الجمعية الكويتية لمناهضة التمييز العنصري تطالب الكويت احترام وتنفيذ الاتفاقيات الدولية بحقوق الإنسان

الكاتب : سالم الخالدي | المشاهدات : 398 | الردود : 0 | ‏15 مايو 2010
  1. سالم الخالدي

    سالم الخالدي رئيس اللجنة الإعلامية فريق الإعلام

    5,139
    1
    38
    مشغل غرفة تحكم - مصفاة ميناء عبدالله
    الكويت
    أصدرت الجمعية الكويتية لمناهضة التمييز العنصري بيانا لها على لسان رئيس مجلس الإدارة السيد فايز النشوان جاء فيه :-

    [​IMG]

    إن الجمعية الكويتية لمناهضة التمييز العنصري تابعت بتمعن قضية المحامي والكاتب محمد عبدالقادر الجاسم الذي يقبع حاليا داخل معتقل لجهاز أمن الدولة الكويتي من يوم الأربعاء الموافق 12 مايو 2010 بطلب من النيابة العامة بعد أن قدمت دعوى ضده بسبب كتب ومقالات ألفها وكتبها السيد الجاسم مر على كتابة بعضها سنوات عدة .



    وعليه فإن الجمعية لن تدخل في تفاصيل تلك القضية ونؤكد كذلك بأننا قد لا نتفق مع بعض أو حتى مع كل ما كتبه الكاتب الجاسم ، لكننا نخوض كجمعية تختص في قضايا التمييز العنصري وحقوق الإنسان وحرية التعبير لذلك نعتبر تلك الإجراءات التي صاحبت تلك الدعوى باحتجاز مواطن كويتي وتقييد حريته بسبب قضية رأي هي إجراءات تعسفية بطبيعة الحال وقد جاءت متعارضة تماما مع الاتفاقيات الدولية التي وقعت عليها دولة الكويت واعتبرت جزءا من النظام القانوني في الكويت .



    وبالتالي فإن الإجراءات التي واكبت قضية السيد الجاسم نعتبرها تجاوزا جائرا وواضحا على الإعلان العالمي لحقوق الإنسان خصوصا المادة 19 والتي نصت بأنه ( لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير، ويشمل هذا الحق حريته في اعتناق الآراء دون مضايقة ، وفى التماس الأنباء والأفكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين بأية وسيلة ودونما اعتبار للحدود ) والمادة 22 والتي نصت بأنه ( يقع على عاتق كل دولة مسؤولية وواجب رئيسيان في حماية وتعزيز وأعمال جميع حقوق الإنسان والحريات الأساسية بعدة طرق منها اتخاذ ما قد يلزم من خطوات لتهيئة جميع الأوضاع اللازمة في الميادين الاجتماعية والاقتصادية والسياسية وغيرها من الميادين ، فضلا من إتاحة الضمانات القانونية المطلوبة لتمكين جميع الأشخاص الخاضعين لولايتها ، بمفردهم وبالاشتراك مع غيرهم من التمتع فعلا بجميع هذه الحقوق والحريات ) .



    لذلك تطالب الجمعية الكويتية لمناهضة التمييز العنصري من الحكومة الكويتية بالتالي :-



    أولا :- التدخل الفوري لإطلاق سراح المحامي والكاتب محمد عبدالقادر الجاسم وتحويل قضيته إلى القضاء الكويتي النزيه ليقول كلمته في ما نسب إليه من تهم .

    ثانيا :- احترام وتنفيذ الاتفاقيات الدولية ذات الصلة بحقوق الإنسان سيما التي وقعت عليها دولة الكويت بدون تحفظ على أي من بنودها .

    ثالثا :- التعامل مع قضايا الرأي والصحافة بمرونة وحصافة أكبر من تلك التي تتعامل بها السلطات الكويتية مع هذه القضايا الهامة .



    وبالنهاية فإن الجمعية الكويتية لمناهضة التمييز العنصري تعلن بأنها بصدد إطلاق حملة دولية بالتعاون مع عدد من مؤسسات المجتمع المدني العربية والدولية ذات الصلة بالدفاع عن حقوق الإنسان وذلك لتدويل قضية السيد الجاسم بعد أن رأت الجمعية ذلك التعامل السلبي والغير حضاري لقضايا الرأي وحقوق الإنسان من الحكومة الكويتية تحت عنوان ( أطلقوا سراح الجاسم ) .



    فايز سالم النشوان

    رئيس مجلس الإدارة

    الجمعية الكويتية لمناهضة التمييز العنصري
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. سالم الخالدي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    389
  2. مجموعة نفطية
    الردود:
    10
    المشاهدات:
    2,185
  3. مجموعة نفطية
    الردود:
    21
    المشاهدات:
    1,665
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    2
    المشاهدات:
    853
  5. فهد شموه
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    287

مشاركة هذه الصفحة