خبر عاجل / وفاه وزاره الصحه الكويتيه في عهد الوزيرهلال الساير

الكاتب : أم ضاري | المشاهدات : 1,779 | الردود : 11 | ‏17 نوفمبر 2009
  1. أم ضاري

    أم ضاري بـترولـي جـديـد

    5
    0
    0
    وفاه وزاره الصحه الكويتيه في عهد الوزيرهلال الساير

    منذ تولي وزير الصحه هلال الساير منصبه والخدمات الصحيه في تراجع رهيب علي جميع الأصعده بلا أستثناء فشكاوي الأخطاء الطبيه التي أودت بحياه المواطنون في تزايد يوم بعد يوم فمشاهده سريعه فقط علي أقسام العنايه المركزه في المستشفيات فسنجد نصف الموجودين علي الأقل سبب وجودهم خطأ طبي جراحي أو جرعه التخدير أثناء العمليه كانت أكثر من المعتاد مما أدي لدخول المريض أو المريضه الأنعاش في غيبوبه كامله عدا شكاوي الأهمال الطبي بكل أنواعها فأمام عيني كان مريض منقول بالأسعاف لأحدي المستشفيات وبعدما تم أنزاله من الأسعاف وكانت معه زوجته وهو غير قادر علي التنفس نهائيا بالوسائل المعتاده ولكن لم يجد أي من الأطباء في أنتظاره وتم وضعه في غرفه الملاحظه بدلا من الأنعاش ولأكثر من ساعه تقريبا كانت زوجته تتحدث مع الممرضين وتسأل عن الطبيب ولا توجد أجابه شافيه فتاره يقال لها الطبيب علي وصول بعد قليل وتاره أن الطبيب موجود ولكنه ربما ذهب للحمام !! مكرم السامع ............الخ من الردود الفاشله وعند وصول الطبيب بعد ساعه وأمام عيني وكنت متواجده مع أبن أخي في غرفه الملاحظه وقال الطبيب عند وصوله لزوجه المواطن أن حاله زوجها كانت لابد أن تدخل الأنعاش فور وصولها !! ولماذا هذه الحاله موجوده في الملاحظه !؟ وكان رد زوجه المواطن أن زوجها تم أنزاله من الأسعاف مباشره علي الملاحظه وكنا نعتقد بأن هناك أطباء في أنتظاره لأن المتعارف عليه عالميا أن من يتم وصوله بالأسعاف الي المستشفي يكون هناك علي الأقل طبيب في أنتظار الحاله لتقيمها ولما أحس الطبيب بنبره لوم من المواطنه تهرب وأمر بنقل الزوج للأنعاش بعد ساعه وثلث تقريبا من وصول الحاله وكل دقيقه لها ثمن في بعض الحالات الحرجه وفعلا ونتيجه للتأخير في نقل الحاله للأنعاش وعدم وجود طبيب في غرفه الملاحظه دخل المواطن في غيبوبه كامله وأصبح جثه هامده وهذه الحاله ياساده هي حاله فقط من ضمن عشرات الحالات تحدث يوميا في مستشفيات الكويت والتي تعبر عن عمق الفوضي الطبيه والأداريه والغريب في الموضوع أن جميع شكاوي المواطنون لوزاره الصحه مهما بلغت درجه الشكوي أو تنوعها يتم حفضها وعدم التحقيق بها وأن تم التحقيق بها يتم دائما لصالح الوزاره وليس المواطن !! .

