يجب أن نكون ..أقوياء!

الكاتب : pic2020 | المشاهدات : 337 | الردود : 0 | ‏14 ديسمبر 2011
  1. pic2020

    pic2020 كاتب - صحيفة الكويتيّـة أعضاء الشرف

    462
    0
    16
    يجب أن نكون ..أقوياء!

    بقلم : أحمد مبارك البريكي
    Twitter : @ahmad_alburaiki

    بهذه العبارة التاريخية شديدة القوة والحماس، وقفت البارونة الخالدة مارغريت تاتشر في وجه طغيان بعث تكريت، لتعلن للعالم أن الكويت قوية بحلفائها.
    المرأة التي اكتست لقب الحديد لشجاعتها وشدّة بأسها ذات الـ 86 خريفـا اعتلت عرش وزراء بريطانيا في العام 1979، وهي بالمناسبة امرأة كيميائية (أي أن تخصصها الأكاديمي في الكيمياء ولا دخل لدراستها في السياسة)!
    صيف العام 1982 تجرأت حكومة الارجنتين العسكرية وحاولت اختبار هذه السيدة العنيدة مارغريت روبرتس وهو اسمها الرسمي، عندما أعلنت احتلالها لجزر الفوكلاند المتنازع عليها مع بريطانيا العظمى، يومها قامت تاتشر فقامت معها جيوش بريطانيا التي لا تنام والمنتشرة بطول الأرض وعرضها وحتى في أعالي البحار، فسقطت الأرجنتين في الاختبار وبالضربة القاضية المميتة!
    ضربة قبضة الحديد التاتشريّة، ردهـا بعد أربعة أعوام قصير القامة، الأعجوبة الكروي مارادونا بقبضة أخرى لكن داخل ساحات اللعب فقط !
    عن موقفها البطولي في وجه الطغيان ومساندة الكويت قال الصحافي الأميركي بيتر آرنيت (لولا تاتشر لفاز صدام بالكويت).
    ونحن نقول لولا اللـه وحده، ومن ثم مساندة هؤلاء الكبار لذهبت بلدنا مع ريح الشمال!
    تاتشر السياسية المحنكة غابت شمسها عن عالم السياسة حينما كرّمتها ملكة بريطانيا فأسبغت عليها لقب (بارونة) لتكون عضوا في مجلس اللوردات وتخرج من ساحة السياسة إلى مدرجات الجماهير، هي أحد أبطال الكويت الذين لن ننساهم ما حييـنا وسنتذكر مقولتها البطولية يوم أن هرب العرب:
    يجب أن نكون.. أقوياء..!
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة