مع سلسة من الفظائح للمؤسسة

الكاتب : ANACONDA | المشاهدات : 511 | الردود : 0 | ‏3 سبتمبر 2012
  1. ANACONDA

    ANACONDA بـترولـي مميز

    687
    0
    0
    نقلا عن جريدة الوطن ليوم الاثنين 03/09/2012

    الوسيط عبدالناصر يقطع رحلات مكوكية بين كندا واسبانيا لإتمام الصفقة


    مسؤولون ووسائل إعلام كندية: مؤسسة البترول طرف في اتفاق الشراكة في «الرمال النفطية»



    - هاني حسين يمارس كل الضغوط لنفي الخبر

    - منذ متى تعقد المؤسسة صفقات استثمار عن طريق وسطاء كويتيين؟

    - صحيفة «كالجاري هيرالد» نقلاً عن مسؤول في «أثاباسكا»: هناك اتفاق مع الكويت لكن المبلغ يعتبر كبيراً جداً

    - موقع «هوف - بوست - البرتا»: لم تتضح بعد كيفية تقسيم الأصول في الصفقة المحتملة


    اعداد سمير فؤاد والمحرر النفطي:
    في الوقت الذي اكدت فيه مصادر عديدة ان مؤسسة البترول الكويتية هي الطرف المعني في المفاوضات التي تجري بشأن المشاركة في مشروع الرمال النفطية مع شركة اثاباسكا الكندية، تكثفت التحركات داخل المؤسسة هنا في الكويت لمحاولة نفي الخبر، على الرغم من ان شوطا طويلا قد قطع نحو اتمامها، واستغربت مصادر من محاولات الضغط التي حاول الوزير هاني حسين ممارستها على مسؤولين في المؤسسة من جهة وحتى على سفير الكويت في كندا من جهة أخرى لاصدار نفي للخبر على الرغم من ان الاخبار التي تداولت لم تتعد ذكر ان شركة الاستكشافات النفطية قد وقعت مذكرة تفاهم مع الشركة المذكورة الا ان محاولة نفي توقيع عقد وهو الأمر الذي لم يزعمه أحد قد تكون بمثابة ذر الرماد في العيون حول توقيع اتفاق النوايا الذي تم توقيعه بالفعل كما أكدت الشركة وسفير الكويت في كندا.
    واستغربت مصادر داخل المؤسسة تدخل وسطاء كويتيين لاتمام الصفقة، وكان أحد الوسطاء «عبدالناصر» قد قطع رحلات مكوكية بين أسبانيا وكندا كوسيط لاتمام الصفقة، وتساءلت تلك المصادر: «منذ متى تعقد المؤسسة صفقات استثمار عن طريق وسطاء كويتيين؟» واكدت مصادر عديدة ان مؤسسة البترول طرف في المفاوضات التي تجري بشأن المشاركة في مشروع الرمال النفطية مع شركة اثاباسكا الكندية. واوضحت مصادر ووسائل اعلام كندية نقلاً عن مسؤولين في شركة اثاباسكا ان هناك مشاورات بين الطرفين (مؤسسة البترول واثاباسكا حول مبلغ الاستثمار المقترح وهو 4 مليارات دولار وكيفية تقسيم الحصص بين الجانبين).
    وذكر موقع «هوف- بوست – البرتا» الاخباري الكندي انه لم يتضح بطريقة دقيقة كيفية توزيع او تقسيم الاصول في الصفقة المحتملة بين شركة (اثاباسكا) ومؤسسة البترول في حالة اتمامها.
    وذكرت صحيفة (الجاري هيرالد) الكندية التي تصدر في المدينة التي تقع فيها الشركة الكندية نقلا عن هيثر دوجلاس المتحدث باسم الشركة في نيويورك ان كل ما يمكنها تأكيده ان شركة (اثاباسكا) تقوم بالتفاوض مع شركات اخرى بخصوص المشروع المشترك.

    اتفاق كويتي

    ومع ذلك فان مصدرا مقربا من الشركة رفض الافصاح عن هويته اكد ان هناك اتفاقا كويتيا غير انه قال ان مبلغ 4 مليارات دولار يعتبر عاليا جدا بدون تحديد اي رقم اخر.
    وذكر المحلل فيل سكولنيك من مؤسسة كانا كورد جينوتي انه من غير المعقول او المفهوم ان يقوم اي شريك بدفع 4 مليارات دولار نقدا مقدما، وفي ملاحظات الى المستثمرين اوضح ان مثل هذا المبلغ يمثل حوالي %80 من رسملة السوق لشركة (اثاباسكا).



    مخاطر بيئية

    وذكر موقع (اول فويسز) الامريكي ان مشروع البرتا للرمال النفطية يعتبر منذ فترة طويلة شوكة ومصدر متاعب لعلماء المحافظة على البيئة.
    وتعتبر مؤسسة البترول اخر سلسلة المستثمرين الاجانب التي تردد انها في المراحل الاخيرة من اتمام صفقة مع الشركة الكندية.
    ومن جهة اخرى ذكرت محطة تلفزيون (بلومبيرغ) ان عبدالعزيز العطار مدير مكتب مؤسسة البترول في هيوستن رفض التعليق على الاتفاقية بين الشركة الكندية ومؤسسة البترول عند الاتصال به تليفونيا.
    واضافت «بلومبيرغ» ان اسهم الشركة الكندية ارتفعت بنسبة %8.6 لتصل الى 13.98 قبل ان تصل الى 13.58 دولارا للسهم عند الاغلاق في بورصة تورنتو.


    ==========

    - موقع «هوف – اند بوست البرتا»: لم تتضح بعد كيفية تقسيم الأصول في الصفقة المحتملة بين «اثاباسكا» ومؤسسة البترول

    - صحيفة «كالجاري هيرالد» نقلت عن مصدر بشركة «اثاباسكا» ان هناك اتفاقاً كويتياً إلا أن المبلغ يعتبر كبيراً جداً

    - مبلغ الصفقة 4 مليارات دولار يمثل %80 من القيمة السوقية لـ «اثاباسكا»

    - موقع «أول فويسر»: مؤسسة البترول آخر سلسلة من المستثمرين الأجانب تردد أنهم في المراحل الأخيرة لاتمام الصفقة

    - مشروع ألبرتا محل الصفقة يعتبر شوكة ومشكلة بيئية مزمنة

    - سهم «اثاباسكا» قفز %8.6 في بورصة تورنتو بعد اعادته إلى التداول أمس

    التعليق /
    احنا للحين ما خلصنا من فضيحة الداو كيميكال الله يستر من القادم
     

مشاركة هذه الصفحة