البترول العالمية نحو توظيف 100 مواطن

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 638 | الردود : 0 | ‏6 مارس 2012
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,466
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    «البترول العالمية» نحو توظيف 100 مواطن
    إسماعيل: أرباحنا جيدة رغم أزمة أوروبا



    [align=right]كونا - قال رئيس مجلس الإدارة العضو المنتدب في شركة البترول الكويتية العالمية حسين إسماعيل إن الشركة ستوظف 100 مواطن من شباب الكويت خلال السنوات الخمس المقبلة، وفقاً لخطة الشركة الاستراتيجية.
    وأوضح إسماعيل في تصريح لـ «كونا»، أمس، على هامش محاضرة ألقاها في كلية الهندسة والبترول بجامعة الكويت، بحضور العميد المساعد للتخطيط آدم الملا، وعدد من الأساتذة والطلاب، أن الوظائف المطروحة ستكون للعمل خارج الكويت ولفترات طويلة.
    وقال إن برنامج التوظيف يشمل عمليات الشركة في أوروبا، والعمليات المستقبلية في المشاريع الجديدة في آسيا، بما في ذلك جميع التخصصات، موضحاً أن التفاصيل سيتم الإعلان عنها في الصحف المحلية.
    وأفاد بأن من أساسيات الالتحاق بهذه الوظائف اتقان اللغة الإنكليزية، والرغبة في العمل خارج الكويت لمدد طويلة، والقدرة على العمل تحت الضغوط المختلفة.
    وعن مشروعات الشركة الجديدة، قال إسماعيل إن خطة الشركة تهدف إلى النمو في الأسواق سريعة النمو في الطلب على المنتجات البترولية، في إشارة إلى مجمعات البتروكيماويات في الصين وفيتنام وأندونيسيا. وعن الجدوى من المشروعات الخارجية، خصوصاً في الصين وفيتنام، أوضح أن لدى الشركة خطة تسعى إلى تحقيقها، والحصول على الموافقات اللازمة، معرباً عن تفاؤله بوجود وزير النفط الجديد هاني حسين ابن القطاع النفطي والملم بحيثيات المشروعات الجديدة وأهميتها.
    وعن عدد محطات البنزين التي تشغلها الشركة في أوروبا، أوضح إسماعيل أن عددها يبلغ حالياً خمسة آلاف محطة وقود منتشرة في معظم دول أوروبا، خصوصاً في إيطاليا وبلجيكا ولكسمبورغ وهولندا والسويد والدانمرك.
    وذكر أن جزءاًَ من استثمارات الشركة المستقبلية سيكون في آسيا، موضحاً أن عدم وجود الشركة في الدول العربية والشرق الأوسط هو بسبب سعي الشركة إلى الوجود في الدول ذات النمو العالي، وهي الدول الآسيوية بشكل خاص، لوجود عدد سكان ونمو اقتصادي كبيرين، واستهلاك كبير للوقود والطاقة.
    وعن تأثير ارتفاع أسعار النفط على أرباح الشركة، قال إسماعيل إن ارتفاع الأسعار أثر من دون شك عليها، لاسيما أن الشركة تشتري النفط بالسعر العالمي، في حين أن سعر المنتجات لم يرتفع بالتوازي مع أسعار النفط الخام، وهو ما يؤثر سلباً على هامش الربح، خصوصاً في المصافي.
    وأوضح أنه بالرغم من وجود الأزمة الأوروبية وتأثيرها على عمليات الشركة، فإن ذلك لم يؤثر على عمليات التجزئة الخاصة بمحطات البنزين، واستطاعت الشركة أن تحقق أرباحاً جيدة.[/align]

    القبس
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    3,103
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    41
    المشاهدات:
    7,411
  3. i0_0i
    الردود:
    12
    المشاهدات:
    15,243
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    6,743
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    2
    المشاهدات:
    8,960

مشاركة هذه الصفحة