إيران تعلن انتاج الجيل الرابع من أجهزة الطرد ..ومنع تصدير النفط لــ6 دول أوروبية

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 352 | الردود : 0 | ‏16 فبراير 2012
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,466
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    شحن مفاعل «نطنز» بأول قضبان للوقود النووي المحلية الصنع
    إيران تعلن انتاج الجيل الرابع من أجهزة الطرد ..ومنع تصدير النفط لــ6 دول أوروبية



    [align=right]اعلن الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد أمس عن إنتاج صفائح وقود نووي مخصب بنسبة 20 %. والجيل الرابع من أجهزة الطرد المركزي تعتبر أكثر سرعة وتأخذ مكانًا أصغر وبنيت بألياف الكربون”.

    ونقلت وكالة “ايسنا” الرسمية للأنباء عن علي باقري نائب أمين عام المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني قوله “جرى شحن مفاعل طهران العلمي بأول قضبان للوقود النووي المحلية الصنع بحضور الرئيس “.ورعى الرئيس الايراني عبر دائرة اتصال تلفزيونية مغلقة تدشين الجيل الجديد والرابع من أجهزة الطرد المركزي بمنشأة (نطنز) بمدينة أصفهان في حين حضر شخصيا مفاعل طهران لتدشين استخدام أول دفعة من قضبان الوقود النووي المخصب بنسبة 20 بالمئة. وفي سياق متصل أبلغ مساعد أمين المجلس الاعلى للأمن القومي الايراني علي باقري وكالة انباء (نوفستي) الروسية أمس ان منشأة (فوردو) الايرانية دخلت مرحلة التشغيل وهي تعمل حاليا تحت اشراف مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية.

    وقال انه “وبسبب امتناع الدول الغربية عن مساعدتنا قمنا بتخصيب اليورانيوم بدرجة 20 بالمئة لإنتاج قضبان الوقود النووي التي سيتم استخدامها لأول مرة في مفاعل طهران للأبحاث العلمية”.

    قطع صادرات النفط

    من جهة أخرى أخطرت الخارجية الايرانية أمس 6 دول اوروبية بأن الحكومة الايرانية ستقطع صادرات النفط عنها في رد فعل واضح على حظر أوروبي نفطي مرتقب ضد طهران. وقال التلفزيون الحكومي الايراني ان سفراء كل من ايطاليا واسبانيا وفرنسا واليونان استدعوا الى مبنى الخارجية الايرانية لإبلاغهم بان ايران ستعيد النظر في بيع نفطها الى دولهم.

    من جانبه قال السفير الفرنسي برنار فوشه لدى ايران ان المدير العام لشؤون غرب أوروبا في الخارجية الايرانية حسن طاجيك طلب منه نقل رسالة كبار المسؤولين الايرانيين الى نظرائهم في فرنسا والمتعلقة بالعقوبات التي أقرتها أوروبا في 23 يناير الماضي مطالبا بالعمل كي تبقى العلاقات جيدة ومستمرة بين طهران والاتحاد الاوروبي. وأضاف في تصريح للصحافيين نقلته وكالة (فارس) الايرانية للانباء عقب الاستدعاء ان “ايران وصفت في هذه الرسالة الأسلوب الأوروبي بالخاطئ وأبدت استعدادها للتفاوض حول القضايا الرئيسية”.

    وتستعد دول الاتحاد الاوروبي لفرض حظر على شراء النفط الايراني بدء من شهر يونيو المقبل فيما ردت طهران بأنها ستقطع امداداتها النفطية عن الدول الاوروبية التي تسعى لمقاطعة نفطها وستخفض مستوى علاقاتها التجارية معها.[/align]

    عالم اليوم
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة