لاري و جوهر...شامين ريحه من العليم و الشويب!!

الكاتب : المنسي | المشاهدات : 2,786 | الردود : 27 | ‏13 ديسمبر 2007
  1. المنسي

    المنسي موقوف

    295
    0
    0
    امس بالجريده احمد لاري يقدم حزمه من الاسئله الي وزير النفط بخصوص التعينات بالموسسه ؟
    و اليوم احمد جوهر يستنكر التغيرات و التعينات الي صارت بالموسسه و يشجع علي الشكوي و المحاكم؟؟


    لاري: ما أسماء أعضاء مجالس إدارات المؤسسات النفطية؟


    وجه النائب أحمد لاري سؤالا الى وزير النفط حول مؤسسة البترول الكويتية يطالبه فيها بتزويده بأسماء جميع أعضاء مجالس ادارات الشركات النفطية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية مع بيان منصب كل منهم، والمؤهل العلمي لكل منهم ، وتاريخ العمل في القطاع النفطي والتدرج الوظيفي لكل منهم، والأسس والمعايير التي تم على أساسها الاختيار، والجهة التي قامت بترشيح الاعضاء ومن ثم الجهة التي قامت بالتعيين. كما طلب اسماء جميع نواب الأعضاء المنتدبين لمؤسسة البترول الكويتية والشركات النفطية التابعة لها مع بيان سنوات الخدمة في القطاع النفطي، والتدرج الوظيفي لكل منهم، والمؤهل العلمي لكل منهم.


    جوهر يحذر من 'أجندات' سياسية في تعيينات النفط

    أوضح النائب الدكتور حسن جوهر أن التعيينات والترقيات الاخيرة في مؤسسة البترول الكويتية والشركات التابعة لها شابها الكثير من الغموض والتكتم، الامر الذي خلق جوا من الاستياء واثار علامات استفهام واستغراب كبيرة في اوساط القطاع النفطي.
    واضاف ان التشكيل الاخير للهيكل التنظيمي للشركة الام والشركات التابعة لها قد تم تفصيله ليناسب بعض الاسماء والمسميات الوظيفية في ظل التدوير الغريب لبعض رؤساء مجالس الادارات، بعيدا عن تخصصاتهم الدقيقة وتدرجهم الوظيفي، في الشركات التي تولوا مسؤولية ادارتها، وبالتالي عدم درايتهم الوافية بقدرات وكفاءة العاملين في مختلف المجالات الفنية، معتبرا غياب معايير التنافس العادل وتوافر فرص المساواة بين ابناء القطاع الحيوي انتهاكا صارخا للدستور، وعبثا غير مبرر باللوائح التنظيمية واسس الاختيار المضوعية لشغل الوظائف الاشرافية في تلك الشركات.
    وحذر النائب جوهر من خطورة السيطرة على اهم القطاعات الحيوية في الدولة من خلال اجندات سياسية او تغليب النفس الحزبي على المصلحة العامة في ادارة المرفق النفطي على ضوء متطلبات الجودة والكفاءة والاقتدار، مؤكدا ان النتيجة الطبيعية لمثل هذه الممارسات هي استهداف الكفاءات الوطنية من العاملين في القطاع النفطي وجعله جهة طاردة للمخلصين من ابنائه، كما شدد على خطورة الانفراد بالرأي وتمكين تيارات سياسية معينة من ادارة وتوجيه الثروة الهائلة التي تدرها الشركات النفطية في مختلف تخصصاتها.
    وابدى الدكتور جوهر خشيته من عودة امبراطوريات النفط واخطبوط الفساد من جديد بعدما ولى زمانها وتم تفكيكها بجهود كبيرة ما زال القطاع النفطي يدفع ثمن اخطائها وتجاوزاتها.
    وحمل النائب جوهر وزير النفط بالوكالة والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية مسؤولية هذا العبث وطالبهما بالتحقق الفوري من سلامة الاجراءات والخطوات والمعايير الخاصة بالترقيات والتعيينات الاخيرة في الشركات النفطية بدء من خلو تلك الوظائف والمسميات الاشرافية وطريقة الاعلان عنها واجراءات المفاضلة الدقيقة بين المرشحين لها تبعا لسجلهم الميداني وخبراتهم العملية ومؤهلاتهم العلمية والتدريبية، وانتهاء بشفافية الاختيار واعلان نتائجه، كما اهاب بالمسؤولين النفطيين التحلي بالشجاعة الادارية والسياسية، لتصحيح اي مسارات خاطئة في مثل تلك الاجراءات في حال وجودها ومحاسبة المتسببين فيها.
    واشار جوهر الى الامتعاض الكبير في الوسط النفطي وانعكاسات ذلك على روح العطاء، مبينا انه قد تمت احاطة سمو رئيس مجلس الوزراء بالصورة الاجمالية للاوضاع الراهنة في هذاالمرفق الذي ابدى مشكورا اهتمامه وحرصه على متابعة تفاصيل تلك الاجراءات، واعلن جوهر عن اعداد حزمة من الاسئلة البرلمانية للوقوف على سلامة الاجراءات الادارية والفنية في الترقيات والتعيينات الاخيرة في الشركات النفطية، ومن ثم تبني الادوات البرلمانية والرقابية الكفيلة بوقف اي عبث او اعتبارات مصلحية في ادارة اهم مورد نعتمد بعد الله سبحانه عليه في وجودنا وحياتنا.
    كما اهاب جوهر بالاخوة المتضررين اللجوء الى القضاء العادل لتأكيد مثل هذه الوقائع الخاطئة، مشجعا اياهم على صدور احكام نهائية قد انصفت زملاء لهم سابقا من التعسف الاداري وبخس حقوقهم في الترقيات وتولي المناصب القيادية التي يستحقونها، كما دعا الى عدم التردد في تزويده باي بيانات او معلومات او مقترحات من شأنها تعزيز الشفافية وفرض معايير الكفاءة والموضوعية وغل يد التنفيع في المؤسسة النفطية، خصوصا انه وزملاءه في كتلة العمل الشعبي قد وضعوا الملف النفطي ضمن اولويات الفترة القادمة
     
