صورة من تجارب الحياة ( شواهد )

الكاتب : العجمـي | المشاهدات : 707 | الردود : 7 | ‏5 مارس 2010
  1. العجمـي

    العجمـي بـترولـي خـاص

    1,857
    0
    0
    سـر
    kuwait

    ظل الـصديقان يسيران في الصحراء يومين كاملين
    حتى بلغ بهما العطش والتعب واليأس مبلغاً شديدا
    وبعد جدال واحتداد حول أفضل الطرق للوصول إلى حيث الأمان والماء
    صفع أحدهم الآخر
    فلم يفعل المصفوع أكثر من أن كتب على الرمل
    تجادلت اليوم مع صديقي فصفعني على وجهي
    ثم واصلا السير إلى أن بلغا عيناً من الماء
    فشربا منها حتى ارتويا و نزلا ليسبحا
    ولكن الذي تلقى الصفعة لم يكن يجيد السباحة
    فأوشك على الغرق
    فبادر الآخر إلى إنقاذه
    وبعد أن استرد الموشك على الغرق (وهو نفسه الذي تلقى الصفعة) أنفاسه
    أخرج من جيبه سكيناً صغيرة
    ونقش على صخرة
    اليوم أنقذ صديقي حياتي
    هنا بادره الصديق الذي قام بالصفع والإنقاذ بالسؤال
    لماذا كتبت صفعتي لك على الرمل وإنقاذي لحياتك على الصخر؟
    فكان أن أجابه
    لأنني رأيت في الصفعة حدثاً عابراً
    وسجلتها على الرمل لتذروها الرياح بسرعة
    أما إنقاذك لي فعملٌ كبير وأصيل
    وأريد له أن يستعصي على المحو فكتبته على الصخر..
    أعجبتني هذه الحكاية
    لأنني لاحظت أن هناك في الخصومة من يقلب المودة إلى عداوة وبغضاء
    وهناك من لا يفوت للصديق هفوة أو زلة
    مع أن الصحيح أن نقبل الأصدقاء على علاتهم
    مدركين أنهم مثلنا ليسوا كاملين.
    "خير الإخوان من نسي ذنبك وذكر إحسانك إليه"
    فكونوا خير الإخوان

    من البريـد
     
  2. reznama

    reznama بـترولـي مميز

    الصداقه أسمى علاقه

    نابعه من كلمة صدق

    ولا تقاس الصداقه بالفتره الزمنيه .. وإنما بمصداقية العلاقه

    موضوع جميل أخي الفاضل

    شكرا

    ..
     
  3. الدنيا دار زوال فلماذا نحمل الحقد والكراهيه على أناس كانوا في الامس لنا احباب ؟؟

    كبرت النفوس في هذا الزمن على الاعتذار والتسامح ولو
    علم الانسان ان نفسه تكبر على نعمه عظيمه لا تكون
    الا لاحباب الله ..


    التسامح كلمة .. ذات شمولية في المعنى قوية في التعبير .. نسيان ما جرى في الماضي او قبل بضع سويعات .. لا أن نعلّق ذاكرتنا على أقسى الأمور و ننسى فضائلها .. ما أجمل أن تتحلى القلوب بالتسامح و العفو .. تكون مفتوحة تتسع لكل المشاعر مهما كانت ..


    كثير ماكنت اسمع هذه الايه على لسان والدي ... فكان دائما يسامح .. وكنت اظن ان ذلك ضعفاااا ... ولكن اكتشفت بعد حين انه قوه وحلما ..
    ((والكاظمين الغيظ والعافين عن الناس والله يحب المحسنين))


    الان لا يوجد اسهل من الرد بوقاحة و تدبير المكايد و مضايقة الاخرين ...ولكن رحمك الله ياوالدي ورفع منزلتك فقد تعلمت منك الرضا والتسامح ..


    وفي التاريخ امثله كثيره لسيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعفوه عمن ظلمه

    ولاننسى قصه سيدنا يوسف وهي اعظم مثال على العفو والتسامح على ظلم تعرض له من اقرب الناس !!
    {قالوا تالله لقد آثرك الله علينا وإن كنا لخاطئين،
    قال لا تثريب عليكم اليوم يغفر الله لكم وهو أرحم الراحمين}




    فكان العفو والتسامح من مركز قوته وليس ضعفا منه



    للتسامح لذة لا يحسها الا المتسامحــون
    وله راحة في القلب لا حقد ولا كره ولا عتب!!


    شكراا على الموضوع الجميل الذي لامس احساسي ..وربما اني تطرقت لجانب دون جانب .. بمعنى انني لم اتحدث عن الصداقه ولكن تحدثت عمن هو اروع معنى لتعميق اي علاقه في الكون في حاله حدوث اخطااء ..
     
  4. ziena

    ziena طبيبة أعضاء الشرف

    746
    0
    0
    أبكي علي زهرة التقوي وقد ذبلت في القلب بين آثامي واوزاري

    يابؤس قلبي من الدنيا وزخرفها اني اعيش علي جرف لها هاوي

    لا تتعب النفس في الدنيا وبهجتها فما السعادة الا في رضا الباري





    التقوي اخواني تجعل من التسامح داخلنا عنوان
     
  5. العجمـي

    العجمـي بـترولـي خـاص

    1,857
    0
    0
    سـر
    kuwait
  6. like.no.other

    like.no.other بـترولـي مميز

    594
    0
    0
    تسلم يا العجمي على القصه المعبره

    تحياتي
     
  7. العجمـي

    العجمـي بـترولـي خـاص

    1,857
    0
    0
    سـر
    kuwait
    حياك الله اخوي
     
  8. ABDULLAH

    ABDULLAH قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    10,727
    1
    36
    موظف في ش نفط الكويت
    وطن النهار - الكويت موطني
    عبرة و حكمة نحتت على الصخر و نقشت في الرمل

    شكرا لك
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة