محطة.. الاختيـار!

الكاتب : pic2020 | المشاهدات : 399 | الردود : 0 | ‏2 فبراير 2012
  1. pic2020

    pic2020 كاتب - صحيفة الكويتيّـة أعضاء الشرف

    462
    0
    16
    محطة.. الاختيـار!

    أحمد مبارك البريكي
    Twitter : @ahmad_alburaiki

    قبل أن تُطوى أوراق التصويت ويسدل الستار، وقبل أن يغيب الاختيـار لأربعة أعوام أخرى، وقبل أن تطير طيـور تحديد مصائرنا من أيدينا إلى أيدي من عبروا جسور الثقـة! لنتمهل ونلتقط الأنفاس ونفكر كثيرا جدا جدا، فإن علامة (صح) التي نضعها على صدر ورقة تتجه إلى صندوق الاقتراع من خلال عملية مدتها بضع ثوان يخطّها القلم الجاف، برغبتنا، فتستمر أربع سنوات من عمر الزمن سندفعها من أعمارنا وعمر الكويت. الانتخابات هي آخر نقطة في محطــة صنع قرارنا، بعدها سنركن إلى مدرجات المشاهدين في قاعة عبدالله السالم، أو من المنتظرين لأخبار الصحف وأنباء شاشات التلفاز. حسن المحافظة على ثروة أجيالنـا بين أطراف أصابعنا ونهضة الكويت بعد توفيق الله، ثـم بتزكية أناس جاءوا ليعملوا. تقدمنا وتطورنا وقتل الفتن التي تدور في فلك وطنـنا معقود بحدة سيوف أقلامنا، فتوحدوا ووحدّوا أقلامكم لقتل تلك الفتن. يوم الانتخابات هو يوم للشعب مصدر كل سلطة، هكذا تقول وثيقة دستورنا وهو المبدأ الذي سنه حكام الكويت منذ نشأتها، فارفعوا صوت الحق عاليا وصوتوا لمن تظنون كل الظن أنه لن يخذلكم ويخيب آمال وطنكم وظنّكم.
    كلمة قالها والدنا الشيخ صباح الأحمد حفظه الله (أعينوني وأحسنوا الاختيـار)، فلنحكم ضمائرنا ونحسن الاختيار لأجل عين الكويت وأميرها وشعبها.
     

مشاركة هذه الصفحة