صباح الاحمد: البدو والحضر كلهم اهل الكويت

الكاتب : 1980 | المشاهدات : 833 | الردود : 2 | ‏21 فبراير 2011
  1. 1980

    1980 بـترولـي نشيط

    السلام عليكم ورحمه الله وبركاته

    قال الامير / صباح الاحمد

    اليوم في منطقه الروضتين بمسابقه الابل

    في كلمه له وانه سوف يقيم المهرجان كل سنه

    ان البدو والحضر كلهم اهل الكويت

    كلمه جميله من الامير حق شعبه الكريم

    ومن اول ما طلعت الكويت والبدو والحضر يحبون بعض
     
  2. جابر

    جابر قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    سموه حضر فعاليات الموروث الشعبي
    الأمير: لا فرق بين حضري وبدوي
    http://www.alqabas.com.kw/Article.aspx?id=679037 &date=22022011


    الأمير يتابع إحدى فعاليات المهرجان محمد المصلح وكونا

    تفضل سمو أمير البلاد أمس بحضور فعاليات مهرجان الموروث الشعبي للأعياد في منطقة الروضتين.
    ووصل موكب سموه الى المهرجان في الثانية ظهراً، حيث استقبل بكل حفاوة وترحيب من قبل نائب رئيس مجلس الوزراء للشؤون الاقتصادية وزير الدولة لشؤون التنمية وزير الدولة لشؤون الاسكان ورئيس اللجنة العليا للمهرجان الشيخ أحمد الفهد ونائب رئيس اللجنة العليا للمهرجان الشيخ ضاري الفهد ورئيس لجان التحكيم الشيخ صباح فهد صباح الناصر وأعضاء اللجنة المنظمة.

    وألقى سموه كلمة عبّـر فيها عن سعادته وسروره بهذا الجمع الخليجي الطيب، مرحباً بهم بين أهلهم واخوانهم في الكويت، مؤكداً أن مثل هذا اللقاء سيكون بشكل سنوي، مشيداً بجميع المشاركين في المهرجان، متمنياً لهم التوفيق والنجاح.

    وقال سمو أمير البلاد «كنت أتمنى أن اكون شاعرا لكي أجاري الشعراء، مرحبا بالجميع قائلا: كم انا سعيد ويسعدني أن أجتمع مع جميع الاخوان، سواء كانوا من الكويت أو من دول الخليج، مؤكدا أن الكويت بلدهم الثاني «والله يحييكم في بلدكم».

    واعتبر سمو الأمير خلال كلمته - التي القاها اثناء زيارته فعاليات مهرجان الموروث الشعبي للأعياد، ويشمل مسابقات مزاين وهجيج الابل في منطقة الروضتين - أن اقامة المهرجان ليس بمكرمة، «بل حق من حقوقكم، ولا بد أن يقام هذا الملتقى في كل عام»، مبينا أن «هذه المناسبة هي فرصة طيبة لنلتقيكم وضيوفنا المشاركين من دول مجلس التعاون الخليجي».

    وأكد سموه أن «المهرجان جمع ابناء القبائل الذين نعتز بهم»، مستدركا سموه بقوله « يا أهل البادية أنتم أهل الكويت، ولا فرق بين حضري وبدوي، فجميعهم أهل الكويت، ولا أريد أن أطيل عليكم، وأتمنى لكم موفور الصحة وطولة العمر»، مجددا تأكيده على أن البادية والحاضرة هم أهل الكويت.

    ومن جانبه، قال الشيخ احمد الفهد: تم تتويج مهرجان الموروث الشعبي الذي يشمل العديد من الفعاليات والمسابقات على مستوى الأبل والصقور والخيول، برعاية وحضور سمو أمير البلاد.

    وأضاف الفهد ان حضور سموه وتشريفه في هذا الحفل يعدان تتويجا للمشاركين من دول مجلس التعاون الخليجي، ويعودان بالأثر الطيب على نفوسهم، مبينا أن سموه وضع جوائز عديدة وكبيرة للفائزين، موضحا أن سموه حريص كل الحرص على الموروث الشعبي، خصوصا بعد إعلان سموه بمكرمة استمرار اقامة المهرجان في الكويت وبشكل سنوي وبدعم أبوي لأبنائه بكل دول مجلس التعاون الخليجي.

    مشاركة
    ودعا الفهد جميع الهواة من الموروث الشعبي إلى المشاركة على أرض الكويت، مبينا أن الموروث الشعبي ليس مقتصرا على أبناء البادية بل هناك موروث بحري خلال الاحتفالات الوطنية، مؤكدا حرصه على جميع الأنشطة والفعاليات التي تدعم أبناء مجتمعنا بكل فئاته.

    ولفت إلى أن سموه حريص كل الحرص على جميع فئات المجتمع الكويتي، خصوصا ذوي الاحتياجات الخاصة، حيث تم تخصيص يوم مفتوح بالنادي العلمي لهم، لممارسة هواياتهم لدمجهم في المجتمع، منوها إلى أن الفعاليات كثيرة ومنها الفروسية والصقور وأخرى كثيرة الهدف منها الالتقاء بين أبناء دول مجلس التعاون.

    فاتحة خير
    وخلص الفهد قائلا: ان شاء الله تكون زيارة سمو الأمير فاتحة خير علينا، متمنيا أن يتشرف بزيارة سمو ولي العهد وسمو رئيس الوزراء بحضورهم هذه المهرجانات لتكمل الفرحة بحضورهم، مختتما حديثه بالقول انه بعد إعلان سمو الأمير استمرار هذا المهرجان الشعبي سنويا سيتم وضع لجان مختصة ووضع آلية معينة لتحديد مقر ثابت ورسمي تابع لمهرجان الموروث الشعبي.

    وبدوره، قال رئيس لجان الموروث الشعبي الشيخ ضاري الفهد إن زيارة سمو الأمير اليوم (أمس) إلى مقر المهرجان أثلجت صدور جميع المشاركين والحضور، مبينا أن من شأن زيارته ان تعطي مزيدا من الدعم ودافعا لمشاركة الذي لم يشاركوا هذه السنة، خصوصا بعد تفضل سموه بإعلانه عن مكرمته السامية بشأن استمرار هذا المهرجان بشكل سنوي في الكويت، الأمير الذي يؤكد حرص سموه على الهواة والموروث الشعبي.

    وصول

    وصل سمو الأمير إلى منطقة الروضتين على متن طائرة الهليكوبتر، وغادر في تمام الساعة الرابعة والنصف.

    مرافقون
    كان برفقة سمو الأمير كل من نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية ووزير الدولة لشؤون التنمية ووزير الدولة لشؤون الإسكان الشيخ احمد الفهد ونائب وزير الديوان الأميري الشيخ علي الجراح ومستشار ديوان سمو الأمير محمد شرار.

    هتاف
    هتف الحضور أثناء مغادرة سموه مقر الحفل قائلين «تحت راية سيدي كلنا سمع وطاعة».

    سعادة
    قال رئيس اللجنة الإعلامية في المهرجان حشر المتلقم: إننا سعداء بما قاله سمو امير البلاد من اقامة المهرجان سنويا، معتبرا ان المبادرة قد أفرحت جميع أبناء البادية واصحاب الابل والحلال.

    رعاية سامية
    ألقى مختار ضاحية فهد الأحمد، خالد مدعث العجمي، كلمة ترحيبية أعرب فيها عن فخره واعتزازه بهذه الرعاية الأبوية السامية للمهرجان، ما تشكل حافزاً لهم للاستمرار في إبراز دور التراث الشعبي في المجتمع.
    ثم قام الشاعر بدر صاهود بن لامي بإلقاء قصيدة شعرية لاقت استحسان الحضور، بعدها قام سموه بجولة لمقار المشاركين في المهرجان.

    قصائد
    قام العديد من الشعراء بإلقاء القصائد أمام سمو الأمير محتفين ومحتفلين بحضوره، حيث أكدوا ولاءهم للوطن ولأسرة الصباح.

    جولة
    قام سمو الأمير بجولة عقب زيارته لفعاليات مهرجان الموروث الشعبي لمقار المشاركين من أهل الأبل، حيث حرص سموه على أخذ جولة على جميع المقار.

    زيارة
    زار سمو الأمير مخيم الجبلان من قبيلة مطير ،حيث تم الترحيب به بكل حفاوة وتم إلقاء العديد من القصائد الشعرية أمام سموه.

    تعليق جابر : يبدو إن فتنة الجويهل والكلاب المسعوره التى تلهث خلف (أبناء القبائل ) ...ستنحسر الأن.. الكويت للجميع بدوها وحضرها وسنّتها وشيعتها ..ونتمنى إن الأفكار اللى طرحها سمو الأمير ...ينفذها سمو رئيس الوزراء وبقية الحكومه بحسن نيّه
     
  3. 1980

    1980 بـترولـي نشيط

    شاكر لك مرورك الطيب

    والكويت اكبر من هذه الامور التي تحدث بها

    فالكويت وطن ليس له مثيل
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة