فضل قراءة سورة الكهف فى يوم الجمعة ..؟

الكاتب : المنجنيقي | المشاهدات : 579 | الردود : 5 | ‏19 مارس 2010
  1. المنجنيقي

    المنجنيقي بـترولـي خـاص

    1,966
    0
    36
    بسم الله الرحمن الرحيم
    سورة الكهف
    هدف السورة : العصمة من الفتن
    سورة الكهف هي من السورة المكية
    وهي إحدى خمس سورة بدأت بـ (الحمد لله ) ؟
    (الفاتحة، الأنعام، الكهف، سبأ، فاطر)
    وهذه السورة ذكرت أربع قصص قرآنية هي
    ( أهل الكهف ، صاحب الجنتين ، .
    موسى عليه السلام والخضر وذو القرنين )
    ولهذه السورة فضل كما قال النبي صلى الله عليه و سلم
    عن أبي الدرداء أن النبي صلى الله عليه وسلم قال :
    ( من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف عُصم من الدجال وفي رواية ـ من آخر سورة الكهف ـ ) [ رواه مسلم]
    و قال صلى الله عليه و سلم
    ( من قرأ سورة ( الكهف ) في يوم الجمعة أضاء له من النور ما بين الجمعتين )
    [ صححه الألباني في صحيح الترغيب والترهيب / 736 ]
    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم :
    ( من حفظ عشر آيات من أول سورة الكهف عُصم من " فتنة " الدَّجال )
    [ صححه الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة582]
    وقال صلى الله عليه وسلم :
    ( من قرأ سورة الكهف كانت له نورا يوم القيامة ، من مقامه إلى مكة ، و من قرأ عشر آيات من آخرها ثم خرج الدجال لم يضره ، و من توضأ فقال : سبحانك اللهم و بحمدك أشهد أن لا إله إلاأنت ، أستغفرك و أتوب إليك ، كتب في رق ، ثم جعل في طابع ، فلم يكسر إلى يوم القيامة )
    الراوي: أبو سعيد الخدري المصدر : الترغيب والترهيب
    [ صححه الألباني في سلسلة الأحاديث الصحيحة / 2651 ]
    (( اللهم إنى أعوذ بك من فتنة المحيا و فتنة الممات و شر فتنة المسيح الدجال ))
    وقصص سورة الكهف الأربعة يربطها محور واحد وهو أنها تجمع الفتن الأربعة في الحياة:
    فتنة الدين ( قصة أهل الكهف )
    فتنة المال ( صاحب الجنتين)
    فتنة العلم (موسى عليه السلام والخضر)
    وفتنة السلطة ( ذو القرنين)
    وهذه الفتن شديدة على الناس والمحرك الرئيسي لها هو الشيطان الذي يزيّن هذه الفتن و العياذ بالله ولذا جاءت الآية
    (وَإِذْ قُلْنَا لِلْمَلَائِكَةِ اسْجُدُوا لِآدَمَ فَسَجَدُوا إِلَّا إِبْلِيسَ كَانَ مِنَ الْجِنِّ فَفَسَقَ عَنْ أَمْرِ رَبِّهِ أَفَتَتَّخِذُونَهُ وَذُرِّيَّتَهُ أَوْلِيَاء مِن دُونِي وَهُمْ لَكُمْ عَدُوٌّ بِئْسَ لِلظَّالِمِينَ بَدَلًا ) آية 50
    ولهذا قال الرسول صلى الله عليه و سلم أنه من قرأها عصمه الله تعالى من فتنة المسيح الدجّال لأنه سيأتي بهذه الفتن الأربعة ليفتن الناس بها.
    وقصص سورة الكهف كل تتحدث عن إحدى هذه الفتن ثم يأتي بعده تعقيب بالعصمة من الفتن :
    ختام السورة: العصمة من الفتن:
    آخر آية من سورة الكهف تركّز على العصمة الكاملة من الفتن بتذكر اليوم الآخرة
    ( قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا ) آية 110
     
  2. ziena

    ziena طبيبة أعضاء الشرف

    746
    0
    0
    ( قُلْ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ مِّثْلُكُمْ يُوحَى إِلَيَّ أَنَّمَا إِلَهُكُمْ إِلَهٌ وَاحِدٌ فَمَن كَانَ يَرْجُو لِقَاء رَبِّهِ فَلْيَعْمَلْ عَمَلًا صَالِحًا وَلَا يُشْرِكْ بِعِبَادَةِ رَبِّهِ أَحَدًا ) آية 110 [/COLOR][/SIZE][/QUOTE]



    سبحان الله العلي العظيم

    فمن كان يرجو لقاء ربه

    اي ان هناك بشر لايرجون لقاء الله

    نعم

    ولاسباب عدة

    اهمها

    من لم يقم علي دين الله كما اراد الله

    من كفر

    وطغي


    واستعلي

    وجادل

    وتسبب في كفر

    وحاد عن السراط

    وكذب

    وتولي

    والعياذ بالله

    فمن احب لقاء الله احب الله لقائه ومن كره لقاء الله كره الله لقائه

    ولا حول ولا قوة الا بالله


    وهناك فرق بين ان تكره لقاء الله او تخاف لقاء الله

    من هول الموقف

    سبحان الله

    اللهم اعزنا في يوم ان تعلمه بنظرة الي وجهك الكريم

    اللهم ثبتنا يوم العرض عليك

    وثبت قلوبنا علي الايمان بك

    اللهم اااااااااااااااامين



    شكرا لكم اخي الكريم علي الموضوع القيم

    بارك الله فيكم
     
  3. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    بارك الله فيك يا المنجنيقي
     
  4. متمكنه

    متمكنه بـترولـي نشيط

    97
    0
    0
    جزااااااااااااااااك الله الف خير
     
  5. المنجنيقي

    المنجنيقي بـترولـي خـاص

    1,966
    0
    36
  6. bo-saleh

    bo-saleh بـترولـي مميز

    جزاك الله خير الجزاء
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة