20.1 مليار دينار إجمالي الإيرادات المتوقعة للعام المالي الحالي... 19 مليارا منها نفطية

الكاتب : Workers | المشاهدات : 398 | الردود : 0 | ‏7 نوفمبر 2010
  1. Workers

    Workers إدارة المنتدى

    7,767
    30
    48
    ذكر
    الكويت
    الشال: 20.1 مليار دينار إجمالي الإيرادات المتوقعة للعام المالي الحالي... 19 مليارا منها نفطية

    ناقش تقرير الشال الاسبوعي موضوعات عدة ابرزها النفط والمالية العامة ¯ اكتوبر 2010 ثم الاداء المقارن لاسواق مالية منتقاة وبعدها بيانات بنك بوبيان بنهاية سبتمبر 2010 ثم تناول اداء سوق الكويت للاوراق المالية خلال اكتوبر الماضي.
    وحول النفط والمالية العامة خلال الشهر الماضي قال التقرير انه بانتهاء شهر أكتوبر ,2010 تكون قد مضت سبعة شهور من السنة المالية الحالية 2010/,2011 ومازالت أسعار النفط متماسكة. وبلغ معدل سعر برميل النفط الكويتي, لشهر أكتوبر, معظمه, نحو 77 دولاراً, بارتفاع ملحوظ, بلغ نحو 4.5 دولار للبرميل, عن معدل شهر سبتمبر, والبالغ 72.5 دولار للبرميل, ومنخفضاً ما قيمته 4.3 دولاراً للبرميل, عن أعلى معدل بلغه في شهر إبريل الفائت, عند 81.3 دولاراً للبرميل. وبهذا يكون معدل سعر برميل النفط الكويتي, لسبعة الشهور الأولى من السنة المالية الحالية, قد قارب 74.6 دولاراً, بزيادة بلغت نحو 31.6 دولاراً للبرميل, أي ما نسبته 73.5%, عن السعر الافتراضي الجديد المقدر في الموازنة الحالية والبالغ 43 دولاراً للبرميل, وهو سعر يزيد بنحو 10.4 دولار اميركي للبرميل, أي بما نسبته 16.2% عن معدل سعر برميل النفط الكويتي, لسبعة الشهور الأولى من السنة المالية الفائتة, والبالغ 64.2 دولاراً للبرميل, وهو, أيضاً, يزيد بنحو 5.9 دولار, أي بما نسبته 8.6% عن معدل سعر برميل النفط, للسنة المالية الفائتة 2009/,2010 والبالغ 68.7 دولار اميركي للبرميل.
    وللتذكير, فقد سجل شهر يوليو 2008 أعلى معدل قياسي لسعر برميل النفط الكويتي ببلوغه 130.2 دولار للبرميل, في حين, كان أدنى معدل لسعر برميل النفط الكويتي , بعد أزمة العالم المالية, والتي انفجرت في شهر سبتمبر ,2008 هو معدل شهر ديسمبر ,2008 والذي قارب 37.7 دولاراً للبرميل. وهذا التفاوت الحاد في الأسعار أمر تأثيرنا عليه قليل, بينما أثره شديد على الإيرادات العامة, التي يمثل النفط نحو 94% منها, ولا يمكن ضمان الاستقرار ما لم تتحقق أهداف الخطة بخفض تدريجي ومضطرد لهيمنة النفط على مصادر الدخل الأخرى.
    وطبقاً للأرقام المنشورة في تقرير المتابعة الشهري للإدارة المالية للدولة ¯ أغسطس 2010-, الصادر عن وزارة المالية, حققت الكويت إيرادات نفطية فعلية, حتى نهاية شهر أغسطس الفائت -5 شهور-, بما قيمته 7.7415 مليارات دينار, ويفترض أن تكون الكويت قد حققت إيرادات نفطية, خلال شهري سبتمبر وأكتوبر, بما قيمته 3.3 مليارات دينار, تقريباً. وعليه, سترتفع الإيرادات النفطية المتوقعة, خلال الفترة -7 شهور-, إلى نحو 11.1 مليار دينار, وربما أكثر, إذا أخذنا بالاعتبار بيع المكررات, أي أعلى بما نسبته 28.8% عن قيمة الإيرادات النفطية المقدرة في الموازنة, للسنة المالية الحالية, بكاملها, والبالغة نحو 8.6166 مليارات دينار . وإذا افترضنا استمرار مستويي الإنتاج والأسعار على حاليهما ¯ وهو افتراض, في جانب الأسعار, على الأقل, لا علاقة له بالواقع- فإن من المتوقع بلوغ قيمة الإيرادات النفطية المحتملة, لمجمل السنة المالية الحالية, نحو 19 مليار دينار, وهي قيمة أعلى بنحو 10.4 مليار دينار عن تلك المقدرة في الموازنة. ومع إضافة نحو 1.1 مليار دينار, إيرادات غير نفطية, ستبلغ جملة إيرادات الموازنة, للسنة المالية الحالية, نحو 20.1 مليار دينار . وبمقارنة هذا الرقم باعتمادات المصروفات البالغة نحو 16.310 مليار دينار, ستكون النتيجة تحقيق فائض افتراضي في الموازنة, يقارب 3.8 مليار دينار. ومن المتوقع استمرار تحقق هذا الفائض, ولكن مستوى الأسعار, خلال ما تبقى من السنة المالية -5 شهور- هو ما سيقرر حجمه.

     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    7,072
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    7,524
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    3
    المشاهدات:
    6,993
  4. almostishar
    الردود:
    4
    المشاهدات:
    7,430
  5. kfaaf
    الردود:
    9
    المشاهدات:
    1,492

مشاركة هذه الصفحة