مؤسسة البترول تزوّر الحقائق وتعطي رئيسها صلاحية لا يملكها

الكاتب : المحرر النفطي | المشاهدات : 495 | الردود : 0 | ‏14 مارس 2011
  1. المحرر النفطي

    المحرر النفطي فريق الإعلام

    3,466
    224
    63
    ذكر
    الكويت
    مؤسسة البترول تزوّر الحقائق وتعطي رئيسها صلاحية لا يملكها
    حق تنظيم العقود الاستشارية يخالف قانون المؤسسة ولائحتها المالية


    كشف تبادل ردود بين مؤسسة البترول الكويتية وديوان المحاسبة بشأن عقود المؤسسة، عن اصرار المؤسسة على منح رئيسها التنفيذي صلاحيات ليست له، خصوصا صلاحية تنظيم العقود الاستشارية للمؤسسة وشركاتها التابعة، في ما يمثل تزويرا للحقيقة، وقد فعلت المؤسسة ذلك لسنتين متتاليتين في ردودها على الديوان رغم تأكيد القوانين المختلفة الناظمة لعمل المؤسسة عكس ذلك .
    ففي ردها على ملاحظات الديوان بشأن عقودها الاستشارية الواردة في تقريره عن السنة المالية 2009 /2010، اعادت المؤسسة تكرار الرد نفسه الذي كانت تقدمت به في السنة السابقة بان «القرار رقم 1 لسنة 2006 (الملحق به نظام التعاقد على العقود الاستشارية) صدر كقرار اداري تنظيمي بموجب صلاحية الرئيس التنفيذي لتوجيه الاعضاء المنتدبين التابعين له وذلك لتنظيم العقود الاستشارية حتى انشاء دائرة العقود».
    والواقع ان هذه الصلاحية ليست للرئيس التنفيذي، كما افاد ديوان المحاسبة، بل للمجلس الاعلى للبترول وفق ما تنص عليه المادة 16 من المرسوم بقانون رقم 6 للعام 1980 الخاص بانشاء مؤسسة البترول، وكذلك وفق اللائحة المالية لمؤسسة البترول الصادرة في العام 2005، والقرار رقم 15 لسنة 2004 الصادر عن وزير الطاقة الذي حدد حصرا صلاحيات الرئيس التنفيذي، وليس من بينها صلاحية اصدار الانظمة واللوائح الداخلية.
    وطلب الديوان في تقريره مجددا تصحيح الوضع وضرورة التقيد بالاختصاصات المنصوص عليها في القرارات والقوانين ذات الصلة، مع وجوب اصدار الانظمة واللوائح التنظيمية من الجهات المعنية المخولة بذلك. ​

    الرأي
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    3
    المشاهدات:
    18,716
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    966
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    2,313
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    15,699
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    663

مشاركة هذه الصفحة