وزير النفط و حديث المتفيهقين

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 788 | الردود : 2 | ‏3 سبتمبر 2014
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,465
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    حديث المتفيهقين

    قد يتساءل القارئ عن معنى كلمة المتفيهقين فهم أناس لا يجيدون سوى صناعة الكلام و البهرجة.. يرون أنفسهم أناسا غير عاديين..فيما ينظرون إلى الآخرين نظرة شزر و ازدراء…فهؤلاء هم المتفيهقون الذين أعاب عليهم نبينا الكريم.​
    فما الداعي للحديث عن هؤلاء؟ لقد شدني من شغل الناس صراخا و عويلا حيال توقيع عقود لتسويق النفط و إن كنا نبارك تحقيق كافة الانجازات في القطاع النفطي إلا أن ما استرعى انتباهنا هو التالي:​
    ١) إن إبرام عقد للتسويق لا يقلل أو يلغي جهود الآخرين فنحن نعمل في منظومة واحدة و وفق منهجية عمل فريق مشترك و سوق هذا الانجاز كأنه عمل لم يقم به سوى الوزير المبجل و راسبوتين العزيز ما هو إلا ضحك على الذقون و استخفاف بالعقول و إلا لو كان الأمر كذلك فلم لا يقوم هؤلاء الإثنان بإدارة مؤسسة البترول و شركاتها التابعة لوحدهما ، فيقلص معالى الوزير المبجل ميزانية الرواتب بالتخلص من حوالى ١٨ الف موظفا تمهيدا لتنفيذ مشروعه الأوحد و الألمعي “البديل الاستراتيجي”. ​
    ٢) و إذا ما سلمنا جدلا و أخذنا بمسوغ راسبوتين العزيز فإن مشروعه يتقزم أمام ما وقعته مؤسسة البترول من قبل لتزويد مشروع فيتنام بالنفط و الذي تزيد قيمته عن مئتي مليار دولار ، فهل هذا يعد مدعاة لمن قاموا بالمفاوضات وصولا إلى توقعيه بالتبجح بأن ينسبوا الفضل لأنفسهم و أن يحطوا من قدر الآخرين؟​
    ٣) فيما يبدو أن راسبوتين العزيز يسعى لتلميع وزيره المبجل و إعادة تسويقه و بخاصة أن هناك أحاديث تكثر وراء الكواليس بأن القيادة السياسية ستختار مرشحا آخر بديلا عنه ، ألا ترون معي توقيت الإعلان عن هذا العقد الملياري مع قرب شغل الحقائب الوزارية الشاغرة و ما قد يصحبها من تدوير أو خروج لبعض الوزراء.​
    ٤) بل لا نجد غضاضة حينما نقول أن راسبوتين العزيز يسعى لتلميع نفسه ليكون الوزير القادم و لم لا؟ و هو يرى نفسه أكثر إدراكا و فهما من رفيقي دربه من ثلاثي السوء و لربما إعتقد أن معالي الوزير المبجل قد انتهى دوره في هذه المرحلة ليكون بيدقا يقدم قربانا لحماية عرش الملك. فأين كان راسبوتين في المرحلة السابقة؟ فبينما كان الوزير المبجل و بقية صحبه الكرام يتلقون الضربات و الانتقادات واحدة تلو الاخرى ، التجأ راسبوتين العزيز إلى مأمن يقيه من تلك ، منتظرا الفرصة المناسبة للظهور مجددا على حساب هؤلاء المغلوب على أمرهم.​
    ٥) غير أن صاحبنا هذا ارتكب جملة من الأخطاء من حيث لا يدري ، فتفرض سياسات الإفصاح عن عقود بهذا الحجم التنسيق مع الرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول لأسباب عدة ، فهل تم ذلك للتأكد من عدم الافصاح عن شروط تعاقدية قد تضر بمصالح الطرفين أو تؤثر على مصالح زبائن الكويت الآخرين ، ما علمناه أن راسبوتين العزيز قد تعرض مؤخرا لتعنيف شديد اللهجة حينما أفصح عن شروط سرية لهذا العقد. فهذا يا إخوتي الأكارم ما يحدث عادة عندما تعتري المرء مظاهر حب الظهور أو الاستخفاق يالآخرين فإنه يرتكب حماقات كهذه.​
    ٦) كما نؤكد أن النجاحات و الانجازات لا تتحقق بالسباب و الشتيمة و النيل من كرامة الاخرين ، و من يقترف ذلك مزهوا بنفسه و مستحقرا غيره فإنما يمارسه لانكسار في ذاته و سيطرة شعور النقيصة عليه…و للأسف هذا ما مارسه راسبوتين العزيز مؤخرا و من ورائه وزير النفط المبجل مهللا و مبجلا ، من خلال بوقهما الشهير بالتويتر، و سؤالنا لهما إن كنتما حققتما نجاحا فلم ترون تحصينه بسب و شتم و الانتقاص من المسئولين السابقين أو الحاليين في المؤسسة؟ و هل تعدون التعرض لأنساب الناس و أسمائهم مفخرة و عزا؟.. أهذا ما تعلمته يا معالي الوزير المبجل في محاضن السلف التربوية و حلق الذكر ، فإن قلتما إنهم هم الذين بادروا بذلك ، فنقول لهما “لا تبوق و لا تخاف” لكن ما فعلتموه عبر أبواقكما كان أمرا معيبا أذهب ما حققتموه فبئس الصنيع صنيعكما.​
    إخواننا… لقد قلنا في خطابنا المفتوح لسمو رئيس الوزراء إننا بحاجة لوزير يشغل حقيبة النفط يكون من الطراز الفريد.. يجمع و لا يفرق ، و يقدم الإيثار على الأثرة ..يكون أذن خير يسمع و يحتضن الرأي الآخر ، يعمل لأجل الوطن بدلا من تنفيذ أجندته الخاصة ، و لا يتخذ من الثرثارين المتشدقين المتفيهقين أنصارا.​
    إن في ذلك لذكرى لمن كان له قلب أو ألقى السمع و هو شهيد​


    نفطي مخضرم
     
  2. oilkw

    oilkw بترولي خاص أعضاء الشرف

    693
    11
    18
    ذكر
    عامل
    الكويت
    الوزير اكبر متفيهق وبوقه بالتويتر منفهق
     
  3. املي بالله كبير

    املي بالله كبير بـترولـي نشيط جدا

    ويمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,320
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    7,868
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    3
    المشاهدات:
    7,323
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    1
    المشاهدات:
    9,169
  5. كاتب
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,177

مشاركة هذه الصفحة