للخليـج في أعناقنـا ..ديـن!

الكاتب : pic2020 | المشاهدات : 414 | الردود : 0 | ‏19 فبراير 2012
  1. pic2020

    pic2020 كاتب - صحيفة الكويتيّـة أعضاء الشرف

    462
    0
    16
    للخليـج في أعناقنـا ..ديـن!

    بقلم : أحمد مبارك البريكي
    Twitter : @ahmad_alburaiki

    وهل جزاء الإحسـان إلا الإحسـان..
    نسمع هذه الأيـام أصواتا نشازا هنا وهناك، تأتي من داخل الكويت ومن بني جلدتنـا، تهاجـم دول الخليـج بشعوبها وأنظمتها الحاكمة.
    هذه الأفواه التي لا تعرف ما تهرف به، كيف تجرؤ على بلدان رمت بأثقالها في أتون حرب لا تبقي ولا تذر، ورهنت مستقبلها ومستقبل شعوبها على كف حريق من أجل نصرة الكويت وشعبها وشرعيتها في أحلك أيامها وأقساها؟
    السعودية جارتنا الكريمة التي كانت على الدوام عونا لنـا، لا نعرف شقيقة كبرى غيرها، علاقتنا بها وبشعبها علاقة دم ومصير مجردة من مصالح وابتزاز، السعودية التي تضم في صدرها شعبا خليجيا يشبه شعب الكويت بأطيافه المتعددة سنة وشيعة، انصهرت بوتقة دمائهم وارتبطت لتؤسس مملكة من عز وكرامة تنتصر للحق وأهله.
    البحرين تلك الجزيرة السعيدة التي عاشت على الدوام خليجية خليفية، لا نعرف عن أهلها إلا التواد والتراحم وطيبة النفس، فالبحريني هو البحريني المسلم الصادق النقي، وليس للطائفية على أرضه حياة.
    قطر ومواقفها التي تشهد لها، وشعبها الكريم السباق لنصرة قضايا أمته، لا يمكن أن تشوب سمعتها شائبة من ألسن شائنة، تبقى قطر بحكامها وأهلها هي قطر التي نعرفها بلون العنّاب الزاكي وبشموخها العالي.
    إمارات زايـد وشعب زايـد ومواقفها الناصعـة من الكويت وقضاياهـا، ستبقى في أعناق كل أهل الكويت ما بقـوا، وعمان إحدى توائم الكويت التي تستظل بحكم قابوس، وشعبها النقي هم إخوة الدم والتضحية، ومواقفهم المشرفة يوم الشدائد شاهدة لـهم.
    إن كان بيننـا قلّة من السفهاء ممن لا يحفظون الجميـل وينكرون المعروف، ولا يتذكرون مواقف الشرفاء، ويسلّطون ألسنتهم سبـا وقدحـا وذمـا على أوطان خليـج أهلنـا، فلا يضيـر أهل الكويت الأنقياء الأتقياء حافظي الديـن، ما فعل السفهاء بهم.
     

مشاركة هذه الصفحة