احتفالية مؤسسة البترول بعودة قيادييها الثلاثة إلى عملهم

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 1,545 | الردود : 1 | ‏21 ابريل 2014
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,467
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    قضية مشاركة النجاح لم تحسم بعد وتظهر عقب الانتهاء من الحسابات المالية




    [​IMG]



    ضمن احتفالية مؤسسة البترول بعودة قيادييها الثلاثة إلى عملهم

    شذى الصباح: فضلت اللجوء إلى القضاء لإيماني بنزاهته وعدالته

    علي الهاجري: مجلس إدارة المؤسسة أقر استراتيجية جديدة لإدارة المحفظة الاستثمارية

    ناصر المضف: إنتاج الكويت عند 3 ملايين برميل يومياً يناسب السوق العالمي وزيادته تنعكس سلباً على السعر



    قدمت العضو المنتدب للتدريب والتطوير الوظيفي في مؤسسة البترول الشيخة شذى الصباح الشكر لكافة الشرفاء في مؤسسة البترول «العريقة» كما وجهت الشكر للقضاء الكويتي الشامخ الذي قال كلمته بحق وبقوة ووجهت الشكر لوزير النفط الذي وقف وقفة مشرفة في حق القياديين الثلاثة العائدين، كما شكرت المحامي الحميدي السبيعي.
    وأعربت الصباح عن أمنيتها في ان تبلغ بعودتها الى القطاع النفطي من قبل الرئيس التنفيذي للمؤسسة نزار العدساني الذي أخبرها في السابق بقرار مجلس الادارة بقرار الاستغناء عن خدماتها مضيفةً الى أنه من الأجدر ان يبارك عودتنا من خلال القضاء.
    وأضافت: فضلت اللجوء للقضاء لايماني بعدالته، وتابعت: لن اصمت عن كلمة الحق وسأظل مدافعة عن كلمة الحق ولن اسكت وسأعيش حرة وسأموت حرة.
    وشكرت الصباح كافة الموظفين في اقامة احتفالية بعودتها.

    استراتيجية جديدة

    من جانبه قال العضو المنتدب للشؤون المالية في مؤسسة البترول علي عامر الهاجري ان القضاء الكويتي عادل وأنصف عودتنا الى المؤسسة مشيراً الى ان القضاء الكويتي هو ملاذ كل المظلومين معرباً عن ثقته الكاملة في القضاء.
    وأضاف ان فرحة القياديين اكتملت بعودة الشيخة شذى الصباح لافتاً أنه يأمل عودة رئيس مجلس الادارة والعضو المنتدب السابق لشركة نفط الخليج هاشم الرفاعي الى العمل قريباً عقب حصوله على حكم مناسب بالعودة الى القطاع النفطي.
    ولفت الهاجري أنه سوف يكون عوناً وسنداً لكافة القياديين في القطاع لرفعة شأن مؤسسة البترول الكويتية والمصلحة العامة للكويت نافياً وجود أي خصومة مع أي قيادي في المؤسسة قائلاً «نحن جميعاً زملاء ومصلحة المؤسسة والوطن فوق كل اعتبار ولا يوجد أي خلافات».
    وعن أهم الملفات والأمور العاجلة في قطاع المالية بالمؤسسة قال الهاجري «ان عودته تصادفت مع انتهاء السنة المالية 2014/2013 مبينا أنه جار العمل على الانتهاء من الحسابات المالية».
    وأشار الى أنه سوف يتم مراجعة الاستثمارات المالية التي تديرها المؤسسة من خلال المحفظة الاستثمارية لافتا الى ان مجلس ادارة المؤسسة قد أقر استراتيجية جديدة لادارة المحفظة الاستثمارية مبيناً ان ثمار الاستراتيجية الجديدة سيظهر خلال العام الجاري والسنوات المقبلة.
    وعن مشاركة النجاح قال «الأمر لم يحسم بعد وسوف يظهر عقب الانتهاء من الحسابات المالية وفق الآلية التي أقرها مجلس الادارة مؤكداً ان الأمر يتوقف على النتائج المالية».

    عقود عالمية جديدة

    بدوره قال العضو المنتدب لقطاع التسويق العالمي في مؤسسة البترول ناصر المضف ان القياديين العائدين للقطاع النفطي لديهم رغبة في العمل وبروح معنوية أكبر من السابق لافتاً ان العمل سيكون بطاقة %200 لتحقيق الأهداف الاستراتيجية لقطاع التسويق العالمي.
    وذكر المضف ان هناك أخباراً ايجابية سوف يتم الاعلان عنها قريباً تتمثل في عقود جديدة لتسويق النفط الخام.
    وبيّن ان هناك زيارة قريبة جداً الى الصين ونأمل الوصول الى اتفاق.
    وكشف المضف عن عقد سوف يوقع قريباً مع دولة تدخلها الكويت لأول مرة بجوار استراليا وقامت الكويت أخيرا بفتح سفارة فيها رافضاً الافصاح عن الدولة وكمية العقد الا بعد التوقيع النهائي.
    وعن أبرز المشاكل التي يواجهها قطاع التسويق قال المضف: هناك تحد متمثل في تسويق النفط الخام خصوصاً بعد دخول العراق وايران لخط المنافسة لافتاً الى ان العراق وايران نجحوا في أخذ عقود من الكويت مشيراً الى ان القطاع سوف يضع استراتيجية جديدة للتعامل مع الشركات التي يتم تزويدها بالنفط الخام حتى يتم استرجاع تلك العقود.
    وكشف المضف عن خسارة الكويت 5 عقود وتمكنت خلال الفترة الأخيرة من استرجاع عقدين أحدهما في الهند وآسيا، كما كشف عن ان الكويت قد خسرت عقود توريد نفط خام في السنة الماضية ما بين 80 - 100 ألف برميل باليوم الواحد.
    وحول الخطة الاستراتيجية الموضوعة للكويت لزيادة الانتاج لـ4 ملايين برميل يومياً قال المضف «نأمل ان يزيد الانتاج»، لافتاً الى ان انتاج الكويت خلال السنوات الماضية ثابت عند 3 ملايين برميل يومياً مبيناً ان هناك فرقاً بين زيادة الانتاج والبيع في الأسواق مؤكداً ان كميات الانتاج عند 3 ملايين برميل مناسبة للسوق مشيراً الى أنه في حال زيادة الانتاج فان ذلك سوف ينعكس سلباً على سعر النفط العالمي وهو ما يشجع بلدان مجاورة مثل السعودية والامارات لزيادة انتاجها مؤكداً ان الكويت تعمل على الحفاظ على مستوى الأسعار عند 100 دولار للبرميل.
    وعن التسهيلات المقدمة من الكويت لعملائها قال المضف انها تنقسم الى تسهيلات في فترات السداد او السعر وبالنسبة للأخير فان الكويت لا تتدخل فيه كونه محكوماً بالسوق العالمي مشيراً الى تقديم تسهيلات تتمثل في توصيل النفط الى العملاء من خلال الناقلات التابعة للكويت مشيراً الى ان ذلك الأمر سهل في التعامل مع العملاء ولاقى رواجاً لديهم نظراً لدقة مواعيد الاستلام والتسلم للنفط الخام.
    ونفى وجود أي تخفيض تقدمه الكويت على البواخر مشددا على ان ذلك الأمر يرتبط بالسوق العالمي، وذكر ان فترة الائتمان الحالية تصل لـ30 يوماً ولم يتم زيادتها الا في عقد مصر الى 60 يوماً مؤكدأ ان فتح فترات السداد يكون عليه فائدة ولا يمثل أي خسارة للكويت.
    وأضاف المضف ان بعض الشركات العالمية تطلب تمديد فترة الائتمان لاتاحة الفرصة لتسلم كميات النفط ودخولها الى المصافي ومن ثم بيعها والقيام بالسداد.
    وحول العقود التي تم توقيعها مع مصر أخيرا وعن الضمانات الموجودة بها أكد المضف ان كافة العقود تجارية مائة بالمئة وتم أخذ كافة الاعتمادات عن طريق بنك الكويت الوطني.
    وذكر ان هناك مشاريع استثمارية في منطقة سوميد وسيدي كرير بجمهورية مصر العربية مشيراً الى أنه جار العمل على تزويد مصر بالغاز وزيت الوقود كاشفاً عن ارسال المؤسسة لعينة لاعتمادها من قبلهم مبيناً ان تلك الكميات سوف تزود جميع محطات الكهرباء خارج نطاق محافظة القاهرة الكبرى مثل مرسى مطروح وشرم الشيخ.
    وعن الكميات التي تزود بها مصر بين المضف ان الكميات تصل لـ1.5 مليون طن من الديزل ووقود الطائرات و200 ألف طن غاز مسال بالاضافة لنفط خام ما بين 85 - 90 ألف برميل موضحاً ان الكميات الحالية المستوردة من قبل مصر 65 ألف برميل وسوف يتم زيادتها بنسبة 30 ألف برميل وجار العمل على ذلك.
    وعن طلب مصر لكميات اضافية من النفط والمشتقات البترولية خلال موسم الصيف قال ان الهيئة العامة المصرية للبترول طلبت كميات، مشيراً الى وجود تعليمات من قبل وزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة علي العمير بتسهيل كافة الأمور والاحتياجات للسوق المصري.
    الوطن
     
  2. بو أحمد الوفراوي

    بو أحمد الوفراوي بترولي خاص أعضاء الشرف

    219
    1
    16
    قضية مشاركة النجاح لم تحسم بعد وتظهر عقب الانتهاء من الحسابات المالية

    قال العضو المنتدب للشؤون المالية في مؤسسة البترول علي عامر الهاجري عن مشاركة النجاح «الأمر لم يحسم بعد وسوف يظهر عقب الانتهاء من الحسابات المالية وفق الآلية التي أقرها مجلس الادارة مؤكداً ان الأمر يتوقف على النتائج المالية». ( جريدة الوطن )
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة