هل البصمة للتوقيع ام تنفيع ؟

الكاتب : ANACONDA | المشاهدات : 503 | الردود : 3 | ‏4 أغسطس 2009
  1. ANACONDA

    ANACONDA بـترولـي مميز

    687
    0
    0

    شرباكة
    البصمة.. للتوقيع أم «التنفيع»؟!

    كتب يوسف الشهاب :


    لا تحدد بصمة الدوام في أي وزارة أو مؤسسة أو هيئة حكومية طبيعة انضباط الموظف بالعمل.. ولا تعطي اي مؤشر على مستوى انتاجية هذا الموظف خلال ساعات العمل الفعلية التي يتواجد فيها في مكتبه او في ميدان حرفته الوظيفية، اذا كانت طبيعة العمل لديه «فنية» لا ادارية مكتبية، صحيح ان «ست الدوام» تدفع الموظف الى الحضور مبكرا من اجل وضع «ابهامه الميمون» على جهازها في طابور يعيد الى الأذهان طابور الصباح المدرسي، وصحيح ايضا ان طابور البصمة يخلو من التمرينات الرياضية للموظفين اسوة بطابور تلاميذ المدارس، وان كنت اقترح ادخال هذه التمرينات الرياضية في طوابير الموظفين الذين يقفون امام البصمة لمزيد من النشاط والحيوية ومحاربة «التثاؤب» الذي يصاحب الموظف حين وصوله برعاية الله مبكرا الى الدوام. صحيح كل ما سبق حول وجود «بصمة» لكن غير الصحيح ان هذا الجهاز يساهم في تواجد كل الموظفين في مكاتبهم. وواقع الميدان الوظيفي اليومي شاهد عيان مع «شوية ربيان» على ذلك، والدليل تجاوب الاجهزة الحكومية التي استعانت ب‍‍ـ«المحروسة البصمة»، حيث الحضور المبكر لكل الموظفين لرؤية طلعتها «اللابهية يا بهية»، والتبارك بجهازها ثم المغادرة من موقع الوظيفة، حيث اللقاء المتجدد مع ساعة الانصراف، وكأن هذا الموظف يقول للبصمة كل صباح حين الحضور المبكر «لا نقول يا عزيزتي البصمة وداعا بل نقول الى اللقاء ظهرا مع حرارة الشمس والغبار هذه الأيام».
    الالتزام في ساعات الدوام اليومي لا تحدد اجهزة البصات ولا اكياس «البقصمات» التي تزدحم بها رفوف الجمعيات التعاونية، بل يحددها أمر واحد هو ضمير هذا الانسان وشعوره بضرورة الحضور اليومي للعمل، والشعور الأكثر بضرورة انجاز كل المهام المسندة الى هذا الموظف وذاك، خاصة اذا كان الموظف يحاسب ضميره ووجدانه في نهاية كل شهر، حيث يجد ان الراتب الوظيفي قد استقر بالرصيد البنكي من دون خصومات بغياب او تأخير عن موعد البصمة، ويكفي ان نقارن بين موظف معفي من توقيع الحضور والانصراف، ومع ذلك نراه يأتي كل صباح مبكرا ولا يغادر الا بعد خروج الموظفين، وآخر يأتي من اجل اللحاق بتوقيت «البصمة» ثم يغادرها الى الظهيرة فلا حضور بالعمل ولا من يحزنون.
    قبل ان تحط «مرعبة الموظفين» ما غيرها في بعض مكاتب الدوام بأجهزة الدولة، كان هناك بطاقة حضور وانصرف لكل موظف، وقبل هذه كانت هناك سجلات يومية لتوقيع الموظفين دليل على «التكنولوجيا المتأخرة»، ومع ذلك كان موظف الأمس يقص الحق من نفسه، فيأتي بالساعة المحددة للحضور ويغادر الساعة المحددة، شعورا منه بواجب المسؤولية التي على كاهله من دون النظر الى طبيعة العمل المناط به او خوفا من المسؤول، كانت هناك مشاعر داخل النفس تدفعه الى الالتزام بالوظيفة وحب اكثر بالانتاجية من اجل الشعور بطعم «المعاش» الذي يتقاضاه، فأين موظف الأمس من موظف اليوم الذي رغم المتابعة والرقابة وأجهزة البصمة ومعها اجهزة الترصد والرصد، ومع ذلك لم تحقق الغاية التي كانت مرافق الدولة تنتظرها من «الست البصمة»، وان كانت هناك اي فائدة فانها لا تخرج عن «تنفيع» الوكيل العام بالشراء، وقد تمنيت ان اكون وكيلا حصريا على طريقة الفضائيات لاجهزة البصمة، حينها سوف أردح على «الوحدة ونص» لان المبيعات تتزايد والرصيد يزداد معها، وفي النهاية احالة كل هذه الاجهزة في مخازن الوزارات والهيئات الحكومية بدواعي عدم الصلاحية لاصابتها بسائل المرطبات او حتى دهن عود او مسك من موظف مقهور من خصومات الراتب بسبب «البصمة» التي ارادتها الوزارة «طربا» فصارت «نشبا» عليها.

    نغزة
    أخبرني صديق انه كان لديه عملية مقررة في مستشفى مبارك يوم أمس الأول وبالفعل جاء الممرض واحضر السرير الخاص للذهاب الى غرفة العمليات.. وارتدى «روب العمليات الاخضر» وكل شيء تمام التمام، انتظر الطبيب لاجراء العملية وطال الانتظار وكانت النتيجة آسفين الطبيب لم يحضر هذا اليوم، حينها اعادوا المريض الى غرفته، هذه «السالفة» اشبه بحفل ليلة زفاف حضرها المدعوون وفرقة «حسب الله الغنائية» وبدأوا بالغناء والمحروسة العروس جالسة بانتظار «البعل» والبوفيه بانتظار هجوم «الأكالة» وبعد ساعة وساعتين قالوا «العريس» لن يحضر لارتباطه بعمل آخر.. ويعتذر. طال عمرك

    يوسف الشهاب
     
  2. انوار

    انوار موقوف

    2,241
    0
    0
    اقص بصل و اغسل صحون
    أول لفة يمين
    فعلا ان لم يكن ذلك الموظف بالأساس ملتزم ولا يوجد عنده ادنى احساس في المسؤولية و غير منضبط بساعات العمل

    و مستهتر بانجاز عمله لن تفلح البصمه و لن يكون لها مفعول السحر كي ينضبط


    شكرا على المقال اخوي
     
  3. كويتيه ماركه

    كويتيه ماركه بـترولـي خـاص أعضاء الشرف

  4. PIANO

    PIANO بـترولـي مميز

    803
    0
    16
    عضو مجلس الشعب
    sweet KUWAIT
    يقولون بيكنسلون البصمة ..

    راح يسوون ليزر حق قرنية العين ..


    جهاز نبقق فيه عيونّا ! واهو يتعرف علينا ..

    لأن البصمة مو شي !!

    وسمعت ان بيدخلونا الدوام اثنين اثنين .. مربطين بسلاسل !
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة