعدم انتهاء دراسة الجدوى التفصيلية حتى الان.
    وذكر أنه سيتم تنفيذ مشروع مصفاة الزور حسب الخطة دون أي تغيير لافتا الى التوجه الاستراتيجي للمصفاة حيث سوف توفر احتياجات وزارة الكهرباء والماء من مادة زيت الوقود ذات المحتوى الكبريتي المنخفض بشكل آمن ومستمر.
    وأضاف أن المصفاة سوف تعطي أيضا منتجات نفطية مكررة عالية الجودة ذات محتوى كبريتي منخفض للتصدير تماشيا مع التوجهات الاستراتيجية لمؤسسة البترول الكويتية مشيرا الى أن المشروع هو الأكبر في تاريخ القطاع النفطي الكويتي.
    وقال العسعوسي إن مشروع مصفاة الزور احدى المبادرات الرئيسية في استراتيجية مؤسسة البترول الكويتية طويلة الأمد لسنة 2030 التي تهدف إلى التوسع في الطاقة التكريرية الى 4ر1 مليون برميل يوميا "والمشروع أحد أهم مشاريع خطة التنمية لدولة الكويت".
    واستعرض من بين أهداف مشروع المصفاة الجديدة توفير مصدر آمن وثابت ومستمر لتغطية احتياجات وزارة الكهرباء والماء في الكويت والبالغة 225 ألف برميل يوميا من منتج زيت الوقود ذي المحتوى الكبريتي المنخفض (أقل من 1 في المئة) اضافة الى إنتاج منتجات بترولية عالية الجودة والمطابقة للمواصفات العالمية بهدف التصدير إلى الأسواق العالمية.
    ولفت الى توافق المشروع مع أحد الأهداف البيئية في دولة الكويت فيما يتعلق بتحسين نوعية الهواء من خلال تقليل انبعاثات أكاسيد الكبريت المنبعثة من محطات توليد الطاقة الكهربائية حيث يتوقع انخفاض انبعاثات الغازات الملوثة بنسبة 75 في المئة عن مستوياتها الحالية.
    وقال إن من بين الاهداف كذلك تكرير النفط الخام الكويتي الثقيل بهدف تعظيم العوائد الاقتصادية حيث تعد مصفاة الزور منفذا اقتصاديا واستراتيجيا مضمونا لتصريف وتكرير النفط الخام الكويتي الثقيل لتفادي بيعه بخصومات كبيرة اضافة الى تأمين بديل لمصفاة الشعيبة بعد إغلاقها من حيث توفير المنتجات البترولية عالية الجودة والمساهمة الإيجابية والفعالة في اقتصاد دولة الكويت من خلال المساهمة في خطة التنمية وتفعيل دور القطاع الخاص.
    وشدد العسعوسي على الدور الهام للقطاع الخاص في إيجاد فرص عمل بالأعمال المساندة في مرحلتي تنفيذ وتشغيل المشروع الى جانب إضافة عوامل جذب استثمارية للمناطق المجاورة للمشروع للنهوض بها اقتصاديا وايجاد فرص عمل جديدة للشباب الكويتي.​



    اقرأ ايضا:

    توجه لرفع سعر البنزين إلى 130 فلساً - منتدى القطاع النفطي
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    6,811
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    15,158
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    7,070
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    7,520
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    2,188

مشاركة هذه الصفحة