التكتيك الجديد بيان نقابة وزارة النفط

الكاتب : nawaf52 | المشاهدات : 540 | الردود : 1 | ‏10 سبتمبر 2011
  1. nawaf52

    nawaf52 بـترولـي نشيط

    127
    0
    0
    أصدرت نقابة العاملين في وزارة النفط بيانا تطالب فيه بالمساواة من جانب الزيادات المالية والمميزات الوظيفية بنظرائهم في القطاع النفطي.. في ما يلي نصه:

    * تنص كل من المادة السابعة والثامنة من الدستور الكويتي على العدل والمساواة وتكافؤ الفرص.
    * المادة (7) العدل والحرية والمساواة دعامات المجتمع، والتعاون والتراحم صلة وثقى بين المواطنين.
    * المادة (8) تصون الدولة دعامات المجتمع وتكفل الأمن والطمأنينة وتكافؤ الفرص.
    من المعروف أن وزارة النفط جهة رقابية على مؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة، ومعروف أيضا أنها تشرف على تنفيذ سياسات المجلس الأعلى للبترول وفق قوانين ولوائح المحافظة على الثروة البترولية.
    وعلى الرغم من الدور الهام الذي تلعبه وزارة النفط ، وعلى الرغم من أن الوزارة تعتبر الركن الثاني بعد المجلس الأعلى للبترول، فضلا عن تمتعها بطبيعة عمل خاصة تختلف عن طبيعة عمل جميع وزارات الدولة، لكن موظفيها لا يحظون ولا يتمتعون بأي ميزة من المميزات التي يتمتع بها العاملون في القطاع النفطي.
    ومن منطلق واجبنا النقابي المتمثل في رعاية مصالح العمال والدفاع عن حقوقهم والعمل على تحسين حالتهم الاجتماعية والمالية، ومتابعة الأمور كافة المتعلقة بشئونهم ، وبعد التأكد من عدم اهتمام القيادات العليا بالعاملين في الوزرة وذلك نظير المميزات التي يحصلون عليها ومنها تمثيلهم الوزارة في عضوية مجالس إدارة الشركات النفطية، لذا فأن نقابة العاملين في وزارة النفط تود أن تبين التالي:
    1- لا يحصل العاملون في وزارة النفط على أي ميزة من المميزات المالية التي يتمتع بها العاملون في القطاع النفطي، ولا يحصلون كذلك على أي ميزة من المميزات التي يتمتع بها العاملون في وزارات الدولة المختلفة الذين يتمتعون بكوادر خاصة.
    2- عدم شمول العاملون في الوزارة بالزيادات المالية التي تم أقرارها في السابق، وبقيت رواتبهم ومنذ إنشاء وزارة النفط كما هي عليه حتى يومنا هذا .
    3- عدم تمتع العاملون في الوزارة بميزة العلاج في مستشفي الأحمدي التابع للقطاع النفطي مما يعد مخالفة واضحة للمادة (8) من لوائح المحافظة على الثروة البترولية، مع العلم ان اللائحة الداخلية لمستشفى الأحمدي تمنح الحق لموظفي الوزارة للعلاج فيها.
    4- عدم تمتع العاملون في الوزارة بالمشاركة المكافأة السنوية للقطاع النفطي والتي يطلق عليها ( المشاركة في النجاح)، علما أن تلك المكافأة تأتي من ضمن الأرباح السنوية لصناعة النفط الكويتية التي تساهم الوزارة بالإشراف عليها مثل عمليات (الاستكشاف ، والحفر ، والإنتاج، والتصدير).
    ونظرا لحالة التخبط التي تسود وزارة النفط بشكل عام فأننا ومن خلال واجبنا النقابي نطالب بالأتي:
    1- مساواة العاملين في وزارة النفط بزملائهم في القطاع النفطي من جانب الزيادات المالية والمميزات الوظيفية الأخرى علما ان عدد موظفي وزارة النفط لا يتعدى 600 موظفا .
    2- مشاركة العاملين في وزارة النفط في المكافأة السنوية المعروفة بالمشاركة بالنجاح أسوة بزملائهم في القطاع النفطي، وذلك نظير إسهامهم بشكل مباشر في صناعة النفط الكويتية.
    3- صرف مكافأة تشجيعية لموظفي وزارة النفط ممن يعملون في المنطقة المقسومة أسوة بزملائهم في شركة نفط الخليج.
    4- إرجاع حقوق موظفي الاحمدي (قياسي النفط).
    5- تدوير قيادات الوزارة لما تقتضيه المصلحة العامة.
    وتدعو نقابة العاملين بوزارة النفط جميع العاملين في الوزارة من الاداريين والفنيين وموظفي الاحمدي والمنطقة المقسومة إلى وقفة جادة لتحقيق ونيل مطالبهم المشروعة والمستحقة.
     
  2. المشاكس

    المشاكس بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    998
    1
    0
    من حقهم يطالبون اذا شايفين انهم مظلومين
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة