الرأي اليوم / مَنْ يستحق أن يكون كويتيا؟

الكاتب : GatePass | المشاهدات : 815 | الردود : 9 | ‏9 أكتوبر 2009
  1. GatePass

    GatePass بـترولـي نشيط جدا

    هذا ما قرأت في جريدة الرأي اليوم .. ولقد أعجبني الكلام ...

    _____________________________________________________________


    أعتذر أولا من القراء عن العنوان، وأعوذ بالله من شر السؤال وآفة العنصرية الكريهة، لأن أكثر ما يضيق له الصدر في الأجواء الراهنة هو أن ينصّب المرء نفسه وصيا على التصنيف فيخلع عباءة الوطنية على هذا وينزعها عن ذاك، أو أن تحول مجموعة سياسية أو طائفية الكويت إلى مختبر تحليل فتضع كل موقف أو تصريح تحت المجهر وتوزع شهادات الاختبار هنا وهناك على أساس أنها فوق الشبهات... تعطي ولا تتلقى.
    أعتذر مجدداً، وأنا أرى كل يوم حالة تقترب من الهذيان في منابرنا وشوارعنا وساحاتنا ومؤسساتنا. تراجعت الكويت وتقدمت المناطق الداخلية والخارجية. تراجعت الكويت وتقدم البدوي والحضري. تراجعت الكويت وتقدم السنة والشيعة. تراجعت الكويت وتقدمت الجنسيات المزدوجة والولاءات الملتبسة.
    هذيان حقيقي سرطاني وصلت السفاهة بأحد رواده ذات يوم إلى المطالبة بتسفير مجموعة كويتية كريمة إلى دولة إقليمية ببطاقات سفر ذهاب من دون إياب، وانتشرت عدواه للأسف الشديد بين صفوف من يجب أن يمثلوا الصورة المعاكسة. صفوف المثقفين والكتاب والإعلاميين وقادة الرأي والفكر. وقف هؤلاء على أبواب محترفي الفتنة والتفرقة والتزمّت والتعصب بدل أن يكون الأخيرون على أبوابهم يتعلمون منهم الحلم والروية والحكمة والهدوء. تزعق أصوات الانقسامات بكل أنواعها فتتلقفها الأقلام بين مؤيد ومعارض وينشغل الرأي العام بما يفترض أن يكون خارج كل الأولويات.
    ومع ذلك، رأيت أن نفكر معا بصوت مرتفع للاجابة عن سؤال: «من يستحق ان يكون كويتيا؟».
    يستحق ذلك من يرفض التباهي أو الاستقواء بأي انتماء آخر غير الانتماء للوطن، أي من يتمسك في لحظة تعصب أو دفاع أو ضعف أو مصلحة بانتمائه إلى عرق أو مذهب أو عائلة أو قبيلة أو منطقة.
    ويستحق ذلك من لا يلجأ إلى الواسطة لكسر القانون، ومن لا يبدع ويبتدع في اختيار مختلف الأساليب للالتفاف على تطبيق القانون. فالقانون حصن الدولة وناظم عمل الديموقراطية وحامي الحريات من أي اساءة.
    الكويتي هو من يحب لأخيه ما يحب لنفسه. المبتعد عن التزمت والتعصب والتطرف والعنف في علاقته العمودية بالدين وجوهر الرسالات السماوية وعلاقاته الأفقية مع اخوانه في الوطن وعلاقاته القانونية بالدولة.
    والكويتي هو من لا يعتبر الكويت مجرد خزنة ترعى أحواله، يغرف منها بغير حساب ولا يعطيها ما تستحق.
    والكويتي هو من يلتزم واجباته بالقوة نفسها التي يطالب بها بحقوقه.
    والكويتي هو من يعتبر الكويت وطنا أبدياً ولا يتصرف على أساس أنها فندق يسكنه لفترة موقتة ويغادره عند كل «تقصير في الخدمات» أو كل مشكلة يتعرض لها أو تهديد يطوله.
    والكويتي هو الذي يحترم الدستور ويصونه في كل تصرف ولا يتفنن في اختراق الأنظمة بدءا بالتعدي على المال العام وانتهاءً بكسر إشارة المرور.
    والكويتي هو الذي يرسخ الديموقراطية ويطور الحريات في اطار المسؤولية والالتزام. وهو الذي لا يلجأ إلى تحميل الديموقراطية وزر الأخطاء التي يرتكبها أعداء الديموقراطية، وفي الوقت نفسه، لا يستغل الديموقراطية للإساءة إلى الأنظمة والقوانين والأفراد.
    والكويتي هو الذي يقدس قيم العلم والعمل والانتاج والانجاز في كل المجالات. الرافض للاتكالية والكسل والاكتفاء بتعبئة اسمه في طوابير التوظيف. هو المبادر المراكم للتحصيل والخبرات. الناهل من لغة العصر ومفردات العصر وتقنيات العصر.
    والكويتي هو من لا يستغل مشاعر الناس ومآسي الناس وآلام الناس وهموم الناس للفوز في جولة سياسية ظرفية مصلحية، وهو الذي لا يتاجر بديون الناس من أجل مكسب شعبي آني بينما مستقبل البلد يسقط شيئا فشيئا في اسر الديون السياسية والاجتماعية والاقتصادية.
    من يعمل تحت سقف المبادئ السالفة الذكر يستحق ان يكون كويتيا، حتى ولو لم يكن يحمل الجنسية الكويتية، ومن يستمرئ ضرب هذه المبادئ بعرض الحائط لا يستحق ان يكون كويتيا ولو حمل الجنسية الكويتية. فالعطاء للكويت بالعلم والانتاج والابداع، والعطاء بالدم، والاعتصام بحبل الوحدة، والالتزام بالقانون والدستور، والوفاء بكل الالتزامات الوطنية المطلوبة، واحترام الأرض والنظام والعادات والتقاليد والخصوصيات... كلها أوراق تعطي حاملها الجنسية.
    طبعا، سيقال إن ما ذكرناه سابقا هو المدينة الفاضلة او المجتمع الذي لا وجود له إلا في رؤية افلاطون، وان التجاوزات موجودة في كل دول العالم، المتحضر منها والمتخلف، وان اسقاط صفة المواطنة لا يجوز حتى لو وجدت تجاوزات. ونحن نوافق ايضا على ذلك لكننا نزيد بأننا كنا نرد على حالة هذيان تريد ان تجرفنا من منطق الدولة إلى منطق القبيلة والطائفة والمنطقة بل والمزرعة، بحالة مبدئية تحاول العودة إلى منطق الدولة. كما اننا نتحدث هنا عن مبادئ عامة صادرة من تفكير بصوت عال وليس، معاذ الله، من وصي ينصّب نفسه موزعا للشهادات، فالدستور سقفنا وحامينا من آفة التصنيف وفتح مختبرات «الفحص الوطني». وصحيح ان التجاوزات موجودة في كل دول العالم لكننا نريدها ان تبقى الاستثناء لا القاعدة لأن ما يجري في الكويت يكاد يتحول الى... قاعدة.
    اعتذر مرة اخرى عن عنوان المقال.

    جاسم بودي

    ____________________________________________________________

    وأترك لكم التعليق !!
    :cool:
     
  2. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    تو الناس يا الراي العام والله مصيبه بعد ما قتلوا القتيل ومشوا بجنازته الحين تتكلم عن التفرقة ومن يستحق لقب كويتي؟؟؟؟

    عجيب امركم انتم يالصحف تشعلونها بكاتبكم وصحفكم وبعد فتره تطفونها براحتكم وكان لم يكن شي اين انت من اشعال البعض للفتن

    وبمبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــاركة من

    الحكومه ولم تقطع دابر الفتن الواحده تلوا الاخرى تكتب فقط عن الشعب !!!!!!!! واخزياه
     
  3. R&GL

    R&GL بـترولـي نشيط

    129
    0
    0
    كويتى اصيل

    مقال جميل ونتمنى ان نكون جميعا كويتين ونكون فاعلين فى الرقى بوطننا العزيز
     
  4. شركة من صادها عشى عيالة

    شركة من صادها عشى عيالة بـترولـي خـاص

    2,288
    0
    0
    موظف بشركة واسطة الكويت koc
    دولة الاحمدي
    كلنا اخوان نعيش بوطن واحد تربطنا علاقات رغم اختلاف اصلونا و مذهبنا عشى سنين متحابين كلنا نساعد بعض وقت الحاجة ... وقت الصجية نصير ايد وحده و قلب واحد و ننسى فروقنا و بالاول و الاخير حلات الكويتين بتعدد اصولهم :)

    بيت القرين ( شهداء مجموعة المسيلة ) كان فيهم السني و الشيعي و الحظري و البدوي كلهم دافعوا عن بلدهم بشجاعة لكن سبحان الله البعض ذاكرته ضعيفة ينسى كل هذا و يعمل على نشر الفتنه و وضع الفروق بين اهل الكويت .

    اخوان بالدين و المواطنة :)
     
  5. GatePass

    GatePass بـترولـي نشيط جدا

    يعطيكم العافية ...
    وشكراً لمروركم الكريم ...

    وعسى الله أن يحمي الكويت ويحفظها وشعبها من كل مكروه ...
     
  6. العجمـي

    العجمـي بـترولـي خـاص

    1,857
    0
    0
    سـر
    kuwait
    لو كل واحد منا يبتعد عن التجريح والسب والقذف والكلام اللي ماله داعي ووالكلام اللي ما يودي ولا يجيب نصير كلنا بخير .

    لكن للأسف اذا كان البعض منا ينغز الثاني والثاني طبعا ماراح يسكت .. كذا بتزيد المصايب عندنا وانا بصراحه اشوف البعض يحذفها كبر راس البعير ويبي الناس تسكت.

    واللهم احفظ لنا الكويت واهل الكويت واجمعهم على طاعة الرحمن يا رب العالمين
     
  7. aL- raSy

    aL- raSy إدارة المنتدى

    2,714
    0
    36
    اولا.. نثمن للكاتب اعتذاره عن عنوان مقالته اكثر من مره..



    هالجمله اهداء مني لكل صاحب فكر ملوث يتغنى بمفردات غبيه قبليه كانت او طائفيه شيعيه او سنيه اصيله او بيسريه إلخ.. فالكويت اولا و اخيرا..


    كل الشكر اخوي GatePass على هالنقل الرائع..
     
  8. Sc0rpio

    Sc0rpio بـترولـي خـاص

    1,000
    0
    36
    مهندس
    الكويت


    لازم نغير بأنفسنا عشان وضعنا يتغير للأفضل

    ماكو فايدة إذا الواحد فينا " ظاهراً " يسلم ويرحب بالثاني ومن قلبه شايل عليه :)


    شكرا على المقال
     
  9. قطوة نفوط

    قطوة نفوط موقوف

    46
    0
    0
    من يستحق ان يكون كويتي اللي يحب الكويت من قلب مايبوق من المال العام ومخلص لوطنه لا يقبل ان يندس بيننا منهم بالمسمى فقط كويتي وبداخل قلبه ولاء حق اي شي ثاني غير الكويت
    واللي مايسمع اغاني عراقية ويردح عليها دون اي احترام لحق الوطن الذي سلب من جار الشمال ويطول عالمسجل بعد (انصحه يروح العراق يسمع الاغاني هناك live ) ليش يسمعنا شي مانحب نسمعه كل هذا حقد على الكويت او كره او سذاجه او انعدام احساس ؟؟؟؟؟
    ومايحب الدول الضد ومايوظف مواطنينها بالنفط وغير النفط من فلسطيني واردني وعراقي وليبي الخ من الدول الضد
    واللي يفتخر بتاريخ الكويت ويستحي ان ينطق بكلمة تمس تاريخه العريق كأن يقول بكل وقاحه عن صرح من صروح ديرتنا اللي اهو السور بانه متهالك هذا مو كويتي

    واختصرها لكم انا اقصد اللي ساكن داخل السور اول بدون زعل هذا وجهة نظري وكلن وكيفه
     
  10. VIP OIL

    VIP OIL موقوف

    802
    0
    0
    من هم حتى يعطوا الولاء وصك الجنسيه لا اصل وقلة حياء وجهلاء حتى انهم بإعلامهم الفاسد وفتنتهم بين اخوانهم الكويتين

    والحمدلله لك يارب ومن بعد آل الصباح الكرام عطوا كل كويتي جنسية كويتيه

    مو مكتوب عليها داخل السور وبرا السور ولأ كانت الجهراء والفحيحيل والفنطاس مو كويتين تفكير احمق ووقح بحق كل أهل الكويت بكل

    حدودها ومواقعها من بحرها وصحرائها

    يأتي من هو جاهل بأصله ومن يتبعه من الجهلاء والغاوون وربع السور المتهالك وكلهم برا السور الحين لذلك نقول لهم انتم برا السور وبواباته

    ومن ينسى القصر الاحمر والجهراء والفنطاس والفحيحيل نقوله انت موكويتي بعد

    والاسوار تراث لم يبقى منها الى المنظر البسيط وذكرها باقيه لامحاله لأمن الكويت وليس للتفرقه

    ولكن سورنا سور الكويت الرابع من كل دولة محيطه بنا ككويتين لكل العقلاء العراقي لم يفعل كما


    فعل هؤلاء الجهله بأهلهم وناسهم وفرقوهم بين فئتين واصبحنا كما اهل لبنان نتحاور ونتقاتل ونحن ابناء بلد ومنطقه واحده وجيران بعد

    حسبي الله عليهم من فئة ضاله فعلا

    __________________
    وهذا رأي يسوده الجمع وليس العنصريه النته والفتنه بين افراد الشعب كافه ومن على رأسه بطحه يحسس عليها :)
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة