محمد غازي المطيري: العمل في القطاع النفطي صعب وطبيعته مختلفة عن الوزارات الأخرى

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 1,115 | الردود : 0 | ‏3 يوليو 2014
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,467
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    المطيري: العمل في القطاع النفطي صعب وطبيعته مختلفة عن الوزارات الأخرى


    وحول قانون مكافأة نهاية الخدمة للعاملين في القطاع الحكومي، قال المطيري إن «للقطاع النفطي خصوصيته في نواح عديدة، إذ تتراوح ساعات العمل أسبوعياً من 40 إلى 48 ساعة، وهذا المعدل من ساعات العمل غير موجود فى أي قطاع آخر، حيث يصل معدل العمل إلى 24 ساعة يومياً في الإنتاج سواء كان إنتاج النفط أو التصنيع داخل المصافي أو البتروكيماويات، ما يتطلب وجود أشخاص على مدار الساعة وتطبيق نظام الوردية وهو نظام شاق».

    واعتبر أنه من أجل هذه العوامل يعتبر العمل في القطاع النفطي صعباً، خصوصاً أن طبيعة عمله مختلفة كلياً عن الوزارات والهيئات الحكومية الأخرى.

    وأوضح المطيري أن الصناعة النفطية هي صناعة خطرة وفيها تفاعلات كيمائية تقل خطورة نوعاً ما عن المفاعل النووي، ولكن الخطورة مازالت موجودة فيه، وعلى مدار السنوات الماضية كانت هناك حالات وفاة عديدة للعمال في القطاع نتيجة العمل اليومي».

    وقال المطيري إن من أجل مساواة العاملين في القطاع النفطي مع قطاعات أخرى في الدولة، ينبغي أن تدرس تأثيرات هذا القرار جيداً، حتى لا يعود القطاع النفطي إلى ما كان عليه قبل 8 سنوات تقريباً، ويؤدي إلى عزوف العديد من المواطنين عن العمل في القطاع.

    وأوضح المطيري أنه سيتم البدء بتطبيق قانون مكافأة نهاية الخدمة مطلع العام المقبل، وسيطبق على العاملين الجدد الذين سيلتحقون للعمل في القطاع النفطي فوراً، آملاً ألا يوثر القانون الجديد على القطاع النفطي، وألا يكون هناك عزوف من المواطنين عن العمل في القطاع النفطي مستقبلاً.


    الرأي
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,283
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    918
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    13,045
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    681
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    599

مشاركة هذه الصفحة