من سيـربح مليـونـا ..وأكثـر!

الكاتب : pic2020 | المشاهدات : 286 | الردود : 1 | ‏26 سبتمبر 2011
  1. pic2020

    pic2020 كاتب - صحيفة الكويتيّـة أعضاء الشرف

    462
    0
    16
    من سيـربح مليـونـا ..وأكثـر!

    بقلم : أحمد مبارك البريكي
    Twitter: @ahmad_alburaiki

    في سنـوات بلدنـا التي صارت كل سنة منها كبيسة تجـر وراءها سنة أخرى كبيسة فتتحول مع الأيـام إلى كابوس، وتتكاثـر (الكبسـات) على رأس هذا البلد المسكين، وتتزايد أعداد عرابي السياسـة وأسيـادها، وسماسرة السرقة المتسيسون منهم وغير المتسيسين، السويسريون منهم وغير السويسريين، حتى طغـى المحـور السيني على المحور الصادي!
    (يـتنـا حساسيـة من- حجيـكم- هذا) جملة شهيرة
    لـ «سـند» الساعد الأيمن لعيد جبر أبوالحصانية في (على هامان يافرعون)، المسرحية التي عالجت مشكلة السطو على أموال الأبريـاء.
    ستمـر أربع سنـوات دستوريـة، لن يحدث بها حابس ولا شيء استثنائيا يعكـر جو الحكومـة ومسار حركتهـا المترنـح، فلذلك لن يكون الحل حـلا ما دام السياسيون ليسوا عصاة على عصـا المـال الليـن!
    على قناة الحكومـة التلفزيونيـة هناك برنامج مسابقات ملاييـني، يعرض كل سنة مرة، وليس حراما أن يزوره ساسة النقـد والبنكنوت كل مرة عشان ما ينسوه (كده) بالمرة، وللراغبين في الاشتراك بهذا البرنامج (القردحي)، والذي يبث حيـا بلا حياء، شروط ومواصفات خاصـة منهـا:
    أولا: أن يكون المشترك ذا جيـب أبيـض.. (ليس المقصـود أنه صاحب سيارة دفع رباعي بيضاء، إنما نظيـف الجيب حتى يمكن ملؤه بملايين ملونة ياملواني !).
    ثانيـا: لسـانه يلوط آذانـه.. ولايسـمع الأذان!
    ثالثـا: أربع ملاعـق سكـر..! (طوفـوا هالخانـة اللي مالها خانة إلا في -الشاي خانـة- فقط!).
    رابعـا: ذو قلب شجاع ولا يخاف من المظاهرات المليونيـة الإقليميـة حينما يهـم هو ورفاقـه بسرقة الشيكات المليونيـة!
    خامسـا: يجيـد التمثيـل على مليـون نسمـة كويتـي عند وقوعـه متلبسـا بالملاييـن المغسـولة والمعسـولة!
    سادسـا: من الأفضـل أن يكـون (يـدّه) بـوّاق ديـاي..!
    سابعـا: لايهاب الرقـم (25) مليـونا سـواء كان شيكـا أو عـددا لسكان دولـة ضــارّة!
    ثامنـا: يكون مستمـعا جيدا لأغاني أليسـا خصوصـا أغنيـة (مليون أحبك) غير المشهورة!
    والربـح مضمون والكفالـة أربع سنوات، وفي الختام سيغطى المشترك وشريكه اللي (زي الفريك)، بكيس قمامة سوداء كلون وجهـه، ويرمى في حاويـة مخلفات التـاريخ هـو وملاييـن ملاييـنه..!
     
  2. رحال

    رحال بـترولـي مميز

    586
    0
    0
    لا يحضرني الآن سواء هذه الأبيات لسمو الأمير عبدالرحمن بن مساعد حين قال :

    إحترامي للحرامي

    صاحب المجد العصامي

    صبر مع حنكة وحيطة

    وابتدا بسرقة بسيطة

    وبعدها سرقة بسيطة

    وبعدها تعدى محيطه

    وصار في الصف الأمامي

    احترامي للحرامي ..


    غمزه: قال: إن عشقت فاعشق "قمر" وإن سرقت فاسرق "جمل" ! لكن في زمان الملايين أقول: ان عشقت فاعشق "تجوري" وإن سرقت فاسرق "فلوس البلد وفلوسي" .. (كليك)
     

مشاركة هذه الصفحة