نقابة نفط الخليج مستمرة في تأييد نقابة الخدمات النفطية وتدعوا جميع النقابات العمالية في الكويت

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 598 | الردود : 0 | ‏17 مايو 2013
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,466
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    ناصر الهاجري : ان شمس الحق ان لا تغطى بغربال، وان الليل يعقبه صباح

    وان الحق أبلج والباطل لجلج ،ومستمرون في تأييد نقابة الخدمات في الإضراب الشامل

    يوم 19/05/2013

    نقابة نفط الخليج : حق العمال في الإضراب مدعوم بقوة القانون و الاتفاقيات الدولية

    استمرار غلق الأبواب وتعنت الشركة في سياساتها وتجاهل العاملين والمماطلة

    زادت الأمر سوءً مع عمالها



    [​IMG]
    ناصر عبد الله الهاجري

    [align=right]نوه ناصر عبد الله الهاجري أمين سر نقابة العاملين بالشركة الكويتية لنفط الخليج في تصريح أصدره أمس بأنه من المعلوم للكافة ان النقابات النفطية قد استمدت وجودها وشرعيتها من القانون والاتفاقيات الدولية ، والغرض من إنشائها الدفاع عن حقوق العمال وتحسين أحوالهم المادية والاجتماعية وتمثيلهم في كافة الأمور المتعلقة بشؤونهم العمالية .



    وقال الهاجري ان النقابات ذات صفة اعتبارية مستقلة حسب القانون رقم 62010/ مادة (98) وبذلك هي تملك الإرادة والحرية في اتخاذ القرارات وفقاً للدستور والقانون والاتفاقات الدولية لافتاً ان الدستور في المادة (36) كفل حق التعبير بالكلمة أو الرأي .

    وأضاف الهاجري ان الاتفاقيات الدولية أعطت النقابات العمالية مساحة اكبر من الحرية والصلاحيات الواسعة وان هناك اتفاقيات كثيرة عربية وأجنبية انضمت لها دولة الكويت مثل الاتفاقية العربية رقم (8) لعام 1977 بشأن الحريات والحقوق النقابية حيث نصت المادة الثانية عشرة :" للعمال حق الإضراب للدفاع عن مصالحهم الاقتصادية والاجتماعية بعد استنفاد طرق التفاوض القانونية لتحقيق هذه المصالح" وبينت المذكرة التفسيرية بان الإضراب حق مشروع للعامل ولا يجوز معاقبته عليه إذا كان يسير حسب التدرج القانوني المعروف للإضراب ،وان الاتفاقيات تعتبر ملزمه إذا انضمت لها دولة الكويت حسب ما نصت علية المادة (177) من دستور دولة الكويت والتي تنص :" لا يخل هذا الدستور بما ارتبطت به الكويت مع الدول و الهيئات الدولية من معاهدات واتفاقيات"



    ووضح الهاجري ان النقابات النفطية لن تقبل المساومات و المزايدات على مطالب العاملين بالقطاع النفطي الذي هو شريان الحياة الاقتصادية بالدولة وستظل النقابات النفطية هي حصن العمال المنيع الذي تتكسر على أسواره أي محاولات للنيل من العمال .



    وانتقد الهاجري سياسة شركة خدمات القطاع النفطي واستمرارها في تجاهل المطالب العمالية لديها وغلق الأبواب في مواجهة ممثلي العمال وعدم الاستجابة للحوار معهم مما كان له اثر سلبي باتخاذ قرار الإضراب الشامل من الجمعية العمومية لنقابة الخدمات بعد استنقذت النقابة كل الطرق والوسائل السلمية والقانونية لإقرار مطالبهم المشروعة.ولا بد من إدارة الشركة ان تعي جيدا ان النقابة نفذت ثلاثة اعتصامات متتالية لكن إدارة الشركة التي رفضت التفاوض مع موظفيها ونقابتهم .



    وبين الهاجري في تصريحه بان استمرار الشركة في سياساتها لا يعطيها الحق في تهميش الدور النقابي لممثلي العمال لديها وان مغبة ما تتبعه الشركة سوف يحصد نتائج وخيمة .

    وكرر الهاجري بان عمال شركة خدمات القطاع النفطي لا يقل دورهم ومهامهم الوظيفية عن دور أي عامل في القطاع النفطي مؤكدا ان جميع العاملين هم من أبناء الكويت الذين يشكلون الثروة الحقيقية للنسيج النفطي الذي يشكل الشريان الاقتصادي الأول للبلاد ، مشيرا ان ما تقوم به إدارة الشركة ما هو إلا سياسة مبرمجة لتهجير العمالة الوطنية والاستعانة بالعمالة الأقل تكلفة وكفاءة الذين يتسببون في ضياع أموال الدولة دون مبالاة فالأولى من إدارة الشركة المحافظة على أبناء الكويت والعمل على منحهم حقوقهم من تلقاء نفسها وأتباع الخطوات التي تسير على نهجها باقي الشركات النفطية .



    وأكد الهاجري ان السياسة المتبعة من إدارة الشركة لا تجدي نفعاً وان خير الحلول هي الاستفادة من التجارب السابقة والتي أكدت ان الاستماع هو خير وسيلة لحل وتقريب وجهات النظر بين الطرفان .



    من جهته بين ان ما يطالب به العمال هي مطالب مشروعة وان شمس الحق لا تغطى بغربال، وان الليل يعقبه صباح وان الحق أبلج وصوته عالي ومستمر وسوف يدوي في كافة مناحي القطاع النفطي وان الباطل لجلج ولا يستمر ، فالأجدر على إدارة الشركة الاستماع لصوت العقل والجلوس مع ممثلي العمال والاستجابة لمطالبهم المشروعة فلولا العامل ما كانت الشركة في هذا المكان فلابد من الحفاظ على العامل مؤكد ان العاملين ليسوا هواة إضراب ولكن حقوقهم خط أحمر قائلا متى يبلغ البنيان يوما تمامه إذا كنت تبنيه و غيرك يهدمه .



    واختتم الهاجري تصريحه ان العمال لم يقفوا مكتوفي الأيدي تجاه التلاعب بمصالحهم وان جميع التوجهات الكفيلة برد إدارة الشركة عن سياستها مطروحة وسوف تتخذ الخطوات اللازمة للحفاظ على مقدرات وثروات الدولة ومنها العاملين الذين يعتبرون اكبر ثروة منوها بان نقابة العاملين بالشركة الكويتية لنفط الخليج تدعم وتتضامن مع نقابة العاملين بشركة خدمات القطاع النفطي داعيا جميع النقابات العمالية في الكويت لدعم الإضراب الشامل المقرر يوم الأحد 19/05/2013،يوم المصير والتاريخ لموظفي الشركة وأكد ان جميع القوانين المحلية والاتفاقيات التي وقعت عليها دولة الكويت تؤكد أحقية العمال في اتخاذ قرار الإضراب بعد استنفاذ كل الطرق لإرسال رسائلهم السليمة للتأكيد علي رفضهم تلك الممارسات السيئة من إدارة الشركة والتأكيد علي أنهم شركاء في القرار محملا إدارة الشركة المسؤولية الكاملة عن الإضراب بعد ان أغلقت جميع الأبواب ولم تترك الإدارة إلا هذا الخيار.



    وتمنى الهاجري من إدارة الشركة تهدئة الأمور و الجلوس مع ممثلي العمال لحل جميع المسائل محل الخلاف بطريقة تتماشى مع الواقع الحقيقي و الفعلي مؤكدا ان أبناء الوطن هم أغلى الثروات التي تمتلكها الدولة وان الاستجابة لمطالبهم واجب وطني على كل مسئول .
    [/align]
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    922
  2. النقابة
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    697
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    861
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    912
  5. النقابة
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    761

مشاركة هذه الصفحة