حقيقة استقالة أعضاء نقابة المؤسسة

الكاتب : سالم الخالدي | المشاهدات : 1,035 | الردود : 1 | ‏11 يناير 2012
  1. سالم الخالدي

    سالم الخالدي رئيس اللجنة الإعلامية فريق الإعلام

    5,139
    1
    38
    مشغل غرفة تحكم - مصفاة ميناء عبدالله
    الكويت
    ما يحققه الصبر لا تحققه القوة .. وهذا فعلاً ما حدث مع نقابة العاملين بمؤسسة البترول الكويتية التي تعرضت لحملة سافرة غير مبنية إلا على مصالح انتخابية (وتدخلات قيادات عليا في صميم عمل النقابة) فقط على حساب التركيز على مصلحة العاملين و تعزيز مكتسباتهم الوظيفية. هذه الحملة المصطنعة التي تسن رماحها ضد النقابة، وصلت إلى حد التشكيك بسلامة وشرعية مجلس الإدارة عبر تسريبات مضروبة عن تقديم 7 أعضاء من مجلس إدارة النقابة استقالاتهم (وبالتالي سقوط مجلس الإدارة) عبر بيان تم تعميمه على الموظفين من قبل إحدى القوائم بتاريخ 21 ديسمبر 2011، طالع الرابط التالي:
    http://kpcunion.org/files/December21st.jpg
    *
    واليوم نفس القائمة تعلن خوضها الانتخابات التكميلية غير مدركة أنها بخطوتها هذي لم تقم الا بالاعتراف الصريح بشرعية وقانوينة مجلس إدارة نقابة العاملين بمؤسسة البترول الكويتية !
    *
    ومن باب التذكير لتعريف الموظفين بحقيقة من يتبنى المواقف الناصعة التي تخدم الموظفين ومن لا يخجل في الإنقلاب على أسمى مبادئه، فإن نفس القائمة التي بثت التسريبات المضروبة حول شرعية النقابة هي نفسها التي حاربت مصالح الموظفين قبل أشهر قليلة مضت معلنة رفضها للزيادة العامة المستحقة لموظفي المؤسسة في بيان تم تعميمه على الموظفين بتاريخ (25 أغسطس 2011) تحت مبدأ عنوانه العريض (حق الكويت علينا أكبر)، وللأسف سقط هذا المبدأ مع إصرار الموظفين على دعم النقابات النفطية في انتزاع حقوقهم، فما كان من الأخوة القائمين على تلك القائمة إلا المسارعة إلى التبريك والتهنئة لركب الموجة تاركين أغلى مبدأ على أي كويتي يسقط وراء ظهورهم، طالع الرابط التالي:
    http://kpcunion.org/files/August25th.jpg
    *
    *
    *
    والآن بعد زوال غمامة التشكيكات المصطنعة المضروبة، نترككم الآن مع مقتطفات من المشاهد الرئيسية للمسرحية الهزلية التي تكتب فصولها خلف الكواليس بأقلام مستعارة من الدور السادس عشر ولا تهدف سوى إلى زعزعة مصطنعة في ثقة الناس بالنقابة التي عرف عنها دوماً وأبدى انتصارها لموظفيها وتحقيقها الإنجازات الواضحة التي يشار إليها في البنان على مستوى القطاع النفطي :
    *
    1-************ العضو المنتدب يحاول استغلال نفوذه ويضغط على أعضاء مجلس إدارة النقابة العاملين في قطاعه لإسقاط مجلس إدارة النقابة (مستغلاً وجود 3 استقالات سابقة)، أو لخلق شواغر إضافية لمصلحة أقاربه على أقل تقدير.
    *
    2-************** في 21 ديسمبر 2011 أقارب العضو المنتدب يسربون خبر غير صحيح (حتى ساعة صياغته) عن الحصول على المزيد من الاستقالات (3 إضافية غير الثلاث السابقة التي تم قبولها) ويطالبون بعقد جمعيىة عمومية غير عادية تشكك في مصير وشرعية مجلس الإدارة وتطالب بكشف أسباب الخلافات !
    *
    3-************ يتزعم حملة جمع التواقيع اثنان شقيقان من أقارب العضو المنتدب الذي يستغل نفوذه لإجبار أعضاء النقابة على تقديم استقالاتهم (ابن خالهم)! وبذلك يزداد التأجيج المصطنع ضد النقابة.
    *
    4-************ 110 موظفين إضافة إلى أفراد عائلاتهم (338 معتمر) يشاركون في رحلة العمرة ويشاهدون بأم أعينهم كيفية ترابط وتلاحم ما لا يقل عن 10 من أعضاء مجلس الإدارة في خدمتهم .. مما يزيد علامات الدهشة عن حقيقة ما يثار عن وجود استقالات أو خلافات !!
    *
    5-************ قرار بالإعدام الوظيفي لأحد أعضاء النقابة في ذلك القطاع يصله من مسئوله المباشر (تم نقل العضو إلى قسمه مؤخراً لهذا السبب)، والمسئول الذي يعتبر نفسه عراب القائمة المنافسة وكاتم أسرار العضو المنتدب يبلع عضو النقابة عن حرمانه من جميع امتيازاته وعلى رأسها الدرجة وأن العضو المنتدب لن يمرر أي درجة أو أي امتياز لأي عضو في مجلس إدارة النقابة !
    *
    6-************ استمراراً لحملة الترهيب واستغلال النفوذ، أحد أعضاء مجلس إدارة النقابة يرده اتصال هاتفي من العضو المنتدب يدعي فيه حيازته 4 استقالات جديدة في درج مكتبه !! (3+4 = 7 = سقوط مجلس الإدارة).
    *
    7-************ ويكتمل المشهد الأخير وليس الآخر بنزول قائمة من 4 أشخاص يتصدرها اثنان (غير شقيقان) من أقارب العضو المنتدب أيضاً (ابن خالهم)!
    *
    *
    والآن وبكل صراحة ودون أي تردد أو وجل، نقول للأخوة المتزعمين لحملة جمع تواقيع الجمعية العمومية غير العادية رداً على أول بند من البنود المقترحة في طلب الدعوة عن أسباب الاستقالات في مجلس الإدارة : اذهبوا ... اسألوا ابن خالكم .. لم يكن هناك أي داع لإزعاج موظفي المؤسسة!!
    *
    و ما ذكر أعلاه لن يكون إلا غيض من فيض على ما سيتم الكشف عنه من حقائق خلال الجمعية العمومية غير العادية المنتظرة بمجرد استلامنا التواقيع المطلوبة .. مؤكدين على أنه ليس في فمنا ماء و من طلب الاستماع لأسباب الاستقالات والخلافات سنعطيه كل ما يتمنى وأكثر .. ولن نسمح له بالمقاطعة والصراخ كما فعل في آخر جمعية عمومية .. فموظفي المؤسسة لا يستحقون إلا المصارحة و الشفافية الصادقة وحقهم علينا اثبات حسن ظنهم بنا في مواصلة حصد الإنجازات الواحد تلو الآخر كما عودناهم وسنظل على هذا العهد بإذن المولى عز وجل.
    *
    *بتواصل دعمكم نستكمل مسيرتنا
    *
    نقابة العاملين بمؤسسة البترول الكويتية
    *
    الكويت في 11 يناير 2012
     
  2. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,467
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    مثل هذه الاتهامات لا تخلق الا الفرقه والتنافر بين الزملاء
    ونستغرب من كثرة الاتهامات الموجهه لكل من يخالف النقابه
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة