ديوان المحاسبة يصدر تقريره السنوي عن قطاع النفط !!!؟

الكاتب : q8security | المشاهدات : 924 | الردود : 3 | ‏17 ديسمبر 2009
  1. q8security

    q8security بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    بسم الله الرحمن الرحيم

    ذكر موقع جمعية الشفافية الكويتية

    http://www.shafafeyah.org/index.php?...y_view&iden=25

    كلام !!!!؟:confused:



    كتب حسن ملاك:

    اصدر ديوان المحاسبة تقريره السنوي عن قطاع النفط، وفيه ملاحظات على اداء مؤسسة البترول وشركاتها التابعة مع ردود تلك الجهات على الملاحظات، وقال التقرير:‍ قامت مؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة خلال السنة المالية 2008ـــ2009 بإصدار القرارات واتخاذ الاجراءات اللازمة لمعالجة وتلافي العديد من ملاحظات ديوان المحاسبة، الا ان هناك بعض الملاحظات الواردة بالتقرير والتي اتسمت بالاستمرارية، وينعكس اثرها على مستوى الاداء او الحسابات الختامية او المراكز المالية، حيث تم ادراج تلك الملاحظات بشكل مفصل في التقارير الفرعية الخاصة بالمؤسسة او الشركات التابعة ونعرض ذلك في مايلي:

    الغاز المصاحب

    استمرار عدم قيام شركتي نفط الكويت والكويتية لنفط الخليج بالاستغلال الامثل لكميات كبيرة من الغاز المصاحب لعمليات انتاج النفط الخام، حيث يتم حرقها وعدم الاستفادة منها وبما لا يتماشى مع استراتيجية المؤسسة وشركاتها التابعة في هذا الخصوص، بالاضافة الى عدم الاستفادة من الاحتياطيات المؤكدة من الغاز من بعض حقول المنطقة المقسومة بالخفجي على الرغم من حاجة الدولة الملحة اليها.

    المشاريع الرأسمالية

    استمرار التأخر في تنفيذ العديد من المشاريع الرأسمالية في الشركات النفطية، على الرغم من اهميتها الاستراتيجية مما يؤثر بشكل ملحوظ في حسن سير العمل وتنفيذ الخطط، وذلك نتيجة قصور وعدم تكامل في اعداد الدراسات والتصميمات الخاصة بها، الامر الذي ادى الى:

    ــــ اصدار العديد من الاوامر التغييرية على عقود تلك المشاريع وبالتالي زيادة تكلفتها.

    ــــ تدني نسب التنفيذ وعدم الالتزام بالبرنامج الزمني المخطط.

    ــــ تأخر الاستفادة من تلك المشاريع في عمليات التشغيل.


    هجرة النفط

    استمرار عدم اتخاذ الاجراءات اللازمة للحد من ظاهرة هجرة النفط من مكامن البحرين 1، البحرين 2، KRL ،KAL بحقل الخفجي التي اشارت الى ابعادها الدراسة المعدة من قبل العمليات المشتركة في مارس 2008، ويرجع ذلك لعدم حفر المزيد من الآبار وتطويرها، وكذلك عدم تنفيذ المشروعات المتعلقة بالاستكشافات والتسهيلات الانتاجية.



    خطط وبرامج الصيانة

    عدم التزام بعض الشركات بخطط وبرامج الصيانة للوحدات والخزانات خلال الفترة الزمنية المحددة، مما ادى الى استمرار التوقفات غير المخطط لها وما لذلك من اثر سلبي على تنفيذ الخطط الانتاجية، ويتمثل ذلك في شركة البترول الوطنية الكويتية، شركة صناعة الكيماويات البترولية، الشركة الكويتية لنفط الخليج وشركة نفط الكويت.

    زيت الوقود غير المجدي اقتصادياً

    استمرت زيادة الكميات المنتجة من زيت الوقود غير المجدي اقتصاديا من بعض المصافي التابعة لشركة البترول الوطنية الكويتية، الامر الذي ادى الى تحمل الشركة لخسائر نتيجة انخفاض متوسط سعر بيع زيت الوقود عن سعر النفط الخام، هذا بالاضافة الى انخفاض كميات الانتاج من المنتجات الخفيفة العالية الجودة وانعكاس ذلك على نتائج اعمال الشركة.



    زيادة كميات الفاقد

    استمرت زيادة كميات الفاقد خلال عمليات الانتاج عن المخطط في بعض مصافي شركة البترول الوطنية الكويتية، مما ادى الى تحمل الشركة لخسائر.