  2. brilliant

    brilliant المـراقب الـعـام

    8,477
    0
    0
    Engineer
    Kuwait
    ان شاء الله يكون رادع للواسطه والمحسوبيه

    مشكور على النقل الجميل
     
  3. الأشيقر

    الأشيقر بـترولـي جـديـد

    15
    0
    0
    بسم الله الرحمن الرحيم


    بصراحه وهم صاجين

    حتى العمي يلاحظ المحسوبية والتضبيط الحاصل وهذا الوضع يساهم في تردي القطاع النفطي والذي ما وصل الى هالحاله الا من ورا المحسوبية والشللية

    موظف يشتغل 20 سنة وشايل الشغل كله اذا كح يصير تيم ليدر مع وجود كافة المؤهلات والشهادات والخبرات المطلوبة وموظف مظبطينه يصير في أقل من 15 سنة عضو منتدب وهو مايعرف كوعه من بوعه

    بس بعد الديرة صارت ماشية بهالطريقة ومن صادها عشى عياله
     
  4. سالم الخالدي

    سالم الخالدي رئيس اللجنة الإعلامية فريق الإعلام

    5,139
    1
    38
    مشغل غرفة تحكم - مصفاة ميناء عبدالله
    الكويت
    خطوة مباركة من أعضاء مجلس الأمة


    الى الأمام لفضح كل العابثين
     
  5. طالب القرب

    طالب القرب بـترولـي نشيط جدا

    221
    0
    0
    انا اقول يستريحون لاري وجوهر احسن عن الكلام اللي ماله داعي ولا يشككون بنوايا الناس .العليم اكبر من الاتهامات
     
  6. Element_X

    Element_X بـترولـي نشيط جدا

    فى مثل يقول الذيب ما يهرول عبث شوف هذول يبيون منو يصير قيادي و منو اللى محركهم نفس ماصار مع الوزير الشيخ على الجراح الريال ماله شغل بس المسلم والكل يدرى ليش تحرك اهو ويا الرومي
     
  7. WaRiO

    WaRiO بـترولـي مميز

    كلن يرى الناس بعين طبعه

    ___

    سيروا ونحن من رااائكم بسهم بوووق
     
  8. ابوحمد

    ابوحمد بـترولـي نشيط جدا

    224
    1
    18
    بما اننا نحن اهل القطاع النفطي .. وكما يقول المثل اهل مكه ادرى بشعابها


    خلونا نستعرض التعيينات الجديده بانفسنا ونحاول نناقشها ونقرر هل هي محسوبيه ام فقط ادعائات اعضاء مجلس امه لمصالح شخصيه

    ومن ثم يتم الحكم على هذه القضيه من قبلنا نحن ابناء القطاع النفطي


    هذا اقتراح لتوعيه الاخوان لكي يعو ماذا يقولون او مع من يكونون


    وشكرا لصاحب الموضوع
     
  9. Element_X

    Element_X بـترولـي نشيط جدا



    ليش عارف طبعي انت يعني؟
     
  10. L'operatore

    L'operatore بـترولـي جـديـد

    15
    0
    0
  11. تايتنك

    تايتنك بـترولـي خـاص

    1,239
    0
    0
    لايصح الا الصحيح ولايدوم الاالافضل الهف وعييش ياحنتريش
     
  12. جابر

    جابر قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    "حدس" ولاحرج :eek:
    الله يستر .. الناس اللى تنزرع الحين وسط الحوسه بسهوله بالمراكز ...... ماتطلع إلا بعد ما تستنفذ غرض زرعها :(
     
  13. جابر

    جابر قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    العليم زين .. لكنه يظل جزء من التنظيم السياسى اللى عطاه الوزاره ...ومافيه شى ببلاش :(
     
  14. WaRiO

    WaRiO بـترولـي مميز

    مو شرط أعرف طبعك :D عشان افسره ،،،، بس ....

    وأعطيك مثل جديد : إلي ما يعرفك مايثمنك .... انتهى ;)

    و


    والله يعرف ما في القلووب

    دمت مسالمييين
     
  15. المنسي

    المنسي موقوف

    295
    0
    0
    اخر التطورات !!

    Body: في رده على تصريحات النائب حسن جوهر حول القيادات النفطية
    وزير النفط: نتعامل بكل شفافية ووضوح في التعيينات النفطية وعدم التثبت في النتائج نقص في الحصافة السياسية