    علي سبيل المثال وليس الحصر وحسب أفاده زميلتي في الدوام وزوجها محامي وبعد أخذ الأذن منها لنشر هذه الوقائع أنه بدايه من تاريخ 1 / 5 / 2009 وحتي تاريخ 31 / 10 / 2009 تم رفع دعاوي قضائيه بسبب الأهمال الطبي المؤدي لوفاه أو عجز كلي في الجسم وبلغت هذه القضايا أكثر من 40 قضيه عدا الذين لم يرفعوا قضايا حتي الأن وكان نصف عدد القضايا تقريبا بسبب أخطاء طبيه جراحيه جسيمه في عمليات ولاده قيصريه فهناك 12 حاله دخلت في غيبوبه لمواطنات بعد عمليات قيصريه تمت لهم في مستشفيات وزاره الصحه وحوالي 7 قضايا ضد مستشفيات خاصه بسبب أيضا عمليات قيصريه فاشله والغريب في الموضوع أن جميع من قام بهذه العمليات سواء في المستشفيات الحكوميه أو الخاصه هم أطباء وافدون !!!!! فلم يوجد أي طبيب كويتي واحد بينهم ! وهذا أن دل علي شيئ فلا يدل سوي علي فشل وزاره الصحه ممثله بهلال الساير في التعاقد مع أطباء أكفاء والمعروف أن الوزير هلال الساير لديه حساسيه عاليه ضد النقد فلا يحتمل أو يوجه له أي مواطن أو صحافي أي نقد بالرغم من أن النقد هو في النهايه لصالح الوزاره فالمواطنون جميعا هدفهم أن ترتقي الخدمات الصحيه في البلاد فنحن لاينقصنا المال والتجهيزات الطبيه ولكن ينقصنا نيه صادقه للأصلاح وضمير صاحي يكافح الفساد المنتشر في وزاره الصحه بكل أرجائها فالوزير هلال الساير والملقب في وزاره الصحه هو مع وكلائه خاصه أبراهيم العبد الهادي بأنهم محبوا التصريحات الصحفيه الرنانه ويظهرون في الصحافه أكثر من نجوم هوليود ونجود بوليود !ويينشرون تصريحات يمينا ويسارا عن الوضع الصحي الجميل في الكويت وأن المستشفيات عندنا لايوجد بها أي خلل نهائيا ولايوجد أهمال وأن الأطباء الوافدون العاملون عندنا كلهم عباقره ومشهورين عالميا ويأتي للعلاج عندنا رؤساء الدول من شده عبقره وشهره أطبائنا ! وأن الوزاره يستحيل أن تتعاقد مع أي طبيب وافد أقل شهره ومستوي من السير ماجافرن أو مجدي يعقوب وأن شكاوي المواطنون كلها أوهام لأن هناك خلل في عقول المواطنون !! عدا الصور الرائعه من فيلم الوزاره الهندي ( تطعيمكو ضد خنازيركو ) ويظهر بطل الفيلم هلال الساير وهو بصوره القديس الذي يضحي بنفسه ليكون قدوه لغيره ويبادر بأخذ أبره لتطعيم أنفلونزا الخنازير هو مع وكلائه والذي أتضح بعد ذالك أنه فيتامين مقوي !!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!!


    كلام الوزير هلال الساير في الصحافه جميل جدا ولا أحد يكره نهائيا أن تكون وزاره الصحه في الكويت بهذه المواصفات القياسيه ! ولكن كلام الوزير مثال الذي يقول أن الدنيا نهار والشمس ساطعه في عز الليل والضلام الدامس ! فمن يصدقه عندما نقول لسجين داخل غرفه ليس بها نوافذ نهائيا أن الدنيا نهار أو ليل السجين ربما سوف يصدق مايقال له لأنه لايستطيع التأكد بنفسه بالخروج خارج الغرفه لمشاهده أن كانت الدنيا نهار أم ليل بالفعل ولكن نحن المواطنون بزياره بسيطه لأي مستشفي من مستشفيات وزاره الصحه الكويتيه نستطيع التأكد وبكل بساطه أن كان كلام هلال الساير عن نهار الوزاره المشرق والجميل صحيح أم أن الوزاره تغرق في سواد ليل طويل لم يشرق له نهار أبدا منذ تولي هلال الساير منصب الوزاره !!!


    أم ضاري
    مواطنه مقهوره علي ديرتي

    وعظم ألله أجركم في وزاره الصحه كانت وألله خوش وزاره قبل مايستلمها كل من هب ودب ألله يرحم الزمن الجميل ياكويت وأنا للله وأن اليه راجعون
     
  2. العجمـي

    العجمـي بـترولـي خـاص

    1,857
    0
    0
    سـر
    kuwait
    لا حول ولا قوة الا بالله
     
  3. جابر

    جابر قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    الله وأكبر ...صارت برأسه ...
    مهى متوفيه من أيام الوزير الأسبق العوضى ...
    قبل أكثر من ثلاثين سنه ..

    وبدأت تتحلل جثتها وتفوح ريحتها بعد التحرير ..قبل عشرين سنه ...

    وأخر فضايحها كانت قبل أستلام الوزير الساير بسنه تقريبا ...وإنحطت بالجرايد وقناة الوطن وفيها كان الدكتور أحمد الكندرى جزاه الله خير يصيح بأعلى صوته عن الجرائم اللى ترتكب وشلون يتم معاقبة الدكاتره الشرفاء لما يتصدون لهالجرائم....

    هالحين أنقطت برأس الساير .... أيه دنيا
     
  4. أم ضاري

    أم ضاري بـترولـي جـديـد

    5
    0
    0
    ردا علي كويت الماضي

    أولا شكرا لتعليقك ,

    أخالفك الرأي بخصوص زمن الوزير العوضي ولكن عموما نعم لقد مر علي وزاره الصحه وزراء سيئون كثر ولكن هلال الساير أسوأهم علي الأطلاق ! وراجع كميه القضايا المرفوعه في المحاكم فقط منذ تولي الساير الوزاره عدا أتحدي أن مر يوم واحد فقط دون تقديم أي شكوي نتيجه خطأ طبي سواء عبر الصحف أو الي الوزاره مباشره فالعبره ليست بمن يأتي ومن يذهب من الوزراء أنما العبره كيف يتجاوب الوزير مع شكاوي المواطنون وكيف يستطيع الأرتقاء بالخدمات الصحيه بالأفعال وليست بالتصريحات الصحفيه والتمثيليات الهزليه وهلال الساير معروف بأنه شخص عنجهي في تعاملاته مع الصحفيين والمواطنون ولايطيق توجيه أدني نقد له ويعتبر من ينقده عدو لدود له وكأنه نبي معصوم من الخطأ فأمام عيني كان الساير في مستشفي الأميري صدفه ومواطنه تتحدث معه عن مأساه طفلتها فتركها فجأه أثناء حديثها ورحل ! دون أدني مراعاه للحدود الدنيا من اللباقه فهذا الشخص نرجسي ويعاني من عقد نفسيه ويستطيع أي شخص أن يسأل ماذا فعل الساير مع الصحفيين في لقاء أقيم لمناقشه نتائج جولته في مكاتب العلاج في الخارج التي زار فيها عده دول في أسيا وأوربا وكيف كان يتعامل مع الصحفيين خاصه حينما وجه له أحد الصحفيين سؤال خاص يتعلق بمكتب لندن وألمانيا فجأه غضب الساير وشتم الصحفي وخرج من الأجتماع !!!!! .


    شكرا لك
     
  5. ALQAYSER

    ALQAYSER بـترولـي نشيط جدا

    189
    0
    16
    السلام عليكم ..... لا وابشرج أم ضاري الحين وزارة الصحه تطالب زيادة رواتب الدكاترة الاجانب ( واللي انتي خابرتهم تارسين الديرة فيهم)صراحه ماادري على شنو على الاخطاء الطبيه اللي كل يوم نسمع عنها ولا على التكبر والعنجهية ....وربي وقسم بالله صار معاي قبل اسبوع دكتورة كويتية في مركز الصقر رحت بشيل 3 قرز بالراس ورب الكعبة حتى ماتعبت نفسها وتشوف الجرح ألتأم ولا يحتاج جم يوم بعد .......الله المستعان على ديرة مثل الكويت حرام اللي يصير فيها .....وسلامتكم
     
  6. جابر

    جابر قــلــم بــتــرولــي أعضاء الشرف

    الكلام إذا كان عن شخصيته ...فأعتقد الوصف ليس بعيد عن الصحيح..وأن كان هناك من هم أسواء منه فى الحكومات السابقه ..سواء وزراء أو نوّاب ...لكن (الجبن) وحده ..كان يمنعهم من التكشير عن أنيابهم ..علنيا ...

    يمكن (صفاته الشخصيه) العسره ..مخليته مايتعامل (بذرابه) مع الناس اللى كانوا (يتلقون خدمه فندقيه) على أيام غيره ..

    أما شتم الصحفى ...ففيه وزراء (قطّوا) مرشحين مجلس أمه ووزراء فى السجن ..وأتهموهم بكل شى ..يعنى هم فيه أسوأء منه ... فيه وزراء تسببوا بسحب (ناس) لأمن الدوله ..وفيه من (شغّلوا) الجرايد الصفراء والمدوّنات لمهاجمة ناس شرفاء...أعتقد فى المقياس ..هذا كله أكبر من (شتم) صحفى

    ..سىء ..نعم ...لأن وزارة الصحه ماتغيّر فيها شى منذ إستلامه ..بس ..كل هذا شى ..وتحميله (جرائم) وزارة الصحه ودكاترها (مع إحترامنا للقله الزينين فيها)..شى ثانى

    وشكرا لكى :)
     
  7. أم ضاري

    أم ضاري بـترولـي جـديـد

    5
    0
    0
    ردا علي الأخ العزيز ( قلم بترولي )

    أولا شكرا لتعليقك ,


    نعم وزاره الصحه مريضه منذ زمن ومرضها كان يحتاج طبيب ماهر لعلاجها وبعد وصول هلال الساير لعلاج مرض وزاره الصحه المزمن ماتت الوزاره نهائيا علي يد الطبيب هلال الساير ! فلم يكن هو الطبيب المناسب لمرض الوزاره فكان بدلا من أن يكحلها عماها !!!! وتم أعلان وفاه الصحه رسميا في عهده بعدما كانت تترنح علي أمل العلاج في عهد غيره !!! .


    مع التحيه
    أم ضاري
     
  8. Sc0rpio

    Sc0rpio بـترولـي خـاص

    1,000
    0
    36
    مهندس
    الكويت

    ما أشوف الساير له دخل بوضع وزارة الصحة الحالي

    لأن السالفة أصلاً خربانه

    إسلوبه بالكلام أو التعامل نعم عليه ملاحظات

    لكن هذا الأمر شي واللي قاعد يصير بالوزارة من شكاوي وغيره شي ثاني

    مايجوز نحمل الرجل كلشي بهالطريقة

    شكرا


     
  9. LaRambla

    LaRambla بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

    2,041
    3
    38
    يعني الحين المشكله بس بالوزراء

    منو يقدر يسنع هالوزارة ....؟؟

    للاسف وزارة الصحه يبيلها نفاض من عرجها وبناء مستشفيات جديده واختيار خيرة الاطباء وهالشي عمره ماراح يصير

    من ردي لاردي وياليت الخاص افضل

    الله المستعان
     
  10. الرحا

    الرحا بـترولـي نشيط جدا

    491
    0
    16
    طيب ليش يوافق علي منصب وزير الصحة

    ماعندك القدرة في التغيير

    لاتملك من امرك شي وفوقك ناس تقولك لا تصلح ولاتعدل

    قدراتك ضعيفه وطموحاتك اقرب من انفك

    لاتستطيع ان تعمل وتطور وترتقي في الخدمات الصحية

    اقعد في بيتكم وقول مثل باقي الشعب ( حسبنا الله ونعم الوكيل )

    وانا اكتب تذكرت وليد الجري

    عرضت علية الوزارة ( مرتين اعتقد )

    قال لهم بالحرف الواحد ( أقبل بشرط ) ..

    قال لهم هل لي مطلق الحرية في ادارة وزراتي من غير اي تدخل

    الجواب كان سحب العرض منه
     
  11. ziena

    ziena طبيبة أعضاء الشرف

    746
    0
    0
    المحاولة للتغيير افضل من الاستسلام والسالبية

    احتمال الا استطيع التغير الكلي

    فلا اترك كل شيئ

    ثم لا شيئ

    بالتاكيد ان حاولت يجزيني الله خيرا ويكون لي نصيرا

    ويكفي ان يكون ضميري مستريح اني حاولت للخير
     
  12. Assistant driller

    Assistant driller بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة