نقابة نفط الخليج طالبت مسؤول مستشفى الأحمدي بالعودة عن قراراتهم

الكاتب : عبدالله الشطي | المشاهدات : 698 | الردود : 2 | ‏22 فبراير 2009
  1. عبدالله الشطي

    عبدالله الشطي بـترولـي نشيط جدا

    طلال الكندري: »البترول الكويتية« حرمت أسر المتقاعدين من حق العلاج بالخارج






    طالب أمين سر نقابة العاملين بالشركة الكويتية لنفط الخليج طلال الكندري مؤسسة البترول الكويتية بمراجعة القرارات التي تم اتخاذها بمنع علاج أسر وأبناء المتعاقدين من العاملين في القطاع النفطي من العلاج بالخارج وعلى وجه التحديد مستشفى الأحمدي.

    وأضاف أنه ومنذ إنشاء مستشفى الأحمدي يعالج العاملون وأسرهم داخل وخارج البلاد على حسب الحالة المرضية متسائلاً كيف تتجاهل المؤسسة الحقوق المكتسبة وكيف يجازى الإحسان بالنكران؟.

    وقال الكندري إن المتقاعدين ضحوا بشبابهم وجهودهم في سبيل دفع عجلة التقدم والتنمية في القطاع النفطي الحيوي فهل يجوز بعد إمضاء أكثر من ثلاثين سنة خدمة وعطاء، تلغي مؤسسة البترول علاج أسرهم في الخارج بهذه السهولة.

    مؤكدا إننا لن نقبل أن يقع الظلم عليهم أو أن يتم إجحاف حقوقهم بهذه الكيفية لاسيما بعد إحالتهم للتقاعد وبين الكندري أن هدفا مهما لنا وبالتعاون لاتحاد عمال البترول وصناعة البتروكيماويات وهو تحسين خدمات مستشفى الأحمدي الذي يعد مطلبا لمئات العاملين في القطاع النفطي حيث يسعى إلى رفع كفاءة الهيئة الطبية فيها والعمل على توفير بعض التخصصات غير الموجودة والتي تفتقدها المستشفى وكذلك زيادة الأطباء لمنع الازدحام وكثرة المواعيد التي تؤرق معظم العاملين وعائلاتهم، لا سيما إننا ما زلنا ننتظر من إدارة مستشفى الأحمدي أن يعالجوا مكامن الخلل والترهلات التي يعاني منها الجانب الصحي ونطالبهم بالسعي لتحسنها بعد الفشل الذي أثبته النظام الآلي إلى حين إنشاء مستشفى جديد أو الانتهاء من نظام التأمين الصحي لتخفيف الازدحام وآلام المرضى ورأى أن هذا الوضع يشكل مشروع أزمة مشيراً إلى أن الاعتماد الكلي على الكمبيوتر واستغراق طباعة التقرير الطبي من (10 إلى 15) دقيقة تضيع لوقت الطبيب بدلاً من التشخيص لاسيما وأن عيوب هذا النظام بدأت تظهر وأصبحت تشكل معاناة يومية ومأساة للمراجعين.

    وزاد الكندري متسائلاً كيف يمكن للمريض انتظار اكثر من ساعتين امام الصيدلية حتى يتسنى له الحصول على دواء.

    واضاف الكندري ان المستشفى في هذا الوضوع اصبح منفراً للمرضى ودافعاً لهم للتوجه الى المستشفيات الخاصة محملا مؤسسة البترول الكويتية المسؤولية عن هذا التخبط الذي يشهده المستشفى في الوقت الراهن.

    مناشداً الوزير احمد العبد الله والرئيس التنفيذي لمؤسسة البترول الكويتية الالتفات لهذه المأساة التي انزلت على اعمدة القطاع النفطي، والتدخل بكل الوسائل المشروعة لاعادة الحقوق المكتسبة لأصحابها التي تم اهدارها.


    منقول من جريدة الوطن


    تاريخ النشر 22/02/2009
     
  2. السراب الرحال

    السراب الرحال بـترولـي نشيط جدا

    373
    0
    0
    اخوى اى مستشفى اناصارى حادث ومتكسر ولما سويت لجنه قالو جيب من مستشفى الرازى او ابن سينا انك محتاج عمليه
    ولما جبت التقرير رفضوا اللجنه ليش قالو كان فى دكتور زاير من ايطاليا ليش ما راجعت عنده قلت لهم انا كنت مسوى عمليه بالمستشفى والله للحين ماكو شى يعنى واسطه تمشى
     
  3. عبدالله الشطي

    عبدالله الشطي بـترولـي نشيط جدا

    ما تشوف شر اخوي
    بمستشفى الاحمدي
    والله بهالوقت حتى العلاج صار فيه واسطه
     
جاري تحميل الصفحة...

مشاركة هذه الصفحة