    استمرار توقف بعض مراكز التجميع

    استمر توقف بعض مراكز التجميع بمنطقة غرب الكويت لفترات طويلة خلال السنة المالية الحالية، الامر الذي اثر على الطاقة الانتاجية للمنطقة.

    استمرار تحقيق بعض الشركات التابعة خسائر

    استمرت بعض الشركات النفطية التابعة لمؤسسة البترول الكويتية في تحقيق خسائر من الاستثمار في بعض الشركات، وكذلك من الاستثمار في بعض المشروعات، وذلك على الرغم من اتخاذها للعديد من الاجراءات للحد من الخسائر، وتمثلت تلك الخسائر في استثمارات شركة صناعة الكيماويات البترولية في شركة اكوابوليمرز والشركة الكويتية للاستكشافات البترولية الخارجية في مشروع بنكاه بأندونيسيا.

    عدم قيام بعض الشركات بجرد الأصول

    لم تقم بعض الشركات بعمليات جرد الاصول الثابتة، حيث لم يتم تشكيل لجان مستقلة لاجراء عمليات الجرد والوقوف على الحالة الفنية لها ومطابقة ارصدتها الدفترية مع الجرد الفعلي.

    استمرار زيادة رصيد المخزون

    استمرار زيادة رصيد المخزون من المواد وقطع الغيار لدى بعض الشركات النفطية، مما ادى الى زيادة رصيد المواد الراكدة والبطيئة الحركة وما يترتب على ذلك من تكوين المخصصات اللازمة لمقابلة الانخفاض في قيمة تلك المواد، الامر الذي يتطلب ترشيد عمليات الشراء وفقا للاحتياجات الفعلية واتخاذ الاجراءات اللازمة للاستفادة من قيمة المواد الراكدة.

    وقال تقرير ديوان المحاسبة:

    بلغ عدد الملاحظات المتكررة من سنوات سابقة 75 ملاحظة وبنسبة 34% من اجمالي ملاحظات التقرير السنوي للقطاع النفطي عن السنة المالية 2008/2009 والبالغ عددها 223 ملاحظة.

    ان اهم سمات صناعة النفط الكويتية وخصائصها انها متكاملة، حيث انها تشمل مجموعة متسلسلة من المراحل التي تعتمد على بعضها البعض، ابتداء من مرحلة البحث والتنقيب والاستكشاف ثم مرحلة الانتاج ثم مرحلة التكرير والتصنيع ثم مراحل التسويق والبيع والنقل.

    وتتميز هذه الصناعة بكبر حجم رأس المال المستثمر فيها نظرا لما تستلزمه من اصول ثابتة ذات خصائص عديدة ومتنوعة ومجموعات متكاملة من المرافق والمعدات.

    كما تتميز بالتوسع الجغرافي، حيث تقوم مؤسسة البترول الكويتية بالاستثمار في بعض الشركات التي تزاول انشطتها من تكرير وبيع المنتجات النفطية في الدول الاوروبية والحفر والاستكشافات في دول العالم.

    هذا بالاضافة الى تنوع مجالات وطبيعة ومراحل الانشطة التي تزاولها المؤسسة وشركاتها التابعة، فمنها استخراجية ومنها سلعي مثل تكرير البترول وصناعة الكيماويات البترولية وانشطة النقل البحري وانشطة خدمية وتسويقية.

    ونظرا لان تحليل الحساب الختامي لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة والبيانات المالية لكل جهة مشمولة برقابة القطاع تم عرضه بالتفصيل ضمن القسم الخاص بكل جهة على حدة، فسوف نستعرض فيما يلي السمات والملامح الاساسية لمساهمة المؤسسة وشركاتها التابعة في تنفيذ سياسات واهداف برنامج عمل الحكومة واهم نتائج تحليل البيانات المالية الاجمالية:

    اظهر الحساب الختامي لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة مساهمتها في تنفيذ سياسات واهداف برنامج عمل الحكومة خلال السنة المالية 2008/2009 وهي كالتالي:

    تنمية الاحتياطيات وزيادة الطاقة الانتاجية للنفط الخام والغاز

    بلغت نسبة تعويض الاحتياطيات الهيدروكربونية 113%، حيث تمت اضافة احتياطي نفط خام مؤكد يعادل 1244 مليون برميل خلال السنة المالية 2008/2009.

    تقديرات الطاقة الإنتاجية للنفط للخام:

    بلغ معدل الإنتاج الفعلي للنفط الخام خلال السنة المالية 2008/2009 حوالي 2.7 مليون برميل/ يوم، وان الوصول الى الطاقة الإنتاجية المستهدفة للنفط الخام والبالغة 3 ملايين برميل/ يوم، بحلول السنة المالية 2009/2010 مرتبط بتقليص المدة التي تستغرق حاليا في تنفيذ المشاريع، وامكانية توظيف الموارد البشرية ذات الكفاءة والخبرة المطلوبة.

    تقديرات الطاقة الإنتاجية للغاز الطبيعي

    تمت إضافة كميات للمخزون من الغاز غير المصاحب خلال السنة المالية الحالية تصل لحوالي 451 مليار قدم مكعبة، وتم حفر وتقييم 8 آبار للغاز غير المصاحب.



    تبني سياسة الاستغلال الكامل للغازات

    بلغت نسبة حرق الغاز للسنة المالية الحالية 3.9% مقارنة بالمقدر في الموازنة المعتمدة والبالغ 3.8%، والاستمرار في خفض هذه النسبة حتى تصل الى 1% لتحقيق الهدف الاستراتيجي الخاص بخفض نسبة حرق الغاز، وذلك بحلول السنة المالية 2010/2011.

    التوسع في الطاقة التكريرية محلياً

    تسعى مؤسسة البترول الكويتية للوصول بالطاقة التكريرية للمصافي الى 1.5 مليون برميل/ يوم بحلول عام 2010 ولتحقيق ذلك يتطلب الانتهاء من بعض المشاريع ومن أهمها:

    - مشروع بناء المصفاة الجديدة بالزور وقد توقف تنفيذ المشروع بناء على قرار من مجلس الوزراء.

    - مشروع الوقود النظيف (توسعة المصافي الحالية وتطويرها)، وقد تم اختيار الاستشاري لإدارة المشروع وإعداد التصاميم الهندسية الأولية وطلب المعدات، وجار العمل حاليا على تحديث المرحلة الأولية للمشروع.


    التوسع في الطاقة التكريرية خارجياً

    تم البدء في اتخاذ الإجراءات اللازمة لتنفيذ العديد من المشروعات في الصين والهند وفيتنام واندونيسيا.

    التوسع في نشاط الكيماويات البترولية محلياً وخارجياً

    - تم الانتهاء من بناء وتشغيل مصنع الأوليفنات الثاني كما تم الانتهاء من توقيع العقود والبدء في تنفيذ أعمال الهندسة والتوريد والانشاء لكل من مشروعي العطريات والستايرين.

    - تم تنفيذ دراسة التكامل بين أنشطة التكرير والكيماويات البترولية بما يحقق الاستغلال الأمثل للموارد المتوافرة.

    - جار تقييم فرصة استثمارية مشتركة في آسيا لاقامة مشروع تكاملي بين نشاطي التكرير والكيماويات البترولية حيث يضم المشروع شركة صناعة الكيماويات البترولية وشركة البترول الكويتية العالمية وشركة نفط عالمية وشركة كيماويات بترولية عالمية.


    التفاوت الكبير في نتائج الأنشطة الرئيسية

    اتضح من تحليل البيانات المالية للمؤسسة (المركز الرئيسي) وجود تفاوت كبير في أرباح وخسائر تشغيل المركز الرئيسي وأرباح وخسائر الشركات التابعة والايرادات المحققة من الاستثمار والايرادات الأخرى مقارنة بالسنوات المالية السابقة.

    ويتضح من البيان السابق ما يلي:

    - حققت المؤسسة (المركز الرئيسي) أرباح تشغيل في السنة المالية 2008/2009 مقابل خسائر تشغيلية في السنة المالية 2007/2008 التي بدأت فيها تحويل شركة نفط الكويت من مركز تكلفة الى مركز ربحية.

    - انخفاض اجمالي أرباح الشركات التابعة والزميلة وايرادات الاستثمار والفوائد في السنة المالية 2008/2009 مقارنة بالأرباح والايرادات المحققة في السنة المالية 2007/2008.

    - تزايدت خلال الفترة الايرادات الأخرى والتي تتمثل في فوائد التمويل المستردة وأرباح وخسائر تحويل العملات والايرادات المتنوعة.

    انخفاض أرباح بعض الشركات التابعة والزميلة

    انخفضت أرباح بعض الشركات التابعة والزميلة للمؤسسة بشكل ملحوظ عن السنة المالية السابقة مما انعكس على النتائج الاجمالية لصافي أرباح تلك الشركات.

    ومن البيان السابق يتضح ما يلي:

    - حققت شركة كي. بي. سي. هولدنغز (اروبا) خسائر في السنة المالية 2008/2009 مقابل ارباح خلال السنتين الماليتين السابقتين.

    - حققت شركة خدمات القطاع النفطي ارباحا في السنة المالية 2008/2009 مقابل خسائر خلال السنتين الماليتين السابقتين.

    - لم يتضمن البيان نتائج ا لسنة المالية 2006/2007 لشركة نفط الكويت نتيجة قيام مؤسسة البترول الكويتية بتغيير هيكل الشركة من مركز تكلفة الى مركز ربحية ابتداء من السنة المالية 2007/2008.


    زيادة ايرادات مبيعات النفط الخام على المقدر

    أظهر الحساب الختامي لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة زيادة ايرادات مبيعات خامات التصدير خلال السنة المالية 2008/2009 حيث بلغت 13696.9 مليون دينار كويتي وبزيادة قدرها 5420 مليون دينار كويتي، وبلغت نسبة الزيادة 65.5% على المقدر بالموازنة التشغيلية لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة والبالغة 8276.9 مليون دينار كويتي، وذلك بسبب زيادة كميات المبيعات وارتفاع متوسط أسعار البيع عن المقدر على الرغم من انخفاض ايرادات الشحن، والبيان التالي يوضح مقارنة بين متوسط أسعار البيع الفعلية والمقدرة بالموازنة

    زيادة إيرادات مبيعات الغاز والغازات المسالة على المقدر

    أظهر الحساب الختامي لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة زيادة ايرادات مبيعات الغاز والغازات المسالة، حيث بلغت 1039.8 مليون دينار كويتي، وبزيادة قدرها 190.1 مليون دينار كويتي، وبلغت نسبة الزيادة 22.4% على المقدر بالموازنة التشغيلية لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة والبالغة 849.7 مليون دينار كويتي، وذلك بسبب ارتفاع متوسط اسعار البيع الفعلية عن المقدرة وعلى الرغم من انخفاض الكميات المباعة وايرادات الشحن البحري، والبيان التالي يوضح مقارنة متوسط أسعار البيع الفعلية والمقدرة بالموازنة:

    أظهر الحساب الختامي لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة زيادة ايرادات مبيعات المنتجات البترولية حيث بلغت 7834.9 مليون دينار كويتي بزيادة قدرها 2395.2 مليون دينار كويتي، بنسبة زيادة قدرها 44% على المقدر بالموازنة التشغيلية لمؤسسة البترول الكويتية وشركاتها التابعة والبالغة 5439.7 مليون دينار كويتي، وذلك بسبب ارتفاع متوسط اسعار المنتجات على الرغم من انخفاض الكميات المباعة وانخفاض ايرادات الشحن البحري.

    http://www.alqabas.com.kw/Article.as...57&date=081220
     
    آخر تعديل: ‏17 ديسمبر 2009
  2. 4649

    4649 بـترولـي نشيط جدا

    180
    0
    16
    اغلب الملاحظات قاعده تكرر كل سنه

    للأسف ماني عارف وين المسؤولين واعضاء مجلس الأمه والوزير عن هذه الملاحظات
     
  3. dehen_3ood

    dehen_3ood بـترولـي خـاص أعضاء الشرف


    أغلب الملاحظات تتكرر كل سنة

    لأن الديوان لما يرسل كتب موجه لأشخاص المعنية بتحديث الملاحظات وردود المختصين خلال فترة زمنية محددة

    المفروض إن الشركة تلتزم بالرد خلال تلك الفترة بس لا حس ولا خبر من الاشخاص المعنية وبعد ما يطوف الوقت

    يصل إلى الديوان الرد المناسب في الوقت غير المناسب (العام طاحت الطوفة .. هالسنة طار غبارها)
     
  4. q8security

    q8security بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    علامات استفهام. كثيره

    نتمنى حلها والاجابه عليها

    شاكر لكم مروركم
     
جاري تحميل الصفحة...
مواضيع مشابهة
  1. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    1,439
  2. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    761
  3. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    873
  4. المحرر النفطي
    الردود:
    1
    المشاهدات:
    772
  5. المحرر النفطي
    الردود:
    0
    المشاهدات:
    187

مشاركة هذه الصفحة