    رد وزير الكهرباء والماء ووزير النفط بالوكالة محمد العليم على ما اثاره النائب د.حسن جوهر حول تعيينات القيادات النفطية وذلك في التصريح الصحفي المنشور بالصحافة المحلية بتاريخ 2007/12/13 وجاء في الرد انه نود ان نوضح التالي:
    ان التعامل بالعمومية المرسلة والقفز إلى النتائج والاحكام المبكرة قبل التحقق والتثبت رغم توفر آليات ووسائل التثبت لهو اسلوب ينقصه بعض الحصافة السياسية لا ان يكون الهدف من ذلك هو التشويه والتأثير على القرار فذلك شأن اخر واتمنى ان لا يكون الهدف من الاسلوب الذي انتهجه النائب المحترم حسن جوهر هو للوصول لمثل تلك النتيجة.
    وليعلم النائب اننا نعمل بكل شفافية ووضوح ومهنية ومن منطلق ان كل العاملين في القطاع النفطي هم اخواننا وابناؤنا ولا نرضى بالظلم لاي منهم، وقد كانت تلك التعيينات التي ذكرها النائب المحترم وفق معايير ومقاييس علمية وقد تم التعامل معها بكل موضوعية كما سأبين ذلك في ذي التصريح وسوف تثبت اجاباتنا على اي اسئلة سيتقدم بها النائب المحترم ذلك النهج.
    ولكن ليس ذنبنا او مشكلتنا ان تأتي نتائج هذه المعايير بما لا يود او يتمنى نائب او تيار او توجه، وكما ارجو من النائب المحترم ان ينشر على الملأ مخططات الامبراطورية النفطية القادمة التي ذكرها في تصريحه وليكشف تلك المخططات حفاظاً على مصلحة البلد.
    واثباتاً للحقائق أود أن أبين التفصيل التالي:
    اولاً: ان الهياكل التنظيمية لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة لم يطرأ عليها تعديلات جوهرية تمس الوحدات التنظيمية الاساسية بخلاف دمج بعض الوحدات المترابطة والمتكاملة مع بعضها بما يسهل عملية التنسيق واتخاذ القرارات، وقد تمت هذه التعديلات بناء على مناقشات ومشاورات شاركت فيها جميع قيادات المؤسسة وشركاتها التابعة واستعانت فيها بافضل الممارسات والتجارب العالمية في تنظيم القطاعات النفطية العالمية والمماثلة، وقد اعتمد ذلك بقرار صادر من مجلس ادارة المؤسسة بتاريخ 2007/10/10، هذا ومما يحسب للقطاع النفطي ان تشكيل مجلس ادارة المؤسسة جعل غالبية اعضائه من خارج القطاع بما يمده بخبرات وتجارب متنوعة ومتخصصة ويوفر له في الوقت نفسه الاستقلالية في توجهاته وقرارته... وذلك يحدث لاول مرة في تنظيم هذا القطاع.
    ثانيا: نود الاشارة الى ان التدوير بين القيادات (lcadcrship rotation) هو نظام عالمي مأخوذ به في المنظمات العالمية الناجحة ذلك ان التدوير القيادي واساسه الكفاءات القيادية والعامة lcadcrship compctcncy لا يرتبط بالتخصصات الدقيقة للقياديين او بكفاءتهم التخصصية والوظيفية specific furctional competencies انما يعتمد على المهارات القيادية والادارية التي اكتسبوها ورغم ذلك فان تدوير القياديين في القطاع النفطي لم يطبق الا في بعض الشركات التي رأت في ذلك قيمة مضافة لاعمالها ممثلة في:
