إلى وزير النفط.. «المساواة في الظلم عدالة»

الكاتب : الجوهرة | المشاهدات : 1,027 | الردود : 6 | ‏13 مايو 2010
  1. الجوهرة

    الجوهرة بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    3,136
    1
    0
    إلى وزير النفط.. «المساواة في الظلم عدالة»

    كتب أنور جمعة :

    نظام - المشاركة بالنجاح - هو نظام مطبق في المؤسسات النفطية العالمية، وتم أخيراً اعتماده في الكويت، حيث يتم من خلاله صرف مكافأة نقدية لجميع العاملين في القطاع النفطي، يحدد مقدارها مجلس الإدارة بعد حساب صافي الأرباح من العوائد النفطية. وعلى الرغم من ان المبلغ لا يمثل ثروة و- أصفاره - قليلة، فان أغلب العاملين ينتظرون المكافأة بفارغ الصبر، وتعتبر متنفساً مالياً حقيقياً ينتشلهم من وحل الديون المتراكمة. وقد تفاءل العاملون هذا العام كثيراً، خاصة بعد ان حصلنا على عوائد ضخمة يقدرها البعض بثاني أكبر فائض للدولة، وذلك طبعاً بسبب إيرادات بيع النفط ومشتقاته. فالكويتيون على الله وعلى النفط، «الشاهد» انه يردد منذ أكثر من أسبوعين في - دهاليز - المؤسسة ان مجلس الإدارة لن يوزع هذا العام هذه -المشاركة - وذلك لأن المعادلة المعتمدة لهذه المكافأة، أظهرت خسارة في مؤشر الأرباح لهذا العام، ولا نعلم هل لمجلس الإدارة أدوات قياس وحساب تختلف عن تلك التي نعرفها، وأنهم يعتمدون لذلك ميزان زمبركي، مثلاً في حساب الربح والخسارة؟! ونيابة عن زملائنا في القطاع نطرح بعض التساؤلات على قياديينا في القطاع، أولاً: لماذا يتم حرمان موظفي القطاع النفطي من مكافآتهم السنوية لأننا «خسرانين» بموجب حسبة مجلس الإدارة، ويتم في الوقت ذاته صرف بونص لجميع العاملين في قطاعات الدولة من وزارات ومؤسسات وهيئات؟! ألا يجب ان يطبق شيء من العدالة هنا؟ ثانياً: هل سيتم حرمان أعضاء مجلس إدارة المؤسسة والشركات النفطية التابعة والقيادات العليا في القطاع النفطي من البونص السنوي الذي يتم صرفه بشكل منفصل أي «براني» لهذه الشريحة، طبقاً لأدوات تقييم علمية وحديثة أهمها المزاجية والتنفيع؟! حيث لا يعقل ان نلغي مكافآتهم، تقدر «بالملاليم» بسبب خسارة في العوائد، وفي المقابل يتم صرف مكافآت عملاقة للقيادات، تصل إلى خمسين ألف دينار للشخص الواحد. ثالثاً: يشاع ان أسباب الإخفاق لهذا العام كثيرة، أهمها خطأ في تبني بعض الاستراتيجيات، وانعدام التخطيط السليم، الجماعة «طلعونا من طورنا»! من الذي وضع هذه الاستراتيجيات، من الذي يخطط في القطاع عادة، من الذي يأمر بالتنفيذ، هل القيادة العليا أم الموظف المسكين؟ طيب بعد كل هذا التقصير و«بالخنبقة» هل تم اتخاذ خطوات جزائية أو عقابية تجاه هؤلاء القادة الذين خططوا لنا، وتسببوا بخسائر لنا وللأجيال القادمة؟ على وزير النفط الإجابة عن هذه القيادات، على وزير النفط الإجابة عن هذه التساؤلات، واتخاذ خطوات سريعة وحاسمة تجاههم، وإلا هو شريك معهم بالفشل الاستراتيجي.

    أنور جمعة
    Anwar636@yahoo.com

    http://www.alqabas.com.kw/Article.aspx?id=604129
     
  2. اركيديا

    اركيديا بـترولـي جـديـد

    44
    0
    0
    يا هلا الجوهرة عاد قاعدة أنطر من شي على اللي قاعد يصير واانشاءالله خير من بعد هالمقالة
    بس دايما الأاخبار الحلوة منك
     
  3. nase

    nase بـترولـي جـديـد

    29
    0
    0
    السلام عليكم


    الجوهره الله يجزاك خير على النقل
    الله يكتب اللي فيه الخير
     
  4. الجوهرة

    الجوهرة بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    3,136
    1
    0
    يا قلبي إنتي تسلمين حبيبتي والله ودي أييب لكم دوم الإخبار إلي تثلج الصدر بس محنا عارفين شلي قاعد يصير الله كريم إن شاء الله تفاءلوا بالخير تجدوده

    نحمد ربنا ونشكره على النعمة إلي إحنا فيها ألف مره:)
     
  5. نفطاوي مملوح

    نفطاوي مملوح بـترولـي نشيط

    87
    1
    8
    اليوم اخر موعد....اما يكون او لا يكون ...لان الروس الكبار ماخلوولنا شي اكلوا كل شي
     
  6. اليورو

    اليورو بـترولـي جـديـد

    27
    0
    0
    الروووووس الكبار الله يعينى عليهم
     
  7. almostishar

    almostishar بـترولـي مميز

    567
    5
    18
    برد قلبى فيهم وفى الوزير

    المفروض يتم عزلهم ..هذا نفط وخسروا فيه

    أشلون لو اقتصادنا قائم على صناعه سيارات او طيارات
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة