السبيعي : وزارة الشئون تتحمل تبعات رفض الاعتمادات

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 388 | الردود : 0 | ‏28 ابريل 2014
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,467
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    السبيعي : وزارة الشئون تتحمل تبعات رفض الاعتمادات
    وزيرة الشئون هي المسئولة المباشرة عن التخبطات



    [​IMG]
    عبدالله ثواب السبيعي


    صرح / عبدالله ثواب السبيعي - سكرتير عام اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات بأن ما يحصل في اروقة وزارة الشئون الاجتماعية والعمل يعبر عن مستوى التخبط اللامحدود فيما يصدر عن الوزارة من قرارات تمس مختلف الجوانب المحلية والعربية والعالمية وتشكل معول هدم لما تم بناؤه من صروح شامخة في مختلف الميادين وخاصة الجانب الدولي والذي يمثل اتحادنا ركنا أساسيا فيه وضمن تنظيماته التي ساهمنا فيها باعلاء دولة الكويت وما يتم فيها من نهوض بمؤسساتها .
    وأوضح السبيعي بأن وزيرة الشئون بدورها وبصفتها أعلى الهرم في الوزارة فانها تتحمل تبعات ذلك وما يمس الكويت من سمعة تنال كل الجوانب الحقوقية ومن ابسطها اعتماد تواقيع تساهم في اثراء عملنا النقابي التطوعي الذي يزخر بها اتحادنا عبر سنوات عمره وانعكاس ذلك في مختلف الميادين والانشطة التي ترفع اسم بلدنا عاليا وسط الدول ونمارس اعمالنا لخدمة بلدنا وعمالنا ويشكل اتحادنا أحد القواعد المهمة في ارساء الديمقراطية التي عززت مواقف الكويت عربيا ودوليا .
    وتساءل السبيعي من هو المستفيد من تعطيل اعمال الاتحاد واعاقة دوره والنيل من سمعته وعدم صرف رواتب العاملين فيه ، وكيف للوزيرة أن ترضى بهذا الوضع المدمر لما تم بناؤه عبر التاريخ الطويل منذ تأسيس الاتحاد وحتى الان ، في الوقت الذي كنا ننتظر الاصلاح ونترقبه وقد حدانا الامل بارساء قواعد العدالة والبعد عن الشرذمة وتكريس الحقوق وعدم الاستماع لكل واشي يعمل على التدمير الذي نرفضه رفضا قاطعا .
    وأكد السبيعي على ان اتحاد البترول لن يقف مكتوف الايدي ازاء ما يتعرض له من بخس للحقوق والتهميش المفتعل الذي وبكل أسف يصدر عمن هو مؤتمن على الاخلاص في العمل ووضع النقاط على الحروف والابتعاد عن مواطن الخلل بل وصلنا الى حقيقة التعمد في الايذاء والنيل من الايادي المخلصة التي تعمل على البناء والنهوض والرقي .
    وأفاد السبيعي بأنه يعتقد وبشكل شبه مؤكد بأن هنالك تحركا لايقاف جهود الاتحاد وعرقلة مطالباته العمالية الحقة وعلى رأسها المشاركة بالنجاح كاشفا عن قوى سياسية تتحكم في وزارة الشئون وتتحكم في قراراتها ، معربا عن الصدمة من موقف الوزيرة التي كنا نأمل بأن تكون وزيرة ذات نهج اصلاحي مستقلة عن أي ضغوط سياسية من قبل متنفذين يهمهم عرقلة العمل النقابي في الكويت .
    واختتم السبيعي تصريحه بالعمل على اللجوء الى المساءلة السياسية عن الموضوع والتحرك على المنظمات العربية والاقليمية والدولية التي نشكل ركنا فيها أو المنظمات الحقوقية التي تعري نهج وزارة الشئون وتكشف الثغرات وأماكن التراخي في النيل من سمعة الكويت ، مؤكدا بالتوجه نحو الزام وزارة الشئون الاجتماعية عن طريق القضاء بالاعتراف باتحاد عمال البترول وشرعيته التي تحجبها أو تتعمد في حجبها وزارة الشئون وكذلك مطالبة الوزارة بالتعويض المادي والأدبي المناسب عما نال من اتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات من هدر في الحقوق مناديا في الوقت نفسه بتفعيل صوت الحكمة والعقل والابتعاد عن الاصوات النشاز التي تدفع وزارة الشئون الى ما لا يحمد عقباه ، فهل من مستجيب .
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    488
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    1
    المشاهدات:
    5,534
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    15,114
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    750
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    1
    المشاهدات:
    531

مشاركة هذه الصفحة