    ¼ تنويع وتوسيع مجالات الخبرة وانشطة وعمليات القطاع النفطي لدى قيادته العليا.
    ¼ تبادل التجارب القيادية الناجحة للقيادات وتجربتها في مجالات وظروف عمل مختلفة.
    ¼ تهيئة القيادات العليا البديلة لقيادة القطاع النفطي من خلال الاحاطة بكافة الاوضاع والمشكلات الرئيسة التي يواجهها القطاع وتجربة الحلول المبتكرة لمواجهتها.
    ثالثا: ان ملاحظة النائب حول غياب معايير التنافس العادلة والمساواة بين ابناء القطاع لهي فرصة مناسبة لبيان مدى الموضوعية والحيادية التي اتبعت في كل الخطوات التي تمت لشغل الوظائف القيادية بالمؤسسة خاصة في الآونة الاخيرة وبيان ذلك فيما يلي:
    ـ1 من المستقر عليه عالميا في المنظمات الناجحة الاخذ بنظام تخطيط ادارة التعاقب القيادي lcadcrship succession management لشغل الوظائف القيادية بالمنظمات وهو نظام يقوم على قياس وتقييم الكفاءات العامة والتخصصية generic specific competencies وقد طبقته المؤسسة بعد تطبيقه الناجح في بعض الشركات التابعة منذ عدة سنوات وهو نظام مقنن قوامه ما يلي:
    ـأ يعتمد على مصادر متعددة multiـsourcc assessment ولا يعتمد على رأي او مصدر وحيد هو الرئيس المباشر وذلك وصولا بالتقييم الى ابعد حدود الموضوعية والتجرد وخروجا عن احادية التقييم وما قد يصاحبها من مصالح او ظنون.
    ـب يقوم على الاختيار من بين وعاء واطار للكفاءات talent يضم كافة الذين اهلتهم خبراتهم ومعارفهم وتدريبهم واداؤهم وعطاؤهم للدخول في هذه المنافسة الراقية لاختيار الافضل لشغل الوظيفة القيادية الشاغرة في ضوء المتطلبات والاشتراطات اللازمة لشغل الوظيفة القيادية.
    ـ2 ان جميع من تم اختيارهم لشغل مواقعهم القيادية الاخيرة على مستوى الاعضاء المنتدبين ونوابهم والمديرين مروا بمقاييس ومعايير الكفاءات التي حددها النظام المعتمد من مجلس ادارة المؤسسة ولم يتم استثناء اي حالة اظهر النظام جدارتها وكان للمؤسسة رأي اخر بشأنها او تم شغل الوظيفة بمن هو اقل في مرتبة الكفاءة والجدارة اللازمة لها.
    رابعا: اما بالنسبة لما تطرق اليه النائب المحترم حول الانفراد بالرأي وتمكين تيارات سياسية معينة من ادارة وتوجيه الثروة النفطية لا يمت للواقع بصلة بل عكس ذلك تماما حيث ان آليات اتخاذ القرار في مستوياته المختلفة بالمؤسسة وشركاتها التابعة بالمفاضلة من خلال انظمة محكمة متبعة في ذلك اخر ما توصلت اليه افضل الممارسات الادارية وذلك لابعاد اي تدخلات غير مهنية لضمان الموضوعية التامة.
    وفي النهاية فاننا نود ان نؤكد للنائب ولكل مهتم بالشأن العام اننا حريصون على الالتزام بمعايير العدالة والمساواة فيما نصدره من اوضاع تنظيمية وادارية
     
  16. المنسي

    المنسي موقوف

    295
    0
    0
    Body: العليم رداً على جوهر: ليس ذنبنا أن تأتي تعيينات النفط على غير ما تتمناه

    اتهم وزير الكهرباء والماء وزير النفط بالوكالة محمد العليم، تصريحات النائب حسن جوهر حول تعيينات القيادات النفطية بـ«الاسلوب الذي تنقصه بعض الحصافة السياسية»، مؤكدا ان تلك التعيينات كانت «وفق معايير ومقاييس علمية، وتم التعامل معها بكل موضوعية».
    وقال العليم، في رده على تصريح للنائب جوهر اتهم فيه التعيينات النفطية الأخيرة بالحزبية، انه «ليس ذنبنا أو مشكلتنا أن تأتي معايير التعيينات بما لا يود أو يتمنى نائب أو تيار أو توجه».
    وأوضح أن «الهياكل التنظيمية لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة لم تطرأ عليها تعديلات جوهرية تمس الوحدات التنظيمية الأساسية، بخلاف دمج بعض الوحدات المترابطة والمتكاملة مع بعضها بما يسهل عملية التنسيق واتخاذ القرارات، وقد تمت هذه التعديلات بناء على مناقشات ومشاورات شاركت فيها جميع قيادات المؤسسة وشركاتها التابعة واستعانت فيها بأفضل الممارسات والتجارب العالمية في تنظيم القطاعات النفطية العالمية والمماثلة، وقد اعتمد ذلك بقرار صادر من مجلس إدارة المؤسسة بتاريخ 10/10/2007»، وأضاف أنه «مما يحسب للقطاع النفطي أن تشكيل مجلس إدارة المؤسسة جعل غالبية أعضائه من خارج القطاع بما يمده بخبرات وتجارب متنوعة ومتخصصة ويوفر له في ذات الوقت الاستقلالية في توجهاته وقراراته، وذلك يحدث لأول مرة في تنظيم هذا القطاع».
    وأشار العليم إلى أن «التدوير بين القيادات (Leadership Rotation) هو نظام عالمي مأخوذ به في المنظمات العالمية الناجحة، ذلك أن التدوير القيادي وأساسه الكفاءات القيادية والعامة (Leadership Competency) لا يرتبط بالتخصصات الدقيقة للقياديين أو بكفاءتهم التخصصية والوظيفية (Specific Functional Competencies) إنما يعتمد على المهارات القيادية والإدارية التي اكتسبوها، ورغم ذلك فإن تدوير القياديين في القطاع النفطي لم يطبق إلا في بعض الشركات التي رأت في ذلك قيمة مضافة لأعمالها». واكد أن «ملاحظة النائب المحترم حول غياب معايير التنافس العادلة والمساواة بين أبناء القطاع لهي فرصة مناسبة لبيان مدى الموضوعية والحيادية التي اتبعت في كل الخطوات التي تمت لشغل الوظائف القيادية بالمؤسسة خاصة في الآونة الأخيرة».
    وختم العليم رده بقوله: «أما بالنسبة لما تطرق إليه النائب المحترم حول الانفراد بالرأي وتمكين تيارات سياسية معينة من إدارة وتوجيه الثروة النفطية فإنه لا يمت للواقع بصلة، بل عكس ذلك تماما، إذ إن آليات اتخاذ القرار في مستوياته المختلفة بالمؤسسة وشركاتها التابعة بالمفاضلة تتم من خلال أنظمة محكمة، متبعة في ذلك آخر ما توصلت إليه أفضل الممارسات الإدارية وذلك لإبعاد أي تدخلات غير مهنية لضمان الموضوعية التامة
     
  17. المنسي

    المنسي موقوف

    295
    0
    0
    Body: نفى أي تدخل للتيارات السياسية
    العليم: ترقيات «النفط» جاءت بما لا تشتهي سفن النواب

    شدد وزير الكهرباء والماء وزير النفط بالوكالة محمد العليم على التزامه بمعايير العدالة والشفافية والعلمية والمهنية في جميع تعيينات وترقيات القطاع النفطي، ونفى في هذا الصدد الاتهامات التي وجهها إليه النائب الدكتور حسن جوهر، الذي وصف الترقيات التي حدثت في مؤسسة البترول الكويتية أخيرا بأنها «تنذر بعودة اخطبوط الفساد في النفط».
    وأكد العليم في بيان صحافي أصدره أمس أن كل ما قيل عن الانفراد بالرأي وتمكين تيارات سياسية معينة من إدارة وتوجيه الثروة النفطية «لا يمت إلى الواقع بصلة، بل عكس ذلك تماما، إذ إن آليات اتخاذ القرار في مستوياته المختلفة تمر من خلال أنظمة محكمة تطبق أفضل الممارسات الإدارية وتضمن الموضوعية الكاملة».
    وقال العليم لجوهر الذي طالبه بالتحقيق في التعيينات الأخيرة: «ليست مشكلتنا أن تأتي نتائج الترقيات بما لا تشتهي سفن أي نائب أو تيار سياسي»، داعيا إياه إلى أن «يكشف على الملأ ما لديه من مخططات الإمبراطورية النفطية التي تحدث عنها حفاظا على مصلحة البلاد».
    واعتبر العليم أن اتهامات جوهر تمثل قفزا إلى النتائج والأحكام المبكرة قبل التحقق منها، واصفا أسلوبه بأنه يفتقد بعض الحصافة السياسية، مشيرا إلى أنه يهدف من وراء هذا التصريح إلى التأثير في متخذ القرار، وتمنى العليم ألا يكون الهدف من هذا الأسلوب هو الوصول إلى مثل تلك النتيجة.
    وأوضح أن الهياكل التنظيمية لمؤسسة البترول الكويتية، وشركاتها التابعة لم تطرأ عليها تعديلات جوهرية تمس الوحدات التنظيمية الأساسية بخلاف دمج بعض الوحدات المترابطة والمتكاملة معا بما يسهل عملية التنسيق واتخاذ القرار، وأشار إلى أن هذه التعديلات جرت بناء على مناقشات ومشاورات شاركت فيها جميع قيادات المؤسسة وشركاتها، وبين أنه قرار صادر من مجلس إدارة المؤسسة في 10 أكتوبر الفائت، وقال: «مما يحسب للقطاع النفطي أن أغلبية أعضاء مجلس إدارة المؤسسة من خارج القطاع، بما يمده بخبرات وتجارب متنوعة ومتخصصة، ويوفر له الاستقلالية في توجهاته وقراراته، وذلك يحدث لأول مرة في تنظيم هذا القطاع».
    وأوضح العليم أن التدوير بين القيادات نظام عالمي مأخوذ به في المنظمات العالمية الناجحة، لا يرتبط بالتخصصات الدقيقة للقياديين أو بكفاءاتهم التخصصية والوظيفية، إنما يعتمد على المهارات القيادية والإدارية التي اكتسبوها، وقال: «رغم ذلك فإن تدوير القياديين في القطاع النفطي لم يطبق إلا في بعض الشركات التي رأت في ذلك قيمة مضافة لأعمالها، ممثلة في: تنويع وتوسيع مجالات الخبرة وأنشطة وعمليات القطاع النفطي لدى قيادته العليا، وتبادل التجارب القيادية الناجحة للقيادات وتجربتها في مجالات وظروف عمل مختلف، وتهيئة القيادات العليا البديلة لقيادة القطاع النفطي من خلال الإحاطة بكل الأوضاع والمشكلات الرئيسة التي يواجهها القطاع وتجربة الحلول المبتكرة لمواجهتها».
    وذكر أن ملاحظة جوهر بشأن غياب معايير التنافس العادلة والمساواة بين أبناء القطاع، فرصة مناسبة لبيان مدى الموضوعية والحيادية التي اتُّبعت في كل الخطوات التي تمت لشغل الوظائف القيادية بالمؤسسة، خصوصا في الآونة الأخيرة.
    وقال: «من المستقر عليه عالميا، وفي المنظمات الناجحة الأخذ بنظام تخطيط إدارة التعاقب القيادي لشغل الوظائف القيادية بالمنظمات، وهو نظام يقوم على قياس وتقييم الكفاءات العامة والتخصصية، وقد طبقته المؤسسة بعد تطبيقه الناجح في بعض الشركات التابعة منذ عدة سنوات، وهو نظام مقنن يعتمد على مصادر متعددة ولا يعتمد على رأي أو مصدر وحيد هو الرئيس المباشر، وذلك وصولا بالتقييم إلى أبعد حدود الموضوعية والتجرد، وخروجا عن أحادية التقييم وما قد يصاحبها من مصالح أو ظنون، ويقوم على الاختيار من بين وعاء وإطار للكفاءات يضم كل الذين أهَّلتهم خبراتهم ومعارفهم، وتدريبهم وأداؤهم وعطاؤهم للدخول في هذه المنافسة الراقية لاختيار الأفضل لشغل الوظيفة القيادية الشاغرة في ضوء المتطلبات والاشتراطات اللازمة لشغل الوظيفة القيادية.
    وأكد أن جميع من تم اختيارهم لشغل مواقعهم القيادية الأخيرة على مستوى الأعضاء المنتدبين، ونوابهم، والمديرين مروا بمقاييس ومعايير الكفاءات التي حددها النظام المعتمد من مجلس إدارة المؤسسة، ولم تُستثن أى حالة أظهر النظام جدارتها، وكان للمؤسسة رأي آخر بشأنها أو شغلت الوظيفة بمن هو أقل في مرتبة الكفاءة والجدارة اللازمة لها.
     
  18. brilliant

    brilliant المـراقب الـعـام

    8,477
    0
    0
    Engineer
    Kuwait
    المنسي مشكور على الابديت لكن من وين تييب هالاخبار من اي جريده او مجله

    وشنو اهي Body
     
  19. شركة من صادها عشى عيالة

    شركة من صادها عشى عيالة بـترولـي خـاص

    2,288
    0
    0
    موظف بشركة واسطة الكويت koc
    دولة الاحمدي

    اخوي قلت لهم بس ما يصدقون شركة من صادها عشى عيالة :D
     
  20. جابر

    جابر قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    لا وأنت الصاج ...هالأيام اللى داير من صادها عشاها ....حزبه :eek:
    وإذا صدق ظنى ... حتى الشويب وهانى حسين ...هم (عدس) ......;)
     

مشاركة هذه الصفحة