نقابة مؤسسة البترول: إلى الرئيس التنفيذي.. ما يحتويه تعميمك انتقاص مرفوض بحق قطاعات المؤسسة !!

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 1,302 | الردود : 0 | ‏3 ديسمبر 2014
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,465
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    بسم الله الرحمن الرحيم

    إلى الرئيس التنفيذي.. ما يحتويه تعميمك انتقاص مرفوض بحق قطاعات المؤسسة !!
    توجه الرئيس التنفيذي لترشيد الميزانية التشغيلية على قطاع التسويق العالمي دون باقي الشركات النفطية يقابل بالاستنكار العارم من قبل ابناء القطاع !!
    إخواننا وأخواتنا بمؤسسة البترول الكويتية،،
    واجه تعميم الرئيس التنفيذي المؤرخ 25 نوفمبر 2014 لترشيد الميزانية التشغيلية للعام 2014 / 2015 في شأن تعويض العمل الاضافي في قطاع التسويق العالمي بحالة عارمة من الاستنكار الكامل على كافة مستوى القطاع فرغم الصعوبات والتحديات المتتالية التي تواجه ابناء قطاع التسويق العالمي في ظل الظروف التسويقية الصعبة والاستثنائية للمنتجات والمنشئات النفطية المتهالكة بالمقارنة مع نظرائها في دول الخليج الا انهم رغم كل شيء قد قبلوا التحدي وذللوا كل الصعاب لمواجهة الامر واضعين مصلحة الكويت قبل كل شيء نصب اعينهم حتى أضحت مؤسسة البترول الكويتية ممثلة بقطاع التسويق العالمي تتمتع بأفضل سجل لنظام خدمة العملاء بين دول الخليج وعلى مستوى عالمي وذلك بشهادة كافة عملاء المؤسسة العالميين، ويأتي تضافر الجهود المبذولة من موظفي قطاع التسويق العالمي لسد حالة الفراغ للنظام المتهالك للمنشئات النفطية والذي مازال يشكل تحدياً مستمراً للقطاع النفطي ككل.
    ورغم الاشادة الخارجية المستمرة لجهودهم الا انهم للأسف قد تفاجئوا بأن الطعنة قد أتتهم من الداخل هذه المرة، و بدلاً من ان تتم مكافئتهم والشد من أزرهم على جهودهم المستمرة في مواجهة التحديات، تمت مكافئتهم بإصدار تعميم من قبل الرئيس التنفيذي ينادي بترشيد مصاريفهم المتضخمة على حد زعم ما جاء بالتعميم وهو بلا أدنى شك يشكل حالة من التجني على موظفي هذا القطاع بما لا يتناسب مع ما يبذلونه من جهد يستحقون عليه الشكر بدلاً من عملية التقليص المستمر في امتيازاتهم وحقوقهم.
    السيد الرئيس التنفيذي ...
    هل تعلم ... بأن الكويت باتت و بفضل جهود زملاؤنا المستمرة بالمؤسسة تتمتع بأفضل نظام لخدمة العملاء على مستوى الخليج وبشهادة عملاء المؤسسة العالميين و بذلك عوضوا بكفاءتهم عن النظام المتهالك للمنشئات النفطية.
    هل تعلم ... إن تأخرت احدى السفن بسبب عدم المتابعة خارج أوقات العمل الرسمي يسبب غرامات تتكبدها المؤسسة تفوق قيمتها بمراحل ما تنوي ترشيده في العمل الاضافي، ناهيك عن الضرر الجسيم في سمعة النشاط النفطي للكويت كدولة.

    هل تعلم ... بأن العديد من زملائنا يتواصلون مع عملاء المؤسسة في شتى أنحاء العالم وبفارق توقيت شاسع بما يتجاوز ساعات العمل الرسمي ورغم الأعباء الإضافية على الموظفين فإنه يتم تأديتها بطيب نفس ولا يطالبون بأي تعويض عن هذا العمل الإضافي.
    هل تعلم ... بأن العديد من الموظفين يقومون تطوعا بخدمة عملاء المؤسسة من خلال استقبالهم في المطار ودعوتهم على العشاء من أموالهم الخاصة، بل وحتى استقبالهم في منازلهم مٌضحين بأوقات راحتهم الخاصة مع أسرهم دون ان ينتظروا حتى كلمات الشكر وذلك من دافع حرصهم على عملائهم ومصلحة البلد.
    هل تعلم ... بأنه لا يوجد من هو تحت التطوير في قطاعات المؤسسة كلهاحاليا وذلك على خلاف ما تم ذكره بالتعميم بسبب توقف عملية التوظيف بالمؤسسة منذ اكثر من سنتين وان من يقوم بالأشراف على الموظفين يتطوع بذلك ولا يتقاضى عليه اي اجر حيث كما تعلم بأنه لا يتم تعويض الموظفين عن العمل الاضافي للدرجات "17 فما دون" لغياب اللائحة الإدارية المنظمة لعمل هذه الفئة وعدم مساواتهم مع أقرانهم في الشركات النفطية والذين يتم تعويضهم عن العمل الاضافي رغم مطالبنا المتكررة لإنصافهم والمؤسف ان القرار صادر عن طريق المؤسسة لتعويض العمال خارجها !
    هل تعلم ... ان اغلب الموظفين يستلم مهام عمله الاضافي بعد ساعات العمل في اليوم الاول من الاسبوع وتكون مسئوليته على مدار الساعة خلال الاسبوع ويتم تسليم مهام عهدته بعد انتهائها في الاسبوع الذي يليه لزميله ورغم ذلك فإنه يتم تعويضه فقط عن "عطلة نهاية الاسبوع" بينما لا يتم تعويضه عن باقي أيام العمل الخمسة التي قضاها حيث يعتبر متطوعاً بها حسب العرف !
    السيد الرئيس التنفيذي...
    لا احد يطالب بما لا يستحقه! فالشواهد أعلاه ماهي الا نزر يسير ومن المفترض كما يتوقع الجميع بأن تكون المدافع الاول عن كافة القطاعات النفطية بما فيهم قطاع التسويق العالمي لاسيما في ظل هذه الظروف الصعبة التي تمر بها الصناعة النفطية والتنافس الشرس من الموردين للحفاظ على حصصهم السوقية، والدفاع الملموس والمستحق هو بالحفاظ على إنتاجية الموظفين وتحفيزهم وليس عبر الدفع الى إحباطهم والضغط عليهم من خلال هذه التوجيهات المبتدعة لتقليص ميزانية العمل الاضافي وهو حق اصيل كفلته كافة قوانين العمل المحلية والمعاهدات الدولية الموقعة من قبل دولة الكويت في شأن العمل خارج الأوقات الرسمية.

    ختاما، فإننا نطالبك بالعدول عن هذا التوجه الصادر في التعميم الذي تم ذكره أعلاه و الإنصات بكل حيادية بحكم منصبك لأبناء هذا القطاع عن سلبية هذه التوجيهات فإن كان هناك إصرارا على الترشيد بهذه الطريقة الكارثية وتم ضرب بإفاداتهم عرض الحائط فنرجو منك إصدار تعميم تكميلي بإعفاء الموظفين من اعباء العمل الاضافي لما بعد ساعات العمل الرسمية.

    نقابة العاملين بمؤسسة البترول الكويتية
    الكويت في 03 ديسمبر 2014
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    966
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    2,311
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    15,690
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    6,538
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    6,506

مشاركة هذه الصفحة