بيان نقابي عن فصل الموظفين

الكاتب : admin | المشاهدات : 1,130 | الردود : 0 | ‏22 ابريل 2011
  1. admin

    admin إدارة المنتدى

    383
    9
    18
    ذكر
    kuwait
    [​IMG]

    بعد أن دفعت الشركة موظفيها لطريق الاعتصام والإضراب
    رئيس مجلس إدارة نقابة العاملين بشركة إيكويت للبتروكيماويات
    أرشيد محمد الهاجري نرفض أن يتحكم الشريك الأجنبي بمصائر العمالة الوطنية ، فهي خط أحمر – وفصل الكويتيين تحدي لسياسات الدولة وقوانينها ومن شأنه أن يشعل الأوضاع


    في تصريح صحفي... حمل رئيس مجلس إدارة نقابة العاملين بشركة ايكويت للبتروكيماويات (إدارة شركة إيكويت للبتروكيماويات) مسئولية ما يحدث من فصل وتعسف للعمالة الوطنية الكويتية في الشركة ، وقال رئيس مجلس النقابة بأن ما يحدث تعتبره النقابة بداية لتصفية منظمة ستطال عاجلاً أو آجلاً عدد كبير من موظفي الشركة الكويتيين ، في تحدي واضح لقوانين وسياسات الدولة وعدم الالتزام (بسياسة التكويت) التي تعلنها الشركة ، بما يعني ذوبان العنصر الوطني واستبداله بعمالة أجنبية (من المقاول).
    وتابع الهاجري بأن تصاعد الأوضاع سواء بالدعوة للاعتصام والإضراب ، يجئ نتيجة لتعنت وتجاهل الشركة لكافة الخطوات التي قامت بها النقابة لاحتواء الموقف ، خاصة وأن النقابة تعتبر أن المساس بالعمالة الوطنية بالشركة - خط أحمر لن نسمح بالمساس به .
    وقال الهاجري بأن النقابة تحتفظ بحقها في اتخاذ كافة الإجراءات والوسائل المتاحة والمواقف ألتصعيديه حتى يتم حل القضية و تلبية المطلب العادل بالتراجع عن هذه القرارات الغير مدروسة والتعسفية .
    كما تساءل الهاجري عن الرابط بين عمليات الفصل التي طالت بعض النقابيين السابقين وبعض الموظفين الذين قاموا بالمطالبة بتعويضات عن الإصابة بأمراض (ناتجة عن العمل - سرطانية وغيرها) جراء العمل في مصانع البتروكيماويات ، وهو الأمر الذي يضع المزيد من علامات الاستفهام حول هذه القضية .
    وتابع الهاجري ، إن الشركة اليوم وإن كانت مرتبطة بمسئوليات تفرضها الخصخصة و (الشراكة مع داو الأمريكية) إلا أنه وفي المقابل يجب أن يتم النظر لمصلحة العامل الوطني والأخذ بها في الاعتبار، فلا يمكن القبول أو غض الطرف عن التجاوز على الموظف الكويتي ، وتهديد مستقبله الوظيفي والأسري بالفصل .
    و قال رئيس النقابة بأن محاولات تبرير وتقنين عمليات الفصل من قبل الشركة يؤسس لعهد جديد قد يكون بداية للقضاء على العنصر الوطني ، ويعطي صورة سلبية عن تراجع وتخلي غير مبرر من قبل المؤسسة لمسئوليتها تجاه أبناء وموظفي القطاع الخاص .
    وختم الهاجري : إن النقابة ومن منطلق مسئوليتها الوطنية والنقابية والإنسانية تؤكد على رفضها واستنكارها لما حدث و بأنها ستواصل جهودها ووقوفها في وجه هذه القرارات التعسفية التي تتصادم مع المصلحة الوطنية للدولة ، وأن النقابة اليوم إذ ترفع القضية لكل صاحب قرار في الشركة أو مؤسسة البترول الوطنية ، تهيب بكافة النقابات الزميلة للالتفاف حول القضية والمطالب العادلة وإنصاف العنصر الوطني ، كما ناشد الهاجري وطالب سمو رئيس مجلس الوزراء ووزير النفط ورئيس وأعضاء مجلس الأمة بالتدخل العاجل لاستدراك الموقف و إنصاف هؤلاء الموظفين الذين تريد الشركة بقرار الفصل أن تجبرهم علي التخلي عن مصدر عيشهم و انضمامهم لصفوف العاطلين .
    مشدداً على أن النقابة لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه ما يحدث من هذه السياسة التي تهدم العنصر الوطني وتقوض الخبرات الكويتية ، حتى يتم ضمان الحقوق المشروعة للموظفين ويحافظ على استمرارية عملهم بالشركة .
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    2,021
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    1
    المشاهدات:
    1,177
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    952
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,136
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    5,148

مشاركة هذه الصفحة