استجواب وزير الاعلام ووزير النفط .. والوزير يفضل اعفاءه من الاعلام .. والاكتفاء بالنفط

الكاتب : Workers | المشاهدات : 393 | الردود : 1 | ‏15 فبراير 2010
  1. Workers

    Workers إدارة المنتدى

    7,767
    30
    48
    ذكر
    الكويت
    20 نائباً يفوضون الدقباسي بتقديمه.. والوزير يفضل اعفاءه.. والاكتفاء بالنفط استجواب العبدالله يقدم غداً

    يبدو ان التكتيك النيابي لإنجاح استجواب وزير الاعلام ووزير النفط الشيخ احمد العبدالله تكتيك محنك يصعب على الحكومة مواجهته خاصة ان هناك 20 نائبا حتى هذه اللحظة ضد الوزير وتوقعات بإزدياد العدد بعد تقديم الاستجواب. وعن موعد تقديم الاستجواب أبلغت مصادر نيابية«عالم اليوم» انه سيقدم رسميا غدا الاثنين من قبل النائب علي الدقباسي المفوض من النواب بتقديمه، مشيرة إلى انه يتكون من محور واحد وهو عدم تطبيق القانون واجتمعت اللجنة المنسقة للاستجواب أمس لوضع اللمسات الأخيرة على صحيفة الاستجواب. وقالت المصادر ان هناك اتفاقاً نيابياً على ضرورة محاسبة وزير الاعلام لتوجيه رسالة للجميع بأن الوحدة الوطنية خط احمر لايمكن تجاوزه مؤكدة ان النواب يتوحدون بالمواقف إذا وصل الامر إلى محاولة تمزيق الوحدة الوطنية. من جانب اخر اكدت مصادر حكومية ان الوزير العبدالله لايحبذ الصعود إلى منصة الاستجواب خاصة وان له تجربة مرة مع الاستجواب عندما كان وزيرا للصحة. واضافت المصادر ان الوزير العبدالله يحاول حاليا الضغط على الحكومة من أجل اعفائه من وزارة الاعلام والاكتفاء بتولي حقيبة النفط، مشيرة إلى ان الحكومة لاتريد اتخاذ أي اجراء إلا بعد تقديم الاستجواب والاطلاع على محاوره وقياس نبض النواب تجاه طرح الثقة بالوزير العبدالله ثم بعد ذلك تتخذ الاجراءات الكفيلة بحمايته اما باعفائه من الاعلام أو مواجهة الاستجواب



    عالم اليوم
     
  2. aL- raSy

    aL- raSy إدارة المنتدى

    2,714
    0
    36
    هذا خبر بجريدة الانباء اليوم يناقض الخبر اللي نقلته يا بو عبدالله و يؤكد على ان الحكومه صامده ولا استقاله ولا تدوير و لا اقاله.. و الله يعين القارئ ..



    الحكومة صامدة: لا استقالة ولا تدوير ولا إقالة

    «الحكومة صامدة وقرار مواجهة الاستجوابات مازال قائما»، تلك كانت إجابة مصادر حكومية رفيعة لـ «الأنباء» ردا على سؤال حول ما تنوي الحكومة اتخاذه إزاء ما يتردد عن قرب تقديم استجوابين جديدين لوزيرة التربية ووزيرة التعليم العالي د.موضي الحمود ووزير الإعلام الشيخ أحمد العبدالله.

    وأضافت المصادر قائلة: لن تتراجع الحكومة سواء بالاستقالة أو التدوير أو الإقالة أو غيرها من الإجراءات وعازمة على المضي قدما في مواجهة أي استجوابات.

    هذا وأفاد مصدر نيابي لـ «الأنباء» بأن استجواب العبدالله «سيقدم غداً الثلاثاء»، بينما ستعقد كتلتا العمل الشعبي والإصلاح والتنمية اجتماعا اليوم لتنسيق المواقف.



    http://www.alanba.com.kw/AbsoluteNMNEW/templates/?a=94727&z=12